05 أكتوبر, 2018

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

تكبّد مؤشر فوتسي أكبر خسارة له منذ منتصف أغسطس بفقدانه 95.8 نقطة وإغلاقه عند 7440.2، بعد ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأميركية الذي أثار مخاوف المستثمرين من تأثر دول الأسواق الناشئة بارتفاع تكاليف الاقتراض ما يزيد الضغط على الاقتصاد العالمي. في السياسة المحلية، كشفت مصادر الاتحاد الأوروبي أن تنازلات تيريزا ماي على الحدود الإيرلندية تجعل اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "ممكناً" ويقول مفاوضو الاتحاد الأوروبي إنها "خطوة في الاتجاه الصحيح".

في أخبار الأسهم، انخفضت أسهم الشركات الكبرى مثل British American Tobacco (انخفض 4.1 ٪)،British Land (انخفاض بنسبة 3.8 ٪)، وDS Smith (بنسبة 3.6 ٪) مع توزيع أرباحها ما أدى إلى انخفاض المؤشر. في الأخبار الاقتصادية، سيتم الإعلان عن مؤشر هاليفاكس لأسعار المنازل.

التحليل الفنيّ

ارتد مؤشر فوتسي صعودياً بعد بلوغ مستوى الدعم 7418.5، وفشل في الوصول إلى مستوى فيبوناتشي 0.618 وشكّل أعلى مستوى له تحت 7450، مع عبور المتوسط المتحرك البسيط لـ20 فترة و50 فترة و200 فترة من الأعلى، فيما فشل تأكيد اختلاف هبوطي لمؤشر القوة النسبية، وكل ذلك يشير إلى زخم هبوطي قوي. أقرب هدف للسعر سيكون عند مستوى الدعم 7399.3.

الدعم: 7399.3 7368.5 7323.5

المقاومة: 7442.7 7477.8 7519.6

FTSE100

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value