06 سبتمبر, 2021

انخفاض أسعار الخام بعد تقرير الوظائف الأمريكي الضعيف

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفضت إعلانات الوظائف في أستراليا بنسبة 2.5٪ إلى أدنى مستوى لها في أربعة أشهر عند 195995 في أغسطس، بعد انخفاض بنسبة 1.3٪ في الشهر السابق. وانخفضت إعلانات الوظائف للشهر الثاني على التوالي، مما أدى إلى الضغط على زوج العملات AUD / USD.
 

لمحة سريعة: استقر النفط الخام على انخفاض ملحوظ خلال تعاملات الجمعة، بعد صدور تقرير الوظائف الأمريكي الذي جاء بصورة أضعف من المتوقع.

التفاصيل: كان المتداولون قلقين من تقرير الوظائف الأمريكي المخيب للآمال الذي يشير إلى تباطؤ في الانتعاش الاقتصادي، مما سيؤثر سلباً على الطلب على الوقود.

لكن وعلى الرغم من التباطؤ يوم الجمعة، ساعد التعافي البطيء في عمليات خليج المكسيك بعد إعصار إيدا أسعار النفط على تسجيل مكاسب قياسية خلال الأسبوع.

ما أهمية ذلك: أضاف الاقتصاد الأمريكي فقط 235 ألف وظيفة في أغسطس، وهو أدنى مستوى في سبعة أشهر وسط النقص المستمر في العمال بسبب ارتفاع حالات كوفيد-19.

كما رصدت الأسواق الأضرار التي سببها إعصار إيدا على ساحل الخليج الأمريكي في نهاية الأسبوع الماضي، مما أدى إلى إغلاق مؤقت لمصافي تكرير النفط في لويزيانا. إذ تم إغلاق حوالي 93.33 ٪ من إنتاج نفط ساحل الخليج يوم الجمعة، مقارنة بـ 93.55٪ يوم الخميس.

في يوم الجمعة، أعلنت شركة بيكر هيوز عن أكبر انخفاض أسبوعي في عدد حفارات النفط الأمريكية على مدار العام حتى الآن. وانخفض عدد الحفارات النشطة للنفط من 16 إلى 494 خلال الأسبوع.

وتلقت أسعار النفط الدعم من تراجع مخزونات الخام للأسبوع الرابع على التوالي، على الرغم من إعلان منظمة أوبك+ عن خططها للالتزام بخطتها السابقة لزيادة إنتاج النفط بمقدار 400 ألف برميل يومياً اعتباراً من أغسطس.

إلى جانب ذلك، انخفض خام غرب تكساس الوسيط لتسليم أكتوبر بنسبة 1 ٪ ليغلق عند 69.29 دولار للبرميل في بورصة نايمكس يوم الجمعة، بعد ارتفاعه بنسبة 2 ٪ يوم الخميس، ليسجل أعلى تسوية منذ 3 أغسطس. أيضاً انخفض خام برنت بنسبة 0.6٪ ليغلق عند 72.61 دولار للبرميل في ICE Futures Europe.

وسجل النفط الخام الأمريكي مكاسب أسبوعية بنسبة 0.8٪، بينما ارتفع المؤشر القياسي العالمي بنسبة 1.3٪ الأسبوع الماضي.

ما يجب مراقبته: سيتابع المتداولون صدور التقارير الاقتصادية الرئيسية من الولايات المتحدة، على أمل أن تُظهر البيانات إلى انتعاش في التعافي الاقتصادي. ستواصل الأسواق أيضًا مراقبة عملية الاسترداد في ساحل الخليج الأمريكي ، مما أثر بشكل كبير على إنتاج النفط.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الجنيه الاسترليني/الدولار: 1.3852 و 1.3855

إيجابي

خام غرب تكساس: 68.49 و 68.58

سلبي

الغاز الطبيعي: 4.726 و 4.731

سلبي

فوتسي 100: 7135 و 7146

إيجابي

نيكي 225: 29551 و 29616

سلبي

 

السوق اليوم

ستكون الأسهم البريطانية محور اهتمام المستثمرين اليوم قبل صدور التقارير الاقتصادية من المملكة المتحدة.

الملخص: استقرت الأسهم البريطانية على انخفاض يوم الجمعة بعد بيانات الوظائف الامريكية التي جاءت أضعف من المتوقع.

التفاصيل: تعرضت الأسهم في لندن للضغط بعد أن أصدرت الولايات المتحدة بيانات سلبية للوظائف لشهر أغسطس، مما أثار مخاوف بشأن تباطؤ تعافي الاقتصاد العالمي. أيضاً زادت البيانات الصينية التي أظهرت انكماشاً كبيراً في قطاع الخدمات الشهر الماضي من مخاوف السوق.

كما أثّر ضعف أسهم الطاقة والأدوية على معنويات السوق بشكل عام في المملكة المتحدة. إذ أبلغت البلاد عن انتعاش اقتصادي أبطأ في قطاع الخدمات الشهر الماضي بسبب نقص العمال وقضايا سلسلة التوريد.

إلى جانب ذلك، استقر مؤشر FTSE 100 في لندن على انخفاض بنسبة 0.4٪ عند 7138.35 يوم الجمعة، بعد أن ارتفع بنسبة 0.6٪ خلال الجلسة. وخسر المؤشر للأسبوع 0.1%. وانخفض مؤشر فوتسي 250 بنسبة 0.13٪ ليغلق عند 24194.61 يوم الجمعة، لكنه سجل مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي.

ما يجب مراقبته: تنتظر الأسواق صدور التقارير الاقتصادية حول تسجيل السيارات ومؤشر مديري المشتريات لقطاع الإنشاء من المملكة المتحدة.

كما سينتظر المستثمرون بيانات الناتج المحلي الإجمالي والميزان التجاري في المملكة المتحدة، المقرر إصدارها يوم الجمعة.

أسواق أخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية بصورة متباينة يوم الجمعة، حيث انخفض مؤشرا داوجونز وإس آند بي 500 بنسبة 0.21٪ و 0.03٪ على التوالي، بينما أغلق مؤشر ناسداك 100 على ارتفاع بنسبة 0.31٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1871، -0.07%

داوجونز: 35334، -0.05%

برنت: 71.81 دولار، -1.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3854، -0.03%

أس آند بي 500: 4,531، -0.07%

خام غرب تكساس: 68.55 دولار، -1.1%

الدولار/الين: 109.79، 0.08%

ناسداك: 15660، 0.05%

الذهب: 1829 دولار،-0.3%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الطلبات الجديدة للسلع وتسجيلات السيارات الجديدة ومؤشر مديري المشتريات لقطاع الإنشاء في ألمانيا ومنطقة اليورو وفرنسا وإيطاليا، ومؤشر ثقة المستهلك في إسبانيا، بالإضافة إلى نشرة من البنك المركزي البرازيلي.