11 ديسمبر, 2018

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

يشهد مؤشر FTSE 100 ارتفاعًا اليوم وسط ضعف الجنيه الذي انخفض بشكل حاد يوم الاثنين بعد إلغاء رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي التصويت في البرلمان على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. أغلق مؤشر الأسهم الممتازة أمس على انخفاض بمقدار 56 نقطة عند 6721 بسبب المخاوف بشأن النمو العالمي والتجارة. بعد إلغاء التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وترك ويستمنستر في حالة من الاضطراب، تتجه ماي الآن إلى محادثات طارئة مع المستشارة الألمانية ميركل. وإلى أن يتأكد المتداولون بما سيحدث مع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، سيظلون متوترين للغاية. إن سيناريو خروج صعب لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتزايد حالة اللا استقرار السياسي تثيران الارتباك والتقلب بالنسبة للجنيه الإسترليني وللأسهم البريطانية. يحمل جدول الأحداث الاقتصادية اليوم أرقام البطالة في المملكة المتحدة.


التحليل الفني
بعد ارتفاع المؤشر بمقدار 40 نقطة بعد الافتتاح، لم يتمكن السوق من الاحتفاظ بمكاسبه مع سيطر البائعين لينهوا اليوم أدنى سعر الافتتاح. وجد مؤشر FTSE 100 المشترين الأسبوع الماضي عند 6675 مؤكداً أهمية هذا المستوى في المستقبل. قد تعيد الأسعار اختبار هذه المستويات قبل أن تتحرك إلى الأعلى، ومع ذلك ، فإن البيع قد يسارع إذا ما تحركت الأسعار دون هذا المستوى الرئيسي حيث يمكن أن تبدأ عمليات تعليق البيع. يبدو مؤشر القوة النسبية متضاربًا إلى الهبوط مشيرًا إلى زخم هبوطي خلال الساعات القليلة القادمة.
 

الدعم: 6640/ 6525

المقاومة: 6851 / 6905

FTSE100

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value