08 يونيو, 2021

الذهب يزداد تألقاً، لكنه يغلق دون 1900 دولار

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفض مؤشر ثقة الأعمال NAB الأسترالي إلى 20 في مايو، من أعلى مستوى قياسي بلغ 23 قبل شهر، مما فرض ضغوطاً على زوج العملات "الدولار الاسترالي/الأمريكي".
  • تقلص الاقتصاد الياباني بنسبة 3.9٪ في الربع الأول، مقابل القراءة الأولية عند 5.1٪. وعلى الرغم من أن الانكماش كان أقل من تقديرات السوق عند 4.8٪، انخفض الين الياباني / الدولار الأمريكي في جلسة تداول الفوركس صباح اليوم.
 

ما يحدث: استقرت العقود الآجلة للذهب على ارتفاع يوم الاثنين، على الرغم من بقاء شهية المخاطرة قوية.

التفاصيل: حتى مع ارتفاع أسهم شركات التكنولوجيا، سجل الذهب مكاسب خلال جلسة الاثنين، مدعوماً ببعض الضعف في الدولار الأمريكي.

على الرغم من الارتفاع في أسعار الذهب، أغلق المعدن الأصفر دون المستوى الرئيسي 1900 دولار للجلسة الثالثة على التوالي.

ما أهمية ذلك: تم تداول الدولار الأمريكي على انخفاض مقابل معظم المنافسين الرئيسيين يوم الاثنين. وانخفض مؤشر ICE، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ستة منافسين رئيسيين، بنحو 0.2٪.

ويحمل تراجع الدولار الأمريكي تأثيراً إيجابياً على السلع المُسعّرة بالدولار، مما يجعلها أقل تكلفة لحاملي العملات الأخرى.

في غضون ذلك، ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 1.566٪ ، مما قد يضغط على المعدن الأصفر في المدى القريب.

وقد انخفض الدولار والعوائد بشكل حاد يوم الجمعة بعد صدور تقرير الوظائف غير الزراعية لشهر مايو، مما ساعد أسعار السلع والمعادن الثمينة. على الرغم من ارتفاع الذهب، إلا أنه لم يخترق حاجز المقاومة الرئيسي عند 1900 دولار.

وبينما لا تزال الرغبة في المخاطرة قوية، استمر قلق المستثمرين بشأن توقعات التضخم في الولايات المتحدة. وقد يجبر أي ارتفاع ملموس في التضخم مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على تقليص مشترياته من السندات في وقت أبكر مما كان متوقعاً وحتى قد يتخذ قراراً برفع أسعار الفائدة.

وارتفعت أسعار الذهب تسليم أغسطس بنسبة 0.4٪ لتغلق عند 1898.80 دولار للأونصة في بورصة كومكس يوم الاثنين، بعد مكاسب بنسبة 