13 يوليو, 2020

إغلاقات مرتفعة للأسهم الأوروبية رغم زيادة الإصابات بكوفيد-19

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفاع الدولار الكندي / الدولار الأمريكي في تداول العملات الأجنبية هذا الصباح، بعد إضافة الاقتصاد الكندي 952.900 وظيفة في يونيو متجاوزاً التوقعات.
  • وول ستريت تغلق على ارتفاع يوم الجمعة، مع تسجيل مؤشر ناسداك إغلاقاً قياسياً آخر.
  • ارتفاع مؤشر كاك 40 يوم في تداول مؤشرات الجمعة، بعد أن سجلت فرنسا ارتفاعاً أعلى من المتوقع في الإنتاج الصناعي بنسبة 19.6٪ في مايو.
  • الولايات المتحدة تواصل رفع قيود الإغلاق بشكل تدريجي على اقتصادها.
 

ماذا يحدث: أغلقت الأسهم الأوروبية تعاملاتها الأسبوعية يوم الجمعة على ارتفاع ملموس رغم تجدد المخاوف بشأن زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم.

التفاصيل: تواصل الولايات المتحدة الإبلاغ عن أرقام يومية قياسية لكوفيد-19، مع تسجيل نقاط تفشي جديدة في أجزاء أخرى من العالم.

من جانب آخر، دعمت البيانات الاقتصادية الأقوى من المتوقع لكل من إيطاليا وفرنسا معنويات السوق، بينما ساهمت الأنباء عن تقدم في اكتشاف علاج لفيروس كورونا في دعم الأسهم لتغلق بشكل أفضل في يوم التداول الأخير من الأسبوع.

ما أهمية ذلك: هيمنت المخاوف على الأسواق في وقت سابق من الجلسة بعد أنباء عن تسجيل الولايات المتحدة لرقم قياسي آخر لليوم السادس على التوالي، مع إضافة أكثر من 60 ألف حالة يوم الخميس.

كما أعلنت هونغ كونغ إغلاق المدارس من جديد، في حين شددت أستراليا القيود في مدينة ملبورن بعد ارتفاع الإصابات. كما أبلغت طوكيو في اليابان عن زيادة في عدد حالات العدوى.

في حين تراجعت الأسهم الآسيوية يوم الجمعة، وسط مخاوف بشأن خفوت الانتعاش الاقتصادي العالمي. وانخفضت الأسهم الصينية أيضاً يوم الجمعة، مما أوقف ارتفاع مؤشر CSI 300 الذي دام لثماني جلسات.

وسط هذه الأجواء القاتمة، رحبت الأسواق بالأرقام الاقتصادية الإيجابية من الاتحاد الأوروبي حيث سجلت إيطاليا ارتفاعاً بنسبة 42.1٪ في الإنتاج الصناعي لشهر مايو، كما ارتفع الإنتاج الصناعي الفرنسي بنسبة 19.6٪. وفي الوقت نفسه، أعلنت المملكة المتحدة تخفيف قيود الإغلاق على الصالات الرياضية ومراكز الترفيه وأحواض السباحة.

كما رحب المستثمرون أيضاً بتقرير شركة غيليد ساينس الذي أفاد بأن اللقاح المحتمل لكوفيد -19، Remdesivir ، قد أظهر تحسناً في معدلات الشفاء وانخفاضاً كبيراً في خطر الوفاة مقابل الإجراءات القياسية. وفي الوقت نفسه، قالت BioNech أن لقاحها الخاص قد يكون جاهزاً للموافقة عليه بحلول ديسمبر.

هذا وارتفع مؤشر Stoxx Europe 600 لعموم أوروبا بنحو 0.9٪ بعد انخفاض استمر ثلاثة أيام. وتقدم المؤشر بنحو 0.4٪ خلال الأسبوع. أيضاً ارتفع مؤشر داكس 30 الألماني بنسبة 1.2٪، ومؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 1٪ ومؤشر فوتسي 100 بلندن بنسبة 0.8٪ يوم الجمعة.

