10 أغسطس, 2020

الذهب يختتم سلسلة أرباحه القياسية مع تعافي الدولار الأمريكي

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • أرامكو السعودية تتوقع تعافي الطلب على النفط من آسيا بعد إعادة الافتتاح التدريجي لاقتصادات المنطقة، والنفط الخام يسجل مكاسب يوم الاثنين.
  • الصين تعلن عن زيادة أخرى في تضخم أسعار المواد الغذائية بنسبة 13.2٪ في يوليو، مما أدى إلى ارتفاع مؤشر شنغهاي المركب يوم الاثنين.
  • الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوقع على أمر تنفيذي يوم السبت لتمديد برنامج إعانات البطالة بمبلغ 400 دولار لكل عاطل عن العمل.
  • ارتفاع زوج العملات (الاسترالي/الأمريكي) اليوم بعد انخفاض أعداد الإصابات إلى أدنى مستوياتها في أسبوعين في ولاية فيكتوريا الاسترالية.
 

ماذا يحدث: أغلقت العقود الآجلة للذهب على انخفاض ملموس يوم الجمعة، منهيةً خط الارتفاع القوي الذي دام خمس جلسات متتالية.

التفاصيل: شهدت أسعار المعدن النفيس انتعاشاً بسبب شكوك المستثمرين حول التأثير الاقتصادي للوباء على المدى الطويل وضعف الدولار الأمريكي.

لكن الدولار ارتد بشكل هامشي يوم الجمعة، مدعوماً بتقرير إيجابي للوظائف الامريكية، مما وضع نهاية لسلسلة المكاسب.

ما أهمية ذلك: حقق الدولار الأمريكي مكاسب في الجلسة السابقة، مسجلاً أول ارتفاع أسبوعي له في الأسابيع الستة الماضية. وارتفع مؤشر الدولار ICE، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ستة منافسين رئيسيين، بنحو 0.8٪ يوم الجمعة.

في المقابل، انخفض المعدن الأصفر مع تصاعد شهية المخاطرة لدى المستثمرين بعد تقرير الوظائف الإيجابي من الولايات المتحدة. إذ أعلنت وزارة العمل الأمريكية عن إضافة 1.76 مليون وظيفة في يوليو، مقابل تقديرات 1.7 مليون وظيفة إضافية. وانخفض معدل البطالة الأمريكية إلى 10.2٪ في يوليو، عن قراءة يونيو عند 11.1٪.

رغم ذلك، حافظ المستثمرون على حذرهم في ظل استمرار التوترات بين واشنطن وبكين، حيث أعلن الرئيس دونالد ترامب حظر التعاملات مع شركات التكنولوجيا الصينية العاملة في البلاد.

في غضون ذلك، تراجعت العقود الآجلة للذهب لشهر ديسمبر بنسبة 2٪ لتغلق عند 2028 دولارًا للأونصة يوم الجمعة. لكن رغم ذلك، لا يزال الذهب المعروف بـ "الملاذ الآمن" يسجل مكاسب بنسبة 2.1٪ الأسبوع الماضي، مرتفعا للأسبوع التاسع على التوالي.

أيضاً انخفضت الفضة لشهر سبتمبر بنسبة 3٪ لتستقر عند 27.540 دولار للأونصة في الجلسة السابقة بعد تقدمها بحوالي 5.6٪ يوم الخميس. وسجل المعدن الأبيض مكاسب أسبوعية بنسبة 13.7٪.

في المعادن الأخرى، انخفض النحاس في سبتمبر بنحو 4.1٪ ليستقر عند 2.7925 دولار للرطل يوم الجمعة، متراجعاً بنسبة 2.6٪ خلال الأسبوع. وخسر البلاتين لشهر أكتوبر 4.3٪ ليغلق عند 970.40 دولار للأونصة، لكنه حقق مكاسب أسبوعية بنسبة 5.6٪.

ما يجب متابعته: سيراقب المستثمرون عن كثب التوترات المتصاعدة بين واشنطن وبكين. في حين أن انعدام اليقين السياسي يعزز الطلب على الاستثمار في أصول الملاذ الآمن، في المقابل سيؤدي الضغط على الصين إلى اضمحلال الطلب على الذهب حيث تعتبر الصين مشترٍ رئيسي للمعادن الثمينة.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الدولار: 1.1788 و 1.1795

إيجابي

اليورو/الاسترليني: 0.9021 و 0.9025

سلبي

الذهب: 2028 و 2029

سلبي

الفضة: 28.154 و 28.239

إيجابي

البلاتينوم: 991.54 و 993.59

سلبي

 

السوق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين نحو اليورو اليوم، بعد أن تراجعت العملة الموحدة عن أعلى مستوياتها في عامين خلال الجلسة السابقة.

الملخص: انخفض اليورو مقابل الدولار الأمريكي يوم الجمعة، بعد أن صعد الأخير إلى أقوى مستوى له منذ مايو 2018 في الجلسة السابقة. وألقت التوترات بين أكبر اقتصادين في العالم بثقلها على اليورو، بينما تلقى الدولار دعماً قوياً من تقرير الوظائف الأمريكي.

التفاصيل: أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر التعاملات مع شركتي تكنولوجيا صينيتين متذرعاً بمخاوف تتعلق بالأمن القومي. ودفعت هذه الأخبار متداولي الفوركس بالتحول بعيداً عن الأصول المرتبطة بالمخاطر العالية.

على الجانب الإيجابي، أبلغت ألمانيا وفرنسا عن أداء أفضل من المتوقع للقطاع الصناعي لشهر يونيو. وقفز الإنتاج الصناعي في ألمانيا بنسبة قياسية بلغت 8.9٪ في يونيو، بينما زاد الإنتاج الصناعي الفرنسي بنسبة 12.7٪ خلال الشهر.

كما ارتفعت الصادرات الألمانية بمعدل أعلى من المتوقع حيث قفزت بنسبة 14.9٪ مقابل تقديرات السوق عند 13.3٪.

في الوقت نفسه، انتعش الدولار الأمريكي في الجلسة السابقة بعد أن أظهر تقرير NFP إضافة وظائف بصورة أقوى من المتوقع، بالإضافة إلى تراجع معدل البطالة.

بدوره، انخفض زوج العملات "اليورو/الدولار" دون مستوى 1.1800 يوم الجمعة، متراجعاً إلى أدنى مستوى له في ثلاثة أيام. واستقر الزوج نزولاً عند 1.1788 دولار في الجلسة السابقة.

ما يجب مراقبته: مع عدم وجود تقارير اقتصادية رئيسية من المقرر أن تصدرها منطقة اليورو اليوم، يترقب المستثمرون الإصدارات الرئيسية من المنطقة في وقت لاحق من الأسبوع، بما في ذلك مؤشر ZEW للثقة الاقتصادية والإنتاج الصناعي ومعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي والميزان التجاري.

من جهة أخرى، سيواصل المستثمرون التركيز على أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كوفيد -19، حيث تجاوز إجمالي عدد الحالات 19.8 مليون حالة حول العالم.

أسواق أخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على نحو متفاوت يوم الجمعة. إذ ارتفع مؤشرا داوجونز واس آند بي 500 بنسبة 0.17٪ و 0.06٪ على التوالي، فيما انخفض مؤشر ناسداك 100 بنسبة 0.87٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1798 ، 0.08%

داوجونز: 27457 ، 0.45%

برنت: 44.84 دولار ، 1%

الاسترليني/الدولار: 1.3072، 0.17%

أس آند بي 500: 3355، 0.29%

خام غرب تكساس: 41.78 دولار، 1.4%

الدولار/الين: 105.77، -0.15%

ناسداك: 11134 دولار ، 0.10%

الذهب: 2042 دولار، 0.7%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الإنتاج الصناعي في المكسيك، فضلاً عن فرص العمل وتوقعات تضخم المستهلكين في الولايات المتحدة.