21 يناير, 2021

الأسهم الأوروبية تتقدم مع دخول بايدن للبيت الأبيض

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • حافظ البنك المركزي الياباني على سعر الفائدة قصير الأجل عند -0.1٪ في اجتماعه في يناير. وأدى قرار عدم تغيير الأسعار إلى انخفاض زوج العملات "الدولار/الين" قليلاً هذا الصباح.
  • انخفض معدل البطالة في أستراليا إلى 6.6٪ في ديسمبر من 6.8٪ في الشهر السابق. وتداول زوج العملات "الدولار الاسترالي/الأمريكي" على ارتفاع خلال التعاملات الصباحية.
  • انخفض عدد السائحين القادمين إلى نيوزيلندا بنسبة 98.4٪ على أساس سنوي إلى 5116 في نوفمبر. على الرغم من ذلك، ارتفع الدولار النيوزلندي أمام نظيره الأمريكي صباح اليوم.
 

ما يحدث: أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع كبير في يوم تنصيب الرئيس الأمريكي جو بايدن.

التفاصيل: تحولت كل أنظار المستثمرين نحو العاصمة الأمريكية واشنطن لمتابعة تطورات تولي جو بايدن لمنصبة الرئاسي في حفل تنصيب بسيط - وهو الحدث المنتظر الذي يأتي بعد أشهر عصيبة من أجواء انعدام اليقين السياسي في الولايات المتحدة.

كما تابع المستثمرون حركة الأسهم والمؤشرات الأوروبية إزاء التطورات الأخيرة بعد مواجهة رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي تصويتاً على الثقة.

ما أهمية ذلك: تم تنصيب بايدن الرئيس السادس والأربعين للولايات المتحدة يوم الأربعاء، لينهي ولاية دونالد ترامب الحافلة بالأحداث الصاخبة. وظل المستثمرون متفائلين بشأن إقرار خطة الإنقاذ الضخمة البالغة 1.9 تريليون دولار، وتطلعوا إلى تفاصيل مدفوعاتها، والتي من المتوقع أن تدعم مسار الانتعاش الاقتصادي.

تدعو خطة بايدن التحفيزية إلى دفع شيكات بقيمة 1400 دولار للمواطنين الأمريكيين، بالإضافة إلى المزيد من إعانات البطالة. إضافة إلى ذلك، كشف بايدن عن خطة شاملة للتصدي للوباء، تشمل إعطاء 100 مليون حقنة لقاح خلال أول 100 يوم له في المكتب البيضاوي.

كما تنفس المستثمرون الصعداء حيث تجنبت إيطاليا الفوضى السياسية بعد فوز رئيس الوزراء جوزيبي كونتي في تصويت بالثقة في مجلس الشيوخ بعد أن نجا من تصويت مماثل في مجلس النواب يوم الاثنين. ويسمح الفوز لكونتي بالبقاء في منصبه. إثر ذلك، استقر مؤشر FTSE MIB الإيطالي على ارتفاع بنسبة 0.9٪ يوم الأربعاء.

في غضون ذلك، أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وحكّام الولايات الألمانية عن خطط لتمديد الإغلاق الحالي حتى 14 فبراير. وبالنظر إلى الوضع الحالي، طلبت المفوضية الأوروبية من الدول الأعضاء الإسراع في طرح لقاحات كوفيد-19.

كما تفاعل المستثمرون مع إصدار البيانات الاقتصادية. إذ تضاعف معدل التضخم في المملكة المتحدة في ديسمبر، على الرغم من القيود الصارمة خلال موسم عطلة عيد الميلاد. وارتفع مؤشر أسعار المستهلك إلى 0.6٪ الشهر الماضي من 0.3٪ في نوفمبر. وارتفع مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.4٪ ليغلق عند 6740.39 يوم الأربعاء.

بينما ارتفعت أسعار المنتجين في ألمانيا بنسبة 0.2٪ على أساس سنوي في ديسمبر، مسجلة أول ارتفاع سنوي منذ يناير 2020. بينما أضاف مؤشر داكس الألماني مكاسب بنسبة 0.8% ليستقر عند 13921.37 في جلسة أمس.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون قرار سعر الفائدة من البنك المركزي الأوروبي. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يحافظ البنك على سعر الفائدة القياسي ثابتاً دون تغيير. وقد أعلن البنك المركزي الأوروبي عن 500 مليار يورو إضافية لبرنامج شراء الطوارئ الوبائي في ديسمبر. بينما ستصدر منطقة اليورو بيانات حول ثقة المستهلك، والتي من المتوقع أن تنخفض إلى -15 في يناير، من -13.9 في ديسمبر.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الين: 103.48 و 103.53

إيجابي

فوتسي 100: 6726 و 6738

إيجابي

المؤشر الفرنسي 40: 5622 و 5629

إيجابي

مؤشر داكس 30: 13903 و 13925

سلبي

خام غرب تكساس: 53.08 و 53.13

سلبي

 

السوق اليوم

سيكون النفط الخام على أجندة المستثمرين اليوم بعد تسجيله لمكاسب ملموسة في الجلسة السابقة.

الملخص: تم تداول العقود الآجلة للنفط الخام على ارتفاع لليوم الثاني على التوالي يوم الأربعاء مع آمال بإقرار حزمة التحفيز الضخمة من قبل إدارة بايدن.

التفاصيل: بدأت الأسواق تتطلع لما بعد عمليات انخفاض الطلب على النفط نظراً لعودة عمليات الإغلاق في أجزاء مختلفة من أوروبا، وسط تمديد ألمانيا قيود الإغلاق حتى 14 فبراير.

من جهة أخرى، يأمل المتداولون بأن تُفضي حزمة التحفيز الأمريكية إلى انتعاش حاد في الاقتصاد، حيث من المحتمل أن تعزز حملات التطعيم النمو المتوقع للأعمال، مما يوفر دعماً للطلب على النفط في الأشهر المقبلة.

كما تلقى النفط دعماً جرّاء ضعف الدولار الأمريكي، بعد تصريحات المرشحة لوزيرة الخزانة جانيت يلين يوم الثلاثاء.

على الرغم من أن وكالة الطاقة الدولية (IEA) قد خفّضت توقعاتها للطلب على النفط للربع الأول و 2021، إلا أنها صرّحت: "من المرجح أن تكون هناك حاجة إلى المزيد من النفط، بالنظر إلى توقعاتنا بتحسن كبير في الطلب في النصف الثاني من العام".

في غضون ذلك، أعلن معهد البترول الأمريكي عن زيادة غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية بمقدار 2.562 مليون برميل في الأسبوع الأخير المنتهي في 15 يناير، بعد انخفاض قدره 5.821 مليون في الأسبوع السابق.

في حين ارتفع خام غرب تكساس الوسيط 26 سنتاً ليستقر عند 53.24 دولار للبرميل يوم الأربعاء، بينما أضاف خام برنت 18 سنتاً لينهي اليوم عند 56.08 دولار للبرميل.

ما يجب مراقبته: بعد صدور تقرير معهد البترول الأمريكي يوم الأربعاء، ينتظر المتداولون بيانات إدارة معلومات الطاقة بشأن مخزونات النفط الخام. ومن المرجح انخفاض مخزونات النفط الخام الأمريكية بمقدار 1.167 مليون برميل الأسبوع الماضي، بعد انكماش 3.247 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 8 يناير.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الأربعاء، حيث ارتفع مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.83٪ و 1.39٪ و 2.31٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.2133، 0.21%

داوجونز: 31160 ، 0.21%

برنت: 55.91 دولار، -0.3%

الاسترليني/الدولار: 1.3683، 0.21%

أس آند بي 500: 3859، 0.36%

خام غرب تكساس: 53.12 دولار، -0.4%

الدولار/الين: 103.48، -0.06%

ناسداك: 13389، 0.71%

الذهب: 1871 دولار، 0.2%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر مناخ التصنيع الفرنسي ومؤشر مناخ الأعمال في فرنسا، ومبيعات الصناعات التحويلية والطلبات الصناعية الجديدة في إيطاليا، والميزان التجاري الإسباني، وطلبات الاتجاهات الصناعية في المملكة المتحدة، ومعدل البطالة في المكسيك، ومعدلات تغيير التوظيف ADP ومؤشر أسعار المساكن الجديدة في كندا. وفي الولايات المتحدة، لدينا مؤشر التصنيع الفيدرالي فيلادلفيا و مطالبات البطالة الأولية وتصاريح البناء.