17 سبتمبر, 2019

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

ي

انخفض مؤشر فوتسي بنسبة 0.63 ٪ حيث أدى الهجوم على منشآت إنتاج النفط في السعودية إلى زيادة التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط. ونتيجة لذلك، ارتفعت أسعار النفط وتعززت شركات النفط الكبرى في المؤشر، لكن الأخبار تشكل مزيدًا من الرياح المعاكسة، بصرف النظر عن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، على النمو العالمي. اليوم، لا توجد بيانات اقتصادية هامة من المملكة المتحدة للتأثير على حركة السعر ما يترك النفوذ عرضة للعناوين الجيوسياسية مع استمرار حالة عدم اليقين في الأسواق العالمية والحفاظ على مزاج النفور من المخاطرة. يجب أن يأخذ المتداولون في الاعتبار عناوين الـBrexit حيث يواصل رئيس الوزراء بوريس جونسون مفاوضاته مع قادة الاتحاد الأوروبي لضمان صفقة الخروج.

التحليل الفنيّ

فقد مؤشر فوتسي 46 نقطة حيث تم تداوله دون قمّة 7380 وانتهى عند 7321. تستمر قراءة مؤشر القوة النسبية اليومي في الاتجاه الصعودي بينما تحول مؤشر القوة النسبية لمدة أربع ساعات 4H بعيدًا عن منطقة التشبّع الشرائي، ومع ذلك لا يزال على الجانب الصعودي. اليوم، ابحث عن تحرك مستدام دون الدعم 7300 للإشارة إلى تراجع قصير الأجل واستهداف الدعم السفلي عند 7265 متبوعًا بـ7200. ويفصل المستوى الأخير المؤشر عن مرحلة الهبوط، فيما الكسر دون 7200 سينسف مسلسل القيعان المرتفعة. على الرغم من أنه من غير المحتمل، فإن الحركة المستمرة فوق 7350 قد تشير إلى ضغوط الشراء وهناك حاجة للاختراق فوق 7380 للإشارة إلى الاستمرار الصعودي.

الدعم: 7265/7300
المقاومة: 7380/7350
FTSE100