29 مارس, 2021

الأسهم الأوروبية ترتفع وتقترب من تسجيل مستويات قياسية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • قفزت الأرباح الصناعية في الصين بنسبة 178.9٪ على مدار العام إلى 1.11 تريليون يوان في يناير-فبراير 2021، مما ساعد مؤشر شنغهاي المركب على تحقيق مكاسب قياسية هذا الصباح.
  • وتقلص الفائض التجاري للأرجنتين إلى 1062 مليون دولار في شباط/فبراير، من 1187 مليون دولار في الشهر الماضي. ومع ذلك ، فإن أحدث قراءة لا تزال تأتي في أفضل مما كان متوقعا ، مما يساعد على ARS / USD الفوركس بالتداول ببط
  • اعلن البنك المركزي الكولومبي عن خططه للحفاظ على سعر الفائدة القياسي عند 1.75٪ في اجتماعه في مارس/آذار. ظل مؤتمر الأطراف/الدولار الأمريكي ثابتاً في تداول الفوركس هذا الصباح.
  • سجلت الحكومة الكندية عجزًا في الميزانية بلغ 20 مليار دولار كندي في يناير، مقابل فائض بقيمة 0.4 مليار دولار كندي قبل عام، مما أدى إلى انخفاض زوج العملات الأجنبية في CAD/USD هذا الصباح.
  • وارتفع مؤشر "مشاعر المستهلكين" في جامعة ميشيغان في الولايات المتحدة الى اعلى مستوى له منذ عام واحد على 84.9 في آذار، في مقابل قراءة اولية 83. وتجاوزت القراءة الاخيرة تقديرات الاجماع التى كانت 83.6 ، مما ادى الى ارتفاع مؤشر داو جونز اكثر من 450 نقطة يوم الجمعة .
 

ما يحدث: سجلت الأسهم الأوروبية مكاسب يوم الجمعة لتغلق الأسبوع بالقرب من أعلى مستوياتها على الإطلاق.

ما حدث: تجاهل المستثمرون المخاوف بشأن ارتفاع حالات covid-19 وتجدد القيود المفروضة على الإغلاق في الاتحاد الأوروبي.

عزز التفاؤل بشأن انتعاش الاقتصاد الامريكى مدفوعا بالتحفيز توقعات النمو العالمى .

ما أهمية ذلك: بدأت الأسهم الأوروبية على نحو إيجابي يوم الجمعة، حيث تلقت تسليمًا قويًا من الأسواق في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث سجلت الأسهم مكاسب حادة بقيادة اليابان والصين.

وقد أدى الارتفاع الكبير في حالات العدوى بـ COVID-19 والبطء في طرح اللقاحات في منطقة اليورو إلى إبقاء الأسهم متراجعة معظم الأسبوع. ومع ذلك، اتجهت الأسواق إلى الصعود ، بدعم من صرف حزمة التحفيز الضخمة في أميركا

ضعفت معنويات المستثمرين مع إثارة قادة الاتحاد الأوروبي للمخاوف بشأن نقص إمدادات لقاح استرازينيكا والمنطقة التي تواجه موجة ثالثة من الإصابات.

كما تم الابتعاد عن الاسهم الاوروبية من خلال تحسن المشاعر للاسهم الامريكية . أنهت الأسهم الأمريكية سلسلة خسائرها يوم الخميس، وساعد على ذلك ارتفاع الأسهم الدورية. كما ارتفعت اسعار الاسهم المصرفية بعد ان قال رئيس بنك الاحتياطى الفيدرالى جيروم باول ان البنوك قد تستأنف عمليات اعادة شراء اسهمها وزيادة مدفوعات توزيع الأرباح بعد 30 يونيو .

كما تعززت الأسواق بالبيانات الاقتصادية. انتعشت مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة، مع ارتفاع حجم المبيعات بنسبة 2.1٪ في فبراير، بما يتماشى مع التوقعات. وارتفع مؤشر مناخ الأعمال بمعهد إيفو الألماني إلى 96.6 في مارس، من 92.7 في الشهر السابق، متجاوزا توقعات السوق.

وارتفع مؤشر ستوكس 600 لعموم أوروبا بنسبة 0.91٪ ليغلق عند 426.93 يوم الجمعة، وهو أقل بسبع نقاط فقط من مستوى قياسي. وأضاف المؤشر 0.85٪ عن الأسبوع الماضي ليتحقق مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي. وكانت أسهم التعدين من بين الأسهم الأعلى أداء، حيث ارتفعت بأكثر من 4٪ يوم الجمعة. واستقرت جميع القطاعات في منطقة إيجابية.

ومع تحسن آفاق الانتعاش الاقتصادي القوي، ارتفعت أسهم أكبر شركة لصناعة الصلب في العالم، ArcelorMittal، بنحو 7٪ يوم الجمعة، في حين سجلت مجموعة ريو تينتو ومجموعة بي إتش بي مكاسب أيضا.

كما ارتفع مؤشر فاينانشال تايمز 100 فى لندن اليوم الجمعة بدعم من اسهم التعدين والبترول . وارتفع مؤشر الرقائق الزرقاء بنسبة 0.99٪ ليغلق عند 6740.59، ليضيف 0.48٪ عما كان عليه قبل أسبوع.

مؤشرا داكس الألماني 30 والفرنسي 40 بنسبة 0.87٪ و0.61٪ على التوالي يوم الجمعة.

ما يجب مراقبته: مع عدم وجود بيانات اقتصادية رئيسية من المقرر إصدارها من منطقة اليورو اليوم، سيواصل المستثمرون مراقبة وتيرة طرح اللقاح المشترك-19 في المنطقة.

لا تزال حالات ارتفاع حالات الإصابة بـ "كوفيد-19" واحدة من أهم الشواغل بالنسبة للأسواق، حيث تجاوز إجمالي الإصابات 127 مليون حالة على مستوى العالم.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

باوند/دولار- 1.3782 و 1.3789

سلبي

يورو/باوند – 0.8552 و 0.8557

إيجابي

مؤشر فاينانشال تايمز 100 – 6,732.63 و 6,747.16

إيجابي

داكس الألماني 30 – 14,749.14و 14,760.39

سلبي

خام غرب تكساس – 60.39 ة 60.86

سلبي

 

السوق اليوم

النفط الخام محط التركيز اليوم، وسط مخاوف من تداعيات انسداد قناة السويس.

السياق: استقرت أسعار النفط الخام على ارتفاع اليوم الجمعة، حيث أوقفت سفينة شحن ضخمة حركة المرور في قناة السويس لليوم الرابع على التوالي.

التفاصيل: قامت إحدى أكبر سفن الحاويات في العالم بسد قناة السويس، التي تعد ممراً رئيسياً لتجارة العديد من السلع، بما في ذلك النفط.

قالت شركة إنشكيب للخدمات البحرية في تغريدة على تويتر إنه تم إعادة تعويم سفينة الحاويات العملاقة التي تسد قناة السويس أخيرا يوم الاثنين ويجري تأمينها. الا انه لا يزال من غير الواضح ما هي حالة السفينة التي تقطعت بها السبل ومتى ستكون القناة مفتوحة امام حركة المرور، حيث قال انشكيب ان "المزيد من المعلومات ستتبع ذلك فور علمها".

من ناحية أخرى، ظل التجار يشعرون بالقلق إزاء تجدد عمليات الإغلاق في عدة أجزاء من أوروبا لمكافحة زيادة انتشار وباء "كوفيد 19" الذي يؤثر على الطلب على منتجات الطاقة. وقد أرسلت هذه المخاوف كلا من خام غرب تكساس الوسيط وبرنت إلى منطقة التصحيح في وقت سابق من الأسبوع الماضي.

ناحية اخرى ، سجلت ادارة معلومات الطاقة زيادة اسبوعية خامسة على التوالى فى مخزونات النفط الخام الامريكى ، بينما اظهرت بيانات بيكر هيوز ، التى صدرت امس الجمعة ، ان عدد منصات التنقيب عن البترول الامريكية النشطة زاد بنسبة 6 الى 324 منصة .

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسليم مايو بنسبة 4.1٪ لينتهي عند 60.97 دولار للبرميل في بورصة نيويورك (نيويورك) التجارية، بعد انخفاض بنسبة 4.3٪ يوم الخميس. وارتفع خام برنت بنسبة 4.2٪ ليستقر عند 64.57 دولار للبرميل على العقود الآجلة لـ ICE Europe، بعد أن انخفض بنسبة 3.8٪ في الجلسة السابقة.

يجب مراقبته: الأسواق ستراقب حركة المرور على قناة السويس وما يترتب عليها من تقلبات في أسعار النفط والغاز

تقول "جولدمان ساكس" أن الطلب العالمي على العالم سيزيد بمقدار 4.5 مليون برميل يومياً في الربع الثالث. بيد ان الرقم مازال اقل بمقدار 800 الف برميل يوميا عن توقعاته السابقة .

الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة، حيث ارتفع مؤشر داو جونز ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 وناسداك 100 بنسبة 1.39٪ و1.86٪ و1.55٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

يورو/دولار (1.1789, -0.06%)

مؤشر داو جونز ($32,832, -0.37%)

برنت ($63.84, -0.9%)

باوند/دولار (1.3776, -0.14%)

اس اند بي ($3,944, -0.54%)

خام غرب تكساس ($60.23, -1.2%)

دولار/ين (109.48, -0.18%)

ناسداك ($12,889, -0.60%)

الذهب ($1,729, -0.2%)

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الائتمان الاستهلاكي في المملكة المتحدة، والموافقات على الرهن العقاري والاقتراض العقاري، ومؤشر الثقة في الأعمال في جنوب أفريقيا SACCI، ونمو القروض في البرازيل والبنك المركزي البرازيلي ، فضلا عن البنك الاحتياطي الاتحادي الأمريكي و مؤشر النشاط التجاري العام دالاس.