07 يوليو, 2020

اليورو يواصل مكاسبه رغم البيانات الاقتصادية السلبية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفاع اليورو/الدولار في جلسة تداول الفوركس اليوم بعد تقدم مؤشر مديري المشتريات للبناء في منطقة اليورو إلى 48.3 في يونيو.
  • انخفاض الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوياته في أسبوعين يوم الاثنين.
  • استمرار تقلبات أسعار النفط الخام يوم أمس، مع استمرار مخاوف المستثمرين بشأن زيادة عدد الإصابات بالفيروس.
  • إغلاق مؤشر ناسداك 100 عند مستوى قياسي آخر يوم الاثنين بعد عودة المستثمرين من عطلة نهاية أسبوع طويلة.
 

ماذا يحدث: ارتفع اليورو مقابل الدولار الأمريكي، ما دفع زوج العملات "اليورو/الدولار" إلى مستويات مرتفعة جديدة يوم الاثنين.

التفاصيل: أدى الارتفاع القوي في الأسهم الآسيوية والصينية إلى رفع معنويات السوق يوم أمس، مما ساعد اليورو/الدولار على توسيع مكاسبه المسجلة في الجلسة السابقة وكسر مستوى 1.1300 الرئيسي.

مع زيادة شهية المخاطرة في السوق، تراجع الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية وسجل زوج الفوركس "اليورو/الدولار" مكاسب بالرغم من بعض التقارير الاقتصادية الضعيفة من منطقة اليورو.

ما أهمية ذلك: ارتفعت الأسهم الصينية الممتازة إلى أعلى مستوياتها في 5 سنوات مع التفاؤل المحيط بالانتعاش الاقتصادي القوي. وامتدت المشاعر الصعودية في الصين عبر أسواق الأسهم العالمية، مما دفع الأسهم الأوروبية والأمريكية إلى تحقيق بعض المكاسب يوم أمس.

من جانب آخر، لم تتأثر معنويات المستثمرين بالبيانات الاقتصادية المخيبة للآمال من منطقة اليورو، حيث ارتفعت طلبيات التصنيع الجديدة في ألمانيا بنسبة 10.4٪ في مايو، أي دون التوقعات بارتفاع بنحو 15٪. وانخفض الإنتاج الصناعي في إسبانيا بنسبة 24.5٪ في مايو. وعلى الرغم من ارتفاع مؤشر ثقة المستثمر في منطقة اليورو إلى -18.2 في يوليو، إلا أنه لا يزال دون التوقعات بتحسن إلى -10.9.

بينما رحبت الأسواق بنتائج مبيعات التجزئة الأوروبية التي ارتفعت بنسبة 17.8٪ في مايو، متجاوزة التوقعات بنسبة 15٪.

في غضون ذلك، وصل اليورو إلى مستوى 1.1345، وهو أعلى مستوى له منذ منتصف يونيو، في وقت سابق من الجلسة. وتراجع اليورو/الدولار عن بعض المكاسب، حيث تمكن الدولار من التعافي على خلفية التقارير الاقتصادية الأمريكية القوية.

ما تجدر متابعته: لا يزال وباء كورونا يشكل مصدر قلقٍ كبير للمستثمرين. خاصة بعد تسجيل 55000 حالة جديدة في يوم واحد الأسبوع الماضي. ويتطلع المتداولون الآن إلى انخفاض هذه الأرقام في الأيام المقبلة.

أما على صعيد البيانات الاقتصادية، ستصدر ألمانيا تقرير الإنتاج الصناعي اليوم، في حين من المقرر أن تعلن فرنسا عن بيانات الميزان التجاري. بينما يبدون أن التقويم الاقتصادي خفيف بالنسبة للولايات المتحدة.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.1305 و 1.1313

إيجابي

اليورو/الاسترليني: 0.9048 و 0.9054

إيجابي

المؤشر الالماني داكس: 12174 و 12750

سلبي

الذهب: 1792 و 1793

إيجابي

الفضة: 18.505 و 18.575

إيجابي

 

السوق اليوم

تتجه أنظار المستثمرين اليوم إلى أسواق الذهب بعد أن أغلق المعدن الأصفر جلسة أمس عند أعلى مستوياته منذ أسبوع تقريباً.

الملخص: أغلقت العقود الآجلة للذهب على ارتفاع ملموس يوم الاثنين مدعومةً بتراجع الدولار الأمريكي، على الرغم من الارتفاع في أسواق الأسهم العالمية.

التفاصيل: انخفض مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، بنسبة 0.5٪ يوم الاثنين، مما يوفر دعماً للذهب.

وارتفع المعدن النفيس إلى 1799 دولار للأونصة في بداية الجلسة لكنه تخلى عن المكاسب بعد صدور بيانات اقتصادية قوية من الولايات المتحدة. وارتفع مؤشر ISM الأمريكي للقطاع غير التصنيعي إلى 57.1 في يونيو، من قراءة 45.4 في مايو.

وارتفع سعر الذهب لشهر أغسطس بحوالي 3.50 دولار، أو 0.2 ٪، ليغلق عند 1793.50 دولار يوم الاثنين، وليصل إلى أعلى مستوى تسوية منذ 30 يونيو. وارتفعت أسعار الذهب بنسبة 0.5٪ في الأسبوع الماضي.

أيضاً ارتفعت الفضة في سبتمبر بنسبة 1.4٪ لتغلق عند 18.582 دولار للأونصة بعد تسجيل ارتفاع أسبوعي بنسبة 1.6٪.

من بين المعادن الأخرى، ارتفع النحاس في سبتمبر بنسبة 1٪ تقريباً إلى 2.7745 دولار للرطل، في حين ارتفع بلاتينوم أكتوبر بنسبة 0.7٪ إلى 837.70 دولار للأونصة يوم الاثنين.

ما تجدر متابعته: يتوقع المستثمرون إضافة المزيد من الأصول الآمنة إلى محافظهم مع زيادة حالات الإصابة بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة والبرازيل والهند. ومن المرجح أن تصل أسعار الذهب إلى مستويات قياسية جديدة هذا الأسبوع ما لم يكن هناك انخفاض ملحوظ في الإصابات. وارتفعت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.1 ٪ لتصل إلى 1794 دولار خلال التعاملات الآسيوية المبكرة اليوم.

أسواق أخرى: أغلق تداول المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الاثنين، مع ارتفاع مؤشر داو جونز واس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 1.78٪ و 1.59٪ و 2.21٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1313، 0.03%

داوجونز: 26046 ، -0.51%

برنت: 42.86 دولار ، -0.06%

الاسترليني/الدولار: 1.2494 ، 0.02%

أس آند بي 500: 3162، -0.32%

خام غرب تكساس: 40.40 دولار، -0.6%

الدولار/الين: 107.39، 0.00%

ناسداك: 10597 دولار ، -0.01%

الذهب: 1794 دولار، 0.1%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر أسعار المنازل والإنتاجية في المملكة المتحدة، واحتياطيات النقد الأجنبي في سويسرا، واحتياطيات النقد الأجنبي في الصين، ومبيعات التجزئة في إيطاليا، بالإضافة إلى مؤشر Redbook الأمريكي.