ما تجدر متابعته: سيقوم المستثمرون بتقييم كيفية تعطل الشركات المختلفة وسط أزمة الوباء، مع بدء موسم الإعلان عن أرباح الشركات للربع الثاني هذا الأسبوع. ويبدو التقويم الاقتصادي خفيفاً للغاية اليوم، حيث من المقرر أن تعلن ألمانيا فقط عن أسعار الجملة. بينما ستستمر التطورات الحاصلة على صعيد الوباء في استحواذ العناوين الرئيسية ، مع تجاوز إجمالي عدد الحالات 12.8 مليون إصابة على مستوى العالم.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الين: 12088 و 120.98

إيجابي

اليورو/الفرنك: 1.0636 و 1.0642

إيجابي

نيكي 225: 22597 و 22658

سلبي

المؤشر الفرنسي 40: 4962 و 4971

سلبي

الفضة: 19.190 و 19.234

إيجابي

 

السوق اليوم

من المتوقع أن يستحوذ النفط الخام على اهتمام المستثمرين اليوم، بعد تسجيله لخسائر أسبوعية يوم الجمعة.

الملخص: أغلقت العقود الآجلة للنفط على ارتفاع يوم الجمعة، مدفوعة بآمال توفر لقاح لكوفيد 19 في وقت قريب. مع ذلك، استمرت أسعار النفط الخام في الهبوط خلال الأسبوع، حيث حذرت وكالة الطاقة الدولية من ضعف الطلب على السلعة بسبب الوباء.

التفاصيل: تلقت أسعار النفط دفعة يوم الجمعة بعد الأخبار المشجعة حول لقاح كورونا، وهو ما قدم بعض الدعم لأسواق الأسهم الأمريكية. في غضون ذلك، رفعت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها السنوية للطلب على الخام إلى 92.1 مليون برميل يومياً، أي بزيادة 400 ألف برميل يومياً عن توقعات الشهر السابق. ورغم ذلك، حذرت الوكالة من أن عودة ظهور "كوفيد-19" قد تضعف الطلب على النفط في المستقبل.

وتفاعلت الأسواق أيضاً مع تقرير بيكر هيوز يوم الجمعة مع إعلانه عن انخفاض عدد منصات النفط الأمريكية النشطة بنحو 4 منصات إلى 181.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط لشهر أغسطس بنسبة 2.4٪ ليغلق عند 40.55 دولار للبرميل في بورصة نيويورك (NYMEX) يوم الجمعة، بعد انخفاضه بنسبة 3.1٪ في اليوم السابق. وانخفضت أسعار النفط الخام الأمريكي بنسبة 0.3٪ خلال الأسبوع.

كما ارتفع نفط برنت في سبتمبر بنسبة 2.1٪ ليستقر عند 43.24 دولار للبرميل، بعد انخفاضه بنسبة 2.2٪ في الجلسة السابقة.

ما تجدر متابعته: سيراقب المتداولون اجتماع اللجنة الفنية المشتركة لمنظمة أوبك المقرر عقده يوم الثلاثاء واجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة يوم الأربعاء. من المحتمل أن يبقى النفط الخام تحت الضغط إذا لم تنخفض أعداد الإصابات الجديدة بالفيروس. أما اليوم، فقد تراجع تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.9٪ إلى 40.17 دولار للبرميل خلال التعاملات الآسيوية المبكرة.

الأسواق الأخرى: أغلقت تداولات المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة، مع ارتفاع مؤشر داو جونز واس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 1.44٪ و 1.05٪ و 0.66٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1326، -0.22%

داوجونز: 26133 ، 0.60%

برنت: 42.87 دولار ، -0.9%

الاسترليني/الدولار: 1.2653 ، 0.25%

أس آند بي 500: 3195، 0.51%

خام غرب تكساس: 40.17 دولار، -0.9%

الدولار/الين: 106.82، -0.10%

ناسداك: 10893 دولار ، 0.51%

الذهب: 1808 دولار، 0.4%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

تضخم أسعار التجزئة في الهند، والاستثمار الأجنبي المباشر في الصين، بالإضافة إلى توقعات تضخم المستهلك الأمريكي والميزانية الحكومية الأمريكية.