30 ديسمبر, 2020

الأسهم الأوروبية تسجل أعلى مستوياتها في 10 أشهر

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • أعلن معهد البترول الأمريكي عن انخفاض مخزون الخام الأمريكي بمقدار 4.8 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 25 ديسمبر ، مقارنة بزيادة 2.7 مليون في الأسبوع السابق. ومع تسجيل المخزونات أول انخفاض لها منذ الأسبوع المنتهي في 6 نوفمبر، ارتفع تداول النفط الخام صباح اليوم.
  • ارتفع معدل البطالة في البرازيل إلى 14.3٪ في الأشهر الثلاثة حتى أكتوبر. مع ذلك ، كانت القراءة أفضل من توقعات السوق عند 14.7٪، مما أدى إلى ارتفاع زوج العملات "الريال البرازيلي/الدولار الأمريكي" هذا الصباح.
 

لمحة سريعة: ارتفعت الأسهم الأوروبية يوم الثلاثاء إلى أعلى مستوياتها في عشرة أشهر بعد يوم واحد فقط من ارتفاع أسهم وول ستريت إلى مستويات قياسية.

التفاصيل: ارتفعت معنويات السوق في أوروبا في أعقاب التقدم التي شهدته أسواق الأسهم الأمريكية يوم الاثنين بعد أن وقع الرئيس دونالد ترامب على حزمة مساعدات بقيمة 900 مليار دولار.

كما ساعد توقيع صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وبدء حملات التطعيم ضد فيروس كورونا في مختلف البلدان في تحقيق مكاسب قياسية للمؤشر الأوروبي للجلسة الخامسة على التوالي.

ما أهمية ذلك: وسّعت الأسهم الأوروبية مكاسبها أمس، وقفزت الأسهم الأمريكية إلى مستويات قياسية يوم الاثنين حيث وقع الرئيس ترامب مشروع قانون الإنقاذ الضخم من فيروس كورونا ليصبح قانوناً رسمياً. بينما واصل الرئيس الأمريكي الضغط من أجل الحصول على شيكات بقيمة 2000 دولار حتى بعد التوقيع على القانون. وصوّت مجلس النواب لاحقاً على زيادة المدفوعات المباشرة التي تنتظر الموافقة من مجلس الشيوخ.

كما رحب المستثمرون بتوقيع اتفاق بريكست الذي طال انتظاره بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا عشية عيد الميلاد، مما ساعد مؤشر فوتسي 100 في لندن على تسجيل مكاسب بنسبة 1.6٪ يوم الثلاثاء. وسيتم تنفيذ الاتفاق، الذي وافق عليه سفراء 27 دولة عضو في منطقة اليورو، اعتباراً من 1 يناير 2021.

فيما كانت أسهم AstraZeneca من بين الأسهم الأفضل أداءً في مؤشر فوتسي ، والتي عززتها توقعات حصول لقاح كوفيد-19 الخاص بالشركة على موافقة المملكة المتحدة.

وارتفع مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا بنسبة 0.76٪ يوم الثلاثاء، مع إغلاق معظم القطاعات في المنطقة الإيجابية. في حين كانت أسهم السفر والترفيه من بين الأفضل أداءً، مدفوعة بإطلاق حملة التطعيم في الاتحاد الأوروبي.

وتجاوز مؤشر DAX 30 الألماني حاجز 13900 للمرة الأولى على الإطلاق أمس لكنه قلص المكاسب ليستقر على انخفاض بنسبة 0.2٪ عند 13.761. في غضون ذلك، أضاف المؤشر الفرنسي مكاسب بواقع 0.4٪ ليستقر عند 5612 يوم الثلاثاء، لينهي تعاملاته عند أقوى مستوى له منذ 26 فبراير.

ما يجب مراقبته: سيواصل المستثمرون التركيز على حملة التطعيم في دول الاتحاد الأوروبي. كما ستراقب الأسواق عن كثب التطورات المتعلقة بالموافقة على لقاح AstraZeneca في المملكة المتحدة. كما سيظل ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 مصدر قلق كبير للمستثمرين، حيث تجاوز إجمالي الإصابات 81.9 مليون في جميع أنحاء العالم.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الين: 103.33 و 103.39

إيجابي

اليورو/الدولار: 1.2284 و 1.2291

إيجابي

الدولار الاسترالي: 0.7634 و 0.7638

إيجابي

فوتسي 100: 6600 و 6619

سلبي

داكس 30: 13770 و 13791

سلبي

 

السوق اليوم

سيكون الدولار الأمريكي موضع اهتمام المتداولين اليوم بعد هبوط مؤشر الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى له خلال 32 شهراً.

الملخص: انخفض الدولار الأمريكي مقابل معظم نظرائه الرئيسيين يوم الثلاثاء، مما يجعل العملة الأمريكية صاحبة أسوأ أداء في سوق الفوركس العالمي.

التفاصيل: أدت الموافقة التي طال انتظارها على حزمة التحفيز الأمريكية إلى زيادة التفاؤل حول تعافي اقتصادي أكثر حدة. كما أدى إطلاق حملة اللقاحات حول العالم إلى تحسين معنويات السوق، مما دفع المتداولين بعيداً عن عملات الملاذ الآمن، بما في ذلك الدولار الأمريكي.

وقد قلّص الدولار بعض الخسائر يوم الثلاثاء بعد أن سجل أدنى مستوى له في أكثر من عامين مقابل اليورو. ومع ذلك، بقي الدولار تحت الضغط خلال اليوم.

كان زوج العملات "اليورو/الدولار" مدعوماً أيضاً بقوة اليورو بسبب توقيع صفقة بريكست. فيما بقيت أحجام التداول منخفضة حيث أخذ العديد من المستثمرين استراحة لعطلة عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة.

يتوقع المستثمرون أن يظل الدولار الأمريكي تحت الضغط حيث أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى أنه ينوي الحفاظ على أسعار الفائدة بالقرب من مستوى الصفر لفترة طويلة. وقد انخفض الدولار بحوالي 6.8 ٪ حتى الآن هذا العام.

ارتفع اليورو بنسبة 0.28٪ ليغلق عند 1.2251 دولار يوم الثلاثاء بعد ارتفاعه إلى 1.2274 دولار في وقت سابق من الجلسة، وهو أعلى مستوى منذ أبريل 2018. كما ارتفع الدولار الاسترالي 0.39٪ إلى 0.7610 دولار مقابل نظيره الأمريكي.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون مجموعة من البيانات الاقتصادية الأمريكية، بما في ذلك الميزان التجاري للسلع ومخزونات الجملة ومؤشر مديري المشتريات في شيكاغو ومبيعات المنازل المعلقة.

الأسواق الأخرى: كان أداء المؤشرات الآسيوية متبايناً صباح اليوم، حيث ارتفع مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ وشنغهاي المركب الصيني بنسبة 1.2٪ و 0.6٪ على التوالي. في حين انخفض مؤشر نيكاي الياباني بنسبة 0.7٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.2290 ، 0.32%

داوجونز: 30281 ، 0.14%

برنت: 51.50 دولار، 0.5%

الاسترليني/الدولار: 1.3542، 0.29%

أس آند بي 500: 3726، 0.17%

خام غرب تكساس: 48.29 دولار، 0.6%

الدولار/الين: 103.31، -0.21%

ناسداك: 12862، 0.16%

الذهب: 1887 دولار، 0.2%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الميزان التجاري للمملكة العربية السعودية، وقيمة الميزانية الحكومية المكسيكية، بالإضافة إلى تطبيقات الرهن العقاري في الولايات المتحدة، ومخزونات النفط الخام حسب إدارة معلومات الطاقة الأمريكية وأعداد المنصات النشطة من بيكر هيوز.