14 يونيو, 2021

خسائر الأسهم الصينية تستحوذ على اهتمام الاقتصاديين

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفض مؤشر الخدمات في نيوزيلندا إلى 56.1 في مايو، من مستوى قياسي بلغ 61.2 في الشهر السابق. وعلى الرغم من التراجع، أشارت القراءة الأخيرة إلى توسع في نشاط الخدمات وقدمت الدعم لزوج العملات "الدولار النيوزلندي/الامريكي".
  • أغلقت الأسهم البريطانية على ارتفاع يوم الجمعة، واستقرت عند أقوى مستوى لها منذ فبراير 2020. كما سجلت الأسهم اللندنية مكاسبها الأسبوعية الثالثة.
  • ارتفع مؤشر ثقة المستهلك الصادر عن جامعة ميشيغان الأمريكية إلى 86.4 في يونيو من 82.9 في مايو. وتجاوزت القراءة الأخيرة تقديرات السوق عند 84 مما أدى إلى ارتفاع أسهم وول ستريت يوم الجمعة.
 

ما يحدث: أغلقت الأسهم الصينية على انخفاض ملموس يوم الجمعة، مسجلةً خسائر للأسبوع الثاني على التوالي.

التفاصيل: على الرغم من قيادة الصين للنمو الاقتصادي العالمي للخروج من التباطؤ الناتج عن الوباء، فقد تراجعت الأسهم الصينية عن الأسهم العالمية حتى الآن هذا العام.

ولقد أثرت عدة عوامل على معنويات المستثمرين تجاه الأسهم الصينية هذا العام، بما في ذلك العلاقات المتوترة للبلاد مع الولايات المتحدة وإجراءات التشديد النقدي وضغوط الائتمان. فيما زادت البيانات التي تظهر التباطؤ المستمر في نمو الائتمان في الصين من مخاوف المستثمرين يوم الجمعة.

ما أهمية ذلك: يتطلع بنك الصين المركزي إلى تطبيع السياسة من خلال خفض التحفيز واحتواء الديون المتصاعدة في البلاد، حيث يتعافى الاقتصاد من الاضطرابات التي شهدها العام الماضي.

إضافة إلى مخاوف المستثمرين، أظهرت البيانات الصادرة يوم الجمعة زيادة القروض إلى 1500 مليار يوان في مايو، من قراءة أبريل عند 1470 مليار يوان. في غضون ذلك، ارتفع المعروض النقدي 8.3٪ وارتفعت القروض غير المسددة بمعدل سنوي قدره 12.2٪ في الشهر.

وقال محافظ البنك المركزي يي جانغ إن التضخم في البلاد "تحت السيطرة"، مضيفاً أنه سيتم الحفاظ على السياسة النقدية في الوقت الحالي، في محاولة لتخفيف مخاوف التضخم بعد أن أظهرت أحدث البيانات تسارعاً حاداً في أسعار المنتجين في أكثر من 12 سنة.

وقد طمأن كبار القادة في البلاد الأسواق بأنه سيتم تجنب التقلبات الحادة في السياسة، ونصحوا البنوك بمواصلة تقديم الدعم للشركات الصغيرة.

إثر ذلك، انخفض مؤشر CSI300 القيادي بنسبة 0.9٪ ليغلق عند 5224.70 يوم الجمعة وسجل انخفاضاً أسبوعياً بنسبة 1.1٪. وخسر مؤشر شنغهاي المركب 0.6٪ ليصل إلى 3589.75 في يوم التداول الأخير من الأسبوع، مع خسارة أسبوعية بنسبة 0.1٪. وتأثرت المؤشرات بانخفاض حاد في أسهم التكنولوجيا.

ما يجب مراقبته: تنتظر الأسواق بيانات الإنتاج الصناعي ومبيعات التجزئة والبطالة من الصين، المقرر إصدارها يوم الأربعاء. وسيتم إعادة فتح الأسواق الصينية يوم الثلاثاء، بعد عطلة تستمر ثلاثة أيام.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/اليوان: 6.3982 و 6.3992

إيجابي

الدولار/الين: 109.70 و 109.77

سلبي

نيكي 225: 29061 و 29122

إيجابي

الذهب: 1863.96 و 1871.41

سلبي

الدولار/الكندي: 1.2146 و 1.2157

سلبي

 

السوق اليوم

سيكون الدولار الكندي محط اهتمام المتداولين اليوم قبيل صدور تقارير اقتصادية مهمة.

الملخص: سجل زوج العملات "الدولار الكندي/الأمريكي" خسائر يوم الجمعة، منخفضاً إلى قاع جديد في أربعة أسابيع.

التفاصيل: مع ارتفاع أسعار السلع بقوة هذا العام، كان الدولار الكندي هو العملة الأفضل أداءً في مجموعة العشر، حيث ارتفع بنحو 4.7٪ مقابل الدولار الأمريكي حتى الآن في عام 2021.

وتعرض الدولار الكندي لضغوط يوم الجمعة قبل اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة هذا الأسبوع. بينما كان الدولار الأمريكي مدعوماً بتوقعات البنك المركزي بالحفاظ على أسعار الفائدة عند مستويات منخفضة قياسية لفترة طويلة من الزمن.

على الرغم من أن سعر النفط الخام، وهو أحد الصادرات الرئيسية لكندا، قد سجل أعلى مستوى في عدة سنوات عند 71.24 دولاراً للبرميل يوم الجمعة، إلا أنه أنهى تعاملاته على تراجع واضح عند 70.78 دولار للبرميل.

وانخفض العائد الكندي لأجل 10 سنوات إلى أضعف مستوى له منذ 3 مارس ليصل إلى 1.368٪ يوم الجمعة لكنه ارتد قليلاً إلى 1.370٪ في وقت لاحق من الجلسة.

وانخفض الدولار الكندي مقابل نظيره الأمريكي بنسبة 0.6٪ إلى 1.2169 يوم الجمعة، مسجلاً أكبر انخفاض له منذ 20 أبريل. كما سجل الزوج أدنى مستوى له خلال اليوم منذ 14 مايو عند 1.2177. بالنسبة للأسبوع، خسر الدولار الكندي 0.8٪.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون بيانات مبيعات السيارات الجديدة ومبيعات التصنيع من كندا. إذ يتوقع المحللون انخفاض مبيعات التصنيع بنسبة 1٪ في أبريل، بعد نمو بنسبة 3.5٪ في الشهر السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة، حيث ارتفع مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.04٪ و 0.19٪ و 0.27٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.2104، -0.06%

داوجونز: 34386 ، 0.08%

برنت: 72.99 دولار، 0.4%

الاسترليني/الدولار: 1.4117، 0.08%

أس آند بي 500: 4,242، 0.12%

خام غرب تكساس: 71.22 دولار، 0.4%

الدولار/الين: 109.74، 0.06%

ناسداك: 14016، 0.22%

الذهب: 1868 دولار، -0.6%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

أسعار الجملة ومعدل التضخم في الهند، ومعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة العربية السعودية، والإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو، ومؤشر IBC-Br للنشاط الاقتصادي في البرازيل، بالإضافة إلى بيانات التضخم الأمريكية.