06 أبريل, 2021

تراجع أسعار النفط الخام وسط المخاوف من زيادة الإنتاج

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفع مؤشر مديري المشتريات للخدمات العامة Caixin في الصين إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر عند 54.3 في مارس، مما قدم الدعم لزوج العملات "اليوان/الدولار".
  • تقلص إنفاق الأسر اليابانية بنسبة 6.6٪ على أساس سنوي لشهر فبراير. وأدى انخفاض إنفاق الأسرة للشهر الثالث على التوالي إلى انخفاض الين الياباني أمام الدولار الأمريكي في تداول العملات الأجنبية هذا الصباح.
  • ارتفع مؤشر مديري المشتريات ISM للخدمات في الولايات المتحدة إلى 63.7 في مارس، من 55.3 في فبراير. وقد ساعد نمو نشاط الخدمات بوتيرة قياسية على استقرار مؤشري داو جونز وإس آند بي 500 عند مستويات قياسية.
 

ما يحدث: تداولت العقود الآجلة للنفط على انخفاض ملحوظ يوم الاثنين، واستقرت عند خسائر تزيد عن 4٪.

التفاصيل: ألقت المخاوف إزاء زيادة العرض من مجموعة أوبك+ وارتفاع الإنتاج من إيران بظلالها على أسعار النفط الخام.

ويشعر المتداولون بالقلق أيضاً بسبب تأثر الطلب جرّاء تجدد عمليات الإغلاق في أجزاء من أوروبا والارتفاع المفاجئ في حالات العدوى في بعض البلدان الأخرى.

ما أهمية ذلك: ارتفعت أسعار النفط الخام بأكثر من 3٪ يوم الخميس عندما أعلنت أوبك+ عن خطط لزيادة الإنتاج بمقدار 350 ألف برميل يومياً في مايو و 350 ألفاً في يونيو و 441 ألفاً في يوليو. كما ستطبق السعودية التراجع التدريجي عن الخفض الطوعي للإنتاج البالغ مليون برميل يوميا.

بينما أشارت البيانات الصادرة عن شركة بيكر هيوز أواخر الأسبوع الماضي إلى مكاسب الإنتاج المقبلة حيث ارتفع عدد المنصات الأمريكية النشطة للتنقيب عن النفط بمقدار 13 حفارة إلى 337.

وأدت المخاوف من زيادة العرض إلى ارتفاع سعر النفط الخام الأمريكي بنسبة 0.8٪ خلال الأسبوع، مع ارتفاع سعر خام برنت بنسبة 0.7٪. وقد تم إغلاق التداول في العقود الآجلة للنفط الخام يوم الجمعة بمناسبة عطلة الجمعة العظيمة.

من جهة أخرى، تجاهلت الأسواق البيانات الإيجابية من الولايات المتحدة، والتي أظهرت إضافة الاقتصاد الأمريكي لأكبر عدد من الوظائف في سبعة أشهر خلال شهر مارس.

وبدلاً من ذلك، ركز المستثمرون على الارتفاع الكبير في حالات الإصابة بفيروس كورونا في الهند والبرازيل، مما أدى إلى خنق احتمالات حدوث انتعاش أسرع في الاقتصاد العالمي وما يترتب عليه من زيادة لاحقة في الطلب على النفط.

وقالت إيران العضو في أوبك إنها ستوسع إمداداتها من الخام. وعلى الرغم من العقوبات، زادت إيران بالفعل صادراتها إلى الصين.

في غضون ذلك، خسر خام غرب تكساس الوسيط لشهر مايو 4.6٪ لينهي التداول عند 58.65 دولاراً للبرميل في بورصة نايمكس يوم الاثنين. أيضاً انخفض خام برنت لشهر يونيو بنسبة 4.2٪ ليستقر عند 62.15 دولاراً للبرميل في بورصة أوروبا للعقود الآجلة. وبهذا، سجل كلا الخامين القياسيين الخامين أضعف تسويات لهما منذ 25 مارس.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون بيانات معهد البترول الأمريكي حول مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة، والتي ارتفعت بمقدار 3.91 برميل / مليون في الأسبوع المنتهي في 26 مارس.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الدولار الكندي: 1.2525 و 1.2537

سلبي

اليورو/الاسترليني: 0.8496 و 0.8499

إيجابي

خام غرب تكساس: 59.17 و 59.39

سلبي

الغاز الطبيعي: 2.523 و 2.526

سلبي

فوتسي 100: 6735 و 6745

إيجابي

 

السوق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين نحو الأسهم الأوروبية اليوم قبل صدور بيانات البطالة من المنطقة.

الملخص: سيتم إعادة فتح الأسواق في أوروبا اليوم بعد عطلة نهاية أسبوع طويلة. وكانت الأسهم الأوروبية قد أقفلت على ارتفاع ملموس يوم الخميس.

التفاصيل: من المتوقع أن يستجيب المستثمرون في الأسهم الأوروبية اليوم لبيانات اقتصادية مختلفة صدرت مؤخراً، بعد إغلاق الأسواق يومي الجمعة والاثنين.

زاد نشاط التصنيع في منطقة اليورو بأقوى وتيرة على الإطلاق في مارس، حيث قفز مؤشر مديري المشتريات التصنيعي لشركة IHS Markit إلى 62.5، مقارنة بقراءة فبراير عند 57.9.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي لشركة IHS Markit لألمانيا بشكل حاد إلى 66.6 في مارس. مع ذلك، جاءت مبيعات التجزئة في البلاد أقل من تقديرات السوق، حيث انخفضت بنسبة 9٪ على أساس سنوي في فبراير، مقابل التوقعات بانخفاض 6.3٪.

كما ستتفاعل الأسهم الأوروبية أيضاً مع ارتفاع الأسواق الأمريكية يوم الاثنين، بعد صدور بيانات التصنيع القوية.

في غضون ذلك، أنهى مؤشر Stoxx 600 الأوروبي الجلسة الماضية على ارتفاع بنسبة 0.6٪ ، حيث قادت أسهم التكنولوجيا هذا الصعود واستقرت معظم القطاعات في منطقة إيجابية.

أيضاً ارتفع مؤشر فوتسي 100 في لندن بنسبة 0.35٪، وأنهى مؤشر داكس 30 الألماني تعاملاته بمكاسب بنسبة 0.66٪. كما صعد المؤشر الفرنسي 40 بنسبة 0.59٪ يوم الخميس.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون بيانات البطالة من منطقة اليورو. ومن المتوقع بقاء معدل البطالة ثابتاً عند 8.1٪ لشهر فبراير.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الاثنين، حيث ارتفع مؤشر داو جونز و S&P500 وناسداك 100 بنسبة 1.13٪ و 1.44٪ و 2.02٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1805، -0.07%

داوجونز: 33347 ، -0.20%

برنت: 62.84 دولار، 1.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3889، -0.07%

أس آند بي 500: 4,062، -0.14%

خام غرب تكساس: 59.35 دولار، 1.2%

الدولار/الين: 110.35، -0.15%

ناسداك: 13583، -0.02%

الذهب: 1735 دولار، 0.4%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

تغير البطالة ومؤشر ثقة المستهلك في إسبانيا، ومعدل البطالة في إيطاليا، ومؤشر مديري المشتريات في البرازيل للخدمات، ومعدل التضخم في روسيا. وفي الولايات المتحدة لدينا مؤشر ثقة المستهلك ومؤشر RedBook الأمريكي ومؤشر التفاؤل الاقتصادي IBD / TIPP وتوقعات تضخم المستهلكين، وكذلك اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.