06 ديسمبر, 2018

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

من المتوقع أن تشهد الأسهم في لندن اليوم الخميس انزلاقًا جديدًا، مع استمرار المخاوف بشأن العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين وتلك المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ما يؤثر على معنويات المتداولين. تشير العقود الآجلة إلى أن مؤشر فوتسي سيفتتح على انخفاض 62 نقطة عند 6860 بعد إغلاق 1.4٪ عند 6891 يوم أمس. وفي آخر تطورات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، تلقت تيريزا ماي تحذيرا قويا من أنّ رئاستها للحكومة قد تنتهي إذا مضت قدما في صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. ومن المقرر أن يصوت البرلمان في المملكة المتحدة على الاتفاق في 11 ديسمبر.


التحليل الفني

مع انخفاضه لليوم الثاني على التوالي، أنهى مؤشر فوتسي يوم الأربعاء عند 6921 بخسارة 100.96 جنيه إسترليني. وهي الخسارة الأكبر في يوم واحد منذ أكثر من شهر. افتتح المؤشر اليوم عند 6860 الذي يمثل أدنى سعر افتتاح مسجل منذ 26 مارس. كان البائعون يتحكمون بشكل كامل يوم أمس، ومن المحتمل أن يؤدي ذلك إلى انخفاض السوق وانخفاض الأسعار إلى ما دون مستوى الدعم الفني الرئيسي عند 6950. قد يؤدي المزيد من البيع إلى انخفاض الأسعار إذا اختبرت قاع نوفمبر عند 6904. إلى ذلك، مع اقتراب التداول بالقرب من قاع هذا العام عند 6850، قد يتسارع الزخم الهبوطي في حالة اختراق المؤشر قاعات جديدة لهذا العام.

الدعم: 6850

المقاومة: 6950 / 7070

FTSE100

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value