04 يوليو, 2019

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

ارتفع مؤشر فوتسي بنسبة 0.66٪ يوم الأربعاء مدعومًا بتوقعات سياسة نقدية تسهيلية من البنوك المركزية العالمية وضعف الجنيه. انخفض مؤشر مديري المشتريات الخدماتي في المملكة المتحدة إلى 50.2 ليستقر قليلاً فوق منطقة الانكماش وينضم إلى البيانات المخيبة للآمال لهذا الأسبوع حول قطاع الصناعات التحويلية والبناء في المملكة المتحدة، ما أثر على الجنيه الاسترليني وبالتالي دعم مكاسب مؤشر فوتسي. على التوقعات الاقتصادية المتدهورة في المملكة المتحدة الانتظار ما إذا كان بنك إنكلترا سيتبع البنك المركزي الأوروبي والاحتياطي الفيدرالي في السياسة الحذرة التي دعمت الأسهم العالمية. اليوم، من شأن الضعف المستمر في الجنيه الاسترليني أن يبقي مؤشر فوتسي عائماً بينما تراقب الأسواق التطورات التجارية والعلاقات الأميركية الإيرانية لإملاء المعنويات.

التحليل الفنيّ

كسب مؤشر فوتسي 50 نقطة وتغلب على المقاومة الرئيسية 7560 لينتهي يوم الأربعاء عند 7609. يظهر السعر وهو يعانق النطاق العلوي للتأكيد على قوة خط الاتجاه بينما تظل قراءة مؤشر القوة النسبية اليومي وقراءة مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني لأربع ساعات في منطقة التشبع الشرائي ما يدل على أن مؤشر FTSE قد يظهر تراجعاً في نهاية المطاف. يجب خروج مؤشر القوة النسبية RSI من منطقة التشبع الشرائي مع انخفاض دون الدعم 12580/12560 للإشارة إلى الضعف على المدى القصير ودفع مؤشر فوتسي للقاء الدعم 7525. في المقابل، إذا كان هناك زخماً صعودياً كافياً، يجب أن نرى السعر يتداول فوق 7620 لمواجهة المقاومة 7645 ثم 7685.

الدعم: 7525/7580
المقاومة: 7685/7645