23 أكتوبر, 2019

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

ارتفع مؤشر فوتسي يوم الثلاثاء بنسبة 0.68 ٪، فيما أدت حالة عدم اليقين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى إضعاف الجنيه البريطاني ما عزز مؤشر لندن. فشل رئيس الوزراء بوريس جونسون في الحصول على موافقة البرلمان بشأن الجدول الزمني لصفقته مع الاتحاد الأوروبي. في حين أن سيناريو الخروج بلا الصفقة غير مرجح، فقد تم طلب تمديد الموعد النهائي للانسحاب. الجنيه الضعيف من شأنه أن يبقي مؤشر فوتسي واقفًا على قدميه ولكن التطورات الأخرى في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ستختبر الرغبة في المخاطرة. لا توجد اليوم بيانات اقتصادية هامة للتأثير على اتجاه مؤشر FTSE، على الرغم من أن وول ستريت قد توفر إشارات اتجاهية لأنها ستنشر تقارير أرباح الشركات الأميركية.

التحليل الفنيّ

كسب مؤشر فوتسي 48 نقطة ليغلق يوم الثلاثاء عند 7212. تمكن السعر من تمديد تعافيه منذ تسجيل قاع 7139 يوم الاثنين. يجب أن يخترق السعر فوق مستوى 7237 لنسف تسلسل القمم المنخفضة بينما التغلب على المقاومة عند 7250 سيشير إلى استمرار صعودي. اليوم، نتطلع إلى المتوسط المتحرك لـ20 فترة بالقرب من 7190 لتحديد اتجاه مؤشر فوتسي فيما الانخفاض دون هذا المستوى قد يؤدي إلى تراجع مؤشر فوتسي للأسفل للقاء مستوى الدعم الأدنى عند 7150.

الدعم: 7150/7190
المقاومة: 7250/7237
FTSE100