03 أكتوبر, 2018

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

خسر مؤشر فوتسي يوم الثلاثاء 16.3 نقطة مغلقاً عند 7488.1 بعدما تلاشى التأثير الإيجابي لاتفاقية التجارة الحرة الجديدة في أمريكا الشمالية على مستوى العالم وأثرت المخاوف المتعلقة بموازنة ايطاليا العامة لعام 2019 على أسهم البنك البريطاني. كما تراجع المؤشر بسبب أرقام البناء الباهتة التي أتت أضعف من المتوقع عند 52.1 في سبتمبر، بانخفاض من 52.9 في أغسطس. سيكون يوماً كبيراً للجنيه الإسترليني حيث من المقرر أن تقوم تيريزا ماي بإلقاء واحد من أهم الخطب في مسيرتها السياسية، وهي لحظة مميزة في مسيرة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث تحاول استعادة السيطرة على حزب المحافظين وإعادة إطلاق خطة "الشطرنج" الخاصة بها. في الأخبار الاقتصادية الأخرى من المقرر الإعلان عن أرقام مؤشر مديري المشتريات للخدمات.

التحليل الفني

ارتد مؤشر فوتسي من المتوسط المتحرك البسيط لـ200 نقطة على الرسم البياني لمدة ساعة واخترق فوق خط الاتجاه الهبوطي مؤكداً على مستوى الدعم 7477.8. سيزيد الإغلاق على الرسم البياني لمدة ساعة فوق 7495.6 الزخم الصعودي مع مستويات المقاومة الخاصة بنا كأهداف سعرية، فيما مؤشر القوة النسبية فوق 50 ويظهر مؤشر MACD زخماً صعودياً.

الدعم:7477.8 7442.7 7418.5 7399.3

المقاومة:7519.6 7532 7556.1

FTSE100

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value