22 يونيو, 2021

داو جونز يُسجل أقوى جلسة تداول منذ مارس

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفع مؤشر ثقة المستهلك في نيوزيلندا إلى 107.1 في الربع الثاني من 105.2 في فترة الثلاثة أشهر السابقة. ورغم وصول المؤشر إلى أعلى مستوى له في أكثر من عامين لم يتوقف الاتجاه الهبوطي لزوج العملات "الدولار النيوزلندي/الأمريكي".
  • تعافت أسواق الأسهم في آسيا والمحيط الهادئ هذا الصباح ، بعد عمليات بيع حادة في الجلسة السابقة ، وسط مخاوف من تشديد السياسة النقدية في وقت أبكر من المتوقع من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.
 

ما يحدث: ارتفعت الأسهم الأمريكية بشكل حاد يوم الاثنين، مع صعود قوي لمؤشر داو جونز بأكثر من 500 نقطة.

التفاصيل: سجلت وول ستريت الأسبوع الماضي أسوأ أداء أسبوعي لها منذ عدة أشهر، بعد الموقف المتشدد لمجلس الاحتياطي الفيدرالي فيما بتعلق بسياسته النقدية.

وتعافى مؤشرا Dow و S&P 500 بشكل حاد يوم الاثنين نظراً لارتفاع الأسهم المرجح استفادتها من الانتعاش الاقتصادي.

ما أهمية ذلك: سجلت الأسهم ذات القيمة مكاسب حادة حتى الآن هذا العام، مما قدم دفعة للأسواق الأمريكية. مع ذلك، قام المستثمرون ببيع الأسهم الأمريكية الأسبوع الماضي، متخليين عن أسهم الشركات التي تستعد للاستفادة من التعافي الاقتصادي. يأتي ذلك جراء المخاوف بشأن رفع سعر الفائدة في وقت أبكر من المتوقع من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي بسبب زيادة معدلات التضخم.

في حين تراجعت أسهم المواد والأسهم المالية بأكثر من 6٪ الأسبوع الماضي، مع خسارة قطاع الطاقة حوالي 5٪. وقد أنهى مؤشر داوجونز الأسبوع بخسائر بلغت 3.5٪، بينما انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 1.9٪.

واستفاد المستثمرون من نقاط الدخول الجذابة إلى بعض الأسهم القيادية يوم الاثنين، بعد هبوط الأسهم الأمريكية الأسبوع الماضي.

بدوره، سجل مؤشر داو جونز انتعاشاً حادًا يوم الاثنين، حيث قفز بنحو 587 نقطة ليستقر عند 33876.97. وكانت هذه أفضل جلسة للمؤشر منذ 5 مارس. وارتفع مؤشر S&P بنسبة 1.4٪ ليغلق عند 4224.79. فيما سجلت جميع قطاعات المؤشر مكاسب خلال جلسة يوم الاثنين بقيادة أسهم شركات الطاقة والأسهم المالية. بينما ارتفعت أسهم البنوك بما يزيد عن 1.5٪ يوم الاثنين بعد أن سجلت أدنى مستوى لها في شهرين الأسبوع الماضي.

وكان مؤشر ناسداك 100 هو صاحب الأداء المنخفض نسبياً حيث ارتفع بنسبة 0.62٪ فقط ليستقر عند 14141.48. إذ ألقى الانخفاض في أسهم تسلا وأمازون بثقله على المؤشر المتخصص بالتكنولوجيا.

من جهة أخرى، ظلت الأسهم المرتبطة بالعملات الرقمية تحت الضغط يوم الإثنين، وسط أنباء عن استمرار الصين في قمع تعدين البيتكوين.

ما يجب مراقبته: سيراقب المستثمرون تعليقات رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، الذي سيدلي بشهادته أمام الكونغرس اليوم. أيضاً تنتظر الأسواق بيانات مبيعات المنازل القائمة. كما سيراقب المستثمرون الملاحظات من مختلف أعضاء بنك الاحتياطي الفيدرالي هذا الأسبوع بحثاً عن مزيد من الإشارات حول قرار رفع أسعار الفائدة.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.1907 و 1.1914

إيجابي

الاسترليني/الدولار: 1.3913 و 1.3918

إيجابي

خام غرب تكساس: 73.17 و 73.28

سلبي

داو جونز: 33846 و 33904

إيجابي

إس آند بي 500: 4219 و 4225

سلبي

 

السوق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين اليوم نحو أسعار النفط قبل صدور بيانات مخزونات النفط الخام من معهد البترول الأمريكي .

الملخص: سجل النفط مكاسب حادة يوم الاثنين حيث قفزت الأسعار إلى أقوى مستوى لها منذ 2018.

التفاصيل: حققت العقود الآجلة للنفط الخام مكاسب الأسبوع الماضي على الرغم من انخفاض السلع المختلفة بسبب الارتفاع السريع في قيمة الدولار الأمريكي. إذ يساهم ارتفاع الدولار في جعل السلع المُسعرّة بالدولار الأمريكي أكثر تكلفةً لحاملي العملات الأخرى.

وقد رحّب متداولو النفط مؤخراً بأخبار تقدم عمليات التطعيم حول العالم، والذي من المتوقع أن يؤدي إلى زيادة كبيرة في السفر.

فيما واصلت أسعار النفط تقدمها يوم الاثنين، مدعومة بوقف مؤقت في محادثات الاتفاق النووي بين الولايات المتحدة وإيران، بعد فوز القاضي "إبراهيم رئيسي" في الانتخابات الرئاسية الإيرانية. وكان من الممكن أن تؤدي الصفقة إلى إضافة كمية كبيرة من المعروض من النفط الخام إلى الأسواق.

كما تلقت أسعار الخام دعماً من انخفاض الدولار الأمريكي يوم الاثنين، بعد أن سجل الدولار أعلى مستوى في شهرين الأسبوع الماضي.

في هذا السياق، قال محللو بنك أوف أمريكا إنهم يتوقعون أن يبلغ متوسط ​​سعر خام برنت 68 دولار للبرميل في عام 2021، لكنهم متفائلون بشأن ارتفاع الأسعار إلى 100 دولار للبرميل العام المقبل.

ارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسليم يوليو بنسبة 2.8٪ ليغلق عند 73.66 دولار للبرميل في بورصة نايمكس يوم الاثنين، مع انتهاء عقد يوليو بعد جلسة اليوم. وأضاف خام برنت لشهر أغسطس 1.9٪ ليستقر عند 74.90 دولار للبرميل في بورصة أوروبا للعقود الآجلة. كما سجل كلا المعيارين أقوى إغلاق لهما منذ أكتوبر 2018.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون بيانات معهد البترول الأمريكي بشأن مخزونات النفط الخام، والتي انخفضت بواقع 8.537 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 11 يونيو، بعد انخفاض قدره 2.108 مليون في الأسبوع السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأوروبية على ارتفاع يوم الاثنين، حيث ارتفع مؤشر فوتسي 100 وداكس 30 الألماني وكاك 40 الفرنسي وستوكس 600 الأوروبي بنسبة 0.64٪ و 1٪ و 0.51٪ و 0.70٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1913، -0.06%

داوجونز: 33820 ، 0.17%

برنت: 75.16 دولار، 0.4%

الاسترليني/الدولار: 1.3920، -0.11%

أس آند بي 500: 4,220، 0.14%

خام غرب تكساس: 73.64 دولار، -0.1%

الدولار/الين: 110.40، 0.06%

ناسداك: 14137، 0.05%

الذهب: 1788 دولار، 0.3%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر ثقة المستهلك في منطقة اليورو، والمبيعات الصناعية في إيطاليا، وصافي الاقتراض من القطاع العام وطلبات الاتجاهات الصناعية CBI في المملكة المتحدة، ومؤشر دورة الأعمال الرائد في جنوب إفريقيا ، ومحضر اجتماع البنك المركزي البرازيلي، ومؤشر RedBook الأمريكي ومؤشر ريتشموند للتصنيع الفيدرالي.