08 يوليو, 2020

ارتفاع حاد لأسعار الذهب مع تصاعد المخاوف من كوفيد-19

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية يعلن عن تسارع حالات الإصابة بكوفيد-19 في يونيو.
  • انخفاض أسعار خام غرب تكساس الوسيط اليوم بعد ارتفاع مفاجئ في مخزونات الخام الأمريكية بمقدار مليوني برميل في الأسبوع الأخير.
  • سويسرا تعلن عن انخفاض معدل البطالة إلى 3.2٪ في يونيو ما أدى إلى دعم زوج العملات الفرنك/الدولار.
  • ارتفاع أداء الين/الدولار خلال جلسة تداول الفوركس صباح اليوم بعد ان أعلنت اليابان تسجيل فائض في الحساب الجاري يفوق التوقعات.
 

ماذا يحدث: قفزت أسعار الذهب يوم الثلاثاء لتغلق عند أعلى مستوياتها في تسع سنوات تقريباً.

التفاصيل: مع ارتفاع حالات الإصابة بعدوى كوفيد-19 في أجزاء مختلفة من العالم، وتصاعد المخاوف بشأن قدرة الاقتصاد العالمي على التعافي السريع، كسر المعدن الأصفر حاجز 1800 دولار يوم الثلاثاء.

واستند تداول الذهب على التدفقات القوية نحو صناديق الاستثمار المتداولة وعلى استمرار الانخفاض في عوائد سندات الخزانة الأمريكية جنباً إلى جنب مع توقعات إقرار المزيد من البرامج التحفيزية المالية.

ما أهمية ذلك: استفادت المعادن الثمينة، بما في ذلك الذهب والفضة، من وضعها كملاذٍ آمن خلال الوباء. وفي ظل استمرار المخاوف بشأن مدى عمق الركود العالمي ووضع البنوك المركزية التي تقدم حزم تحفيز ضخمة، واصل الذهب تقدمه أمام الدولار منذ منتصف يونيو، عندما كان الذهب بالقرب من 1700 دولار.

من جانب آخر، أثرت تقلبات الدولار الأمريكي بشدة على أسعار الذهب، نظراً لأن كلاهما يعتبران أصولاً تقليدية آمنة وأداوت للتحوط من المخاطر في محافظ المتداولين. كما ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.1٪ إلى 96.83 يوم الثلاثاء بعد انخفاضه إلى أدنى مستوى له عند 96.60 في وقت سابق من الجلسة.

وللمرة الأولى منذ 16 سبتمبر 2011، قفز سعر الذهب يوم الثلاثاء إلى أعلى مستوياته القياسية خلال اليوم وصولاً لمستوى 1809.90 دولار للأونصة.

أيضاً ارتفعت الفضة في سبتمبر بنسبة 0.6٪ لتستقر عند 18.699 دولار للأونصة في الجلسة السابقة، بعد ارتفاع بنسبة 1.4٪ يوم الاثنين.

ما يجب مراقبته: مع تجاوز الإصابات العالمية مستوى 11.8 مليون حالة، قد يستمر المتداولون في البحث عن خيارات الملاذ الآمن، وهو ما سيدعم أسعار الذهب. وقد يختار المستثمرون جني الأرباح اليوم وبيع المعدن الأصفر. هذا وقد انخفضت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.2٪ إلى 1806.80 دولار للأونصة في التعاملات الأوروبية.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الاسترليني: 0.8984 و 0.8994

سلبي

الدولار الاسترالي/الكندي: 0.9438 و 0.9447

إيجابي

ناسداك 100: 10496 و 10570

إيجابي

داو جونز: 25825 و 25956

سلبي

الذهب: 1805 و 1808

سلبي

 

السوق اليوم

من المتوقع أن تستحوذ الأسهم الأمريكية على تركيز المستثمرين اليوم، خاصة بعد أن أغلقت وول ستريت تعاملاتها على نبرة سلبية أمس الثلاثاء.

الملخص: أغلقت الأسهم الأمريكية تداولاتها على انخفاض ملموس يوم الثلاثاء، حيث أنهى مؤشر S&P 500 ارتفاعه الذي دام خمسة أيام، بعد أن تشتت تركيز المستثمرين بسبب عودة ظهور الفيروس في البلاد.

التفاصيل: صرح العديد من أعضاء الاحتياطي الفيدرالي أنه في ظل ارتفاع معدلات الإصابة في بعض الولايات الأمريكية، فقد يواجه الاقتصاد الأمريكي تحديات أكبر مما كان متوقعاً في وقتٍ سابق.

وخلال مقابلة مع قناة بلومبرغ، قال نائب الرئيس مايك بنس إن إدارة ترامب ترغب في تحديد حزمة التحفيز القادمة بمبلغ 1 تريليون دولار.

من جانب آخر، تراجع مؤشر مؤشر داو جونز بواقع 1.5٪ ليغلق عند 25890.18 أمس. بينما أنهى مؤشر S&P 500 مساره الصعودي وخسر 1.1٪ ليستقر عند 3145.32. كذلك انخفض أداء مؤشر ناسداك 200 بنسبة 0.9٪ إلى 10343.89، بعد أن سجل أعلى مستوى قياسي خلال اليوم عند 10518.98 في وقت سابق من الجلسة.

ما يجب متابعته: يبدو أن التقويم الاقتصادي الأمريكي سيكون خفيفاً اليوم اليوم ، حيث من المقرر الإعلان عن بيانات ائتمان المستهلك فقط التي من المتوقع تراجعها لشهر مايو.

الأسواق الأخرى: تم تداول المؤشرات الأوروبية بنبرة هبوطية صباح اليوم، مع انخفاض مؤشر فوتسي 100 والفرنسي 40 ومؤشر داكس 30 بنسبة 0.2٪ و 0.5٪ و 0.2٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1290، 0.13%

داوجونز: 25832 ، 0.24%

برنت: 43.00 دولار ، -0.02%

الاسترليني/الدولار: 1.2554 ، 0.08%

أس آند بي 500: 3145، 0.26%

خام غرب تكساس: 40.54 دولار، -0.2%

الدولار/الين: 107.47، -0.04%

ناسداك: 10560 دولار ، 0.26%

الذهب: 1807 دولار، -0.2%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الميزانية التكميلية للمملكة المتحدة، ومؤشر أسعار المنازل الجديدة في كندا، بالإضافة إلى تطبيقات الرهن العقاري الأمريكية، ومخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة.