08 أكتوبر, 2020

داو يتقدم بأكثر من 500 نقطة والأنظار نحو خطة التحفيز الأمريكية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفاض أسعار النفط الخام أمس الأربعاء بعد زيادة قدرها 0.501 مليون برميل في مخزونات النفط الخام الأمريكية الأسبوع الماضي.
  • تقلص فائض الحساب الجاري الياباني إلى 2103 مليار ين في أغسطس، من 2135 مليار ين في الشهر الماضي. رغم التراجع، كان الفائض أعلى من التوقعات عند 1,984 مليار ين، مما أدى إلى ارتفاع مؤشر نيكاي 225 هذا الصباح.
  • ارتفاع مؤشر أسعار المنازل في هاليفاكس في المملكة المتحدة بنسبة 7.3٪ في سبتمبر.
  • انخفاض الإنتاج الصناعي الألماني بنسبة 0.2٪ في أغسطس 2020، مقابل زيادة منقحة بنسبة 1.4٪ في يوليو. رغم ذلك، أغلق مؤشر DAX 30 على ارتفاع يوم أمس.
 

لمحة سريعة: أغلقت الأسهم الأمريكية على ارتفاع حاد يوم الأربعاء، وسجل مؤشر داو جونز مكاسب قوية بأكثر من 500 نقطة.

التفاصيل: تضاربت تصريحات الرئيس دونالد ترامب بشكل متكرر إزاء حزمة التحفيز المالية التي طال انتظارها لإنتشال الاقتصاد الأمريكي المتعثر.

يوم الاثنين، غرد ترامب على تويتر أنه يجب تمرير مشروع القانون قريباً، ليعلن في وقت متأخر من يوم الثلاثاء عن عزمه إيقاف المحادثات بشأن التحفيز المالي مع الديمقراطيين إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية. إثر ذلك، تراجعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية حيث كان المستثمرون يتطلعون بفارغ الصبر إلى إعلان الحزمة المالية. فيما عكست وول ستريت مسارها أمس على تغريدة أخرى متناقضة من قبل الرئيس الأمريكي، تقدم الدعم لإجراءات التحفيز المالي.

ما أهمية ما يحدث: شهدت الأسواق أسبوعاً فوضوياً حتى الآن مع رسائل متخبطة من إدارة الرئيس الأمريكي حول التحفيز المالي.

قبل ساعة واحدة فقط من إغلاق السوق يوم الثلاثاء، ألقت تغريدة ترامب باللوم على الديمقراطيين لعدم التفاوض بحسن نية حيث أعلن عن خطط لإيقاف التحفيز الإضافي حتى بعد انتخابات نوفمبر.

وتعرض مؤشر داو جونز لضغوط في وقت متأخر من يوم الثلاثاء بعد أنباء عن توقف المفاوضات وانتهت الجلسة ذلك اليوم بخسارة حوالي 375 نقطة.

بعد ساعات قليلة فقط، عاد ترامب إلى تويتر وغرد مرة أخرى بشكل يتناقض مع تغريدته السابقة وقال إنه مستعد لتوقيع تدابير تحفيزية منفصلة، ودعم حزمة بقيمة 25 مليار دولار لشركات الطيران و PPP (برنامج حماية الرواتب) بقيمة 135 مليار دولار للشركات الصغيرة. وقال الرئيس الأمريكي إنه يؤيد شيكات تحفيز فردية بقيمة 1200 دولار.

بعد ذلك، ارتفعت أسهم شركات الطيران يوم الأربعاء، مع صعود سهم شركة جيت بلو إيروايز بنحو 7٪ وتسجيل سهم شركة أمريكان إيرلاينز أكثر من 4٪.

أيضاً ارتفعت معنويات المستثمرين بعد صدور محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي في سبتمبر، مما يشير إلى أن الاقتصاد كان يتعافى بشكل أسرع من المتوقع.

بينما قفز مؤشر داو جونز 530.7 نقطة ليغلق عند 28303.46 يوم الأربعاء. وارتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 1.7٪ ليصل إلى 3419.45، في حين ارتفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 1.9٪ إلى 11364.60.

ما يجب التركيز عليه: يترقب المستثمرون صدور إعانات البطالة الأولية الأمريكية. إذ من المتوقع أن ينخفض ​​عدد المتقدمين للحصول على إعانات البطالة إلى 820.000 في الأسبوع الأخير، من 837.000 في الأسبوع المنتهي في 26 سبتمبر.

فيما ستواصل الأسواق مراقبة أي تقدم بشأن حزمة التحفيز الحكومية الأمريكية.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الفرنك: 0.9165 و 0.9172

إيجابي

اليورو/الين: 124.68 و 124.81

إيجابي

الدولار/الكندي: 1.3256 و 1.3264

سلبي

داوجونز: 28289 و 28340

إيجابي

فوتسي 100: 5943 و 5960

إيجابي

 

السوق اليوم

من المتوقع أن يجذب الدولار الكندي اهتمام المستثمرين اليوم، قبل صدور بيانات بدء الإسكان في البلاد.

الملخص: ارتفع الدولار الكندي مقابل نظيره الأمريكي في تعاملات الأربعاء على خلفية احتمال موافقة الحكومة الأمريكية أخيراً على حزمة التحفيز.

التفاصيل: تعزز أداء الدولار الكندي في الجلسة السابقة بعد تحسن معنويات المستثمرين بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي دعمه للإجراءات النقدية المستقلة. بينما وجد الدولار الكندي بعض الدعم، نظراً لأن الولايات المتحدة تُعدّ سوقاً كبيراً لكندا، حيث تراجعت العملة الأمريكية بعد الحديث عن ضخ الأموال في الاقتصاد الأمريكي.

فيما استوعب المستثمرون الأخبار الخاصة بانخفاض مؤشر مديري المشتريات الكندي إلى أدنى مستوى له في أربعة أشهر عند 54.3 في سبتمبر، من قراءة أغسطس البالغة 67.8 ، متجاوزاً تقديرات السوق عند 64.5.

كما ظل النفط الخام، وهو أحد الصادرات الرئيسية لكندا، تحت الضغط يوم الأربعاء بعد أن أفادت إدارة معلومات الطاقة بارتفاع أكبر من المتوقع في المخزونات الأمريكية الأسبوع الماضي. وخسرت العقود الآجلة للخام الأمريكي 1.8٪ لتغلق عند 39.95 دولار للبرميل.

بينما تداول الدولار الكندي على ارتفاع ملموس بنسبة 0.3٪ عند 1.3263، متعافياً بسرعة من انخفاض في وقت سابق في الجلسة إلى أدنى مستوى له منذ 30 سبتمبر عند 1.3340 دولار.

أيضاً ارتفعت عائدات السندات الحكومية الكندية الأربعاء، مع إضافة السندات الحكومية لمدة 10 سنوات 5 نقاط أساس لتصل إلى 0.620٪.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون تقرير مؤشر الإسكان الكندي. ومن المتوقع أن تنخفض عمليات الإنشاءات السكنية، التي ارتفعت 6.9٪ إلى 262.396 وحدة في أغسطس، إلى 240 ألف وحدة في سبتمبر.

وستركز الأسواق أيضاً على خطاب محافظ بنك كندا تيف ماكليم في وقت لاحق اليوم. ومن المقرر أيضاً أن تصدر كندا تقرير الوظائف لشهر سبتمبر يوم الجمعة.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية على انخفاض يوم أمس، مع تراجع مؤشر فوتسي 100 والفرنسي 40 بنسبة 0.06٪ و 0.27٪ على التوالي. بينما خالف المؤشر الألماني داكس 30 الاتجاه العام وارتفع بنسبة 0.17٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1767 ، 0.00%

داوجونز: 28251 ، 0.26%

برنت: 42.07 دولار ،0.2%

الاسترليني/الدولار: 1.2924، 0.04%

أس آند بي 500: 3415، 0.24%

خام غرب تكساس: 39.96 دولار، 0.1%

الدولار/الين: 106.01، 0.03%

ناسداك: 11500 دولار ، 0.27%

الذهب: 1889 دولار، -0.1%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

حسابات اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي، وإجمالي احتياطيات النقد الأجنبي لتركيا، وتجارة التجزئة البرازيلية، واحتياطيات النقد الأجنبي في روسيا، فضلاً عن مخزونات الغاز الطبيعي الأمريكي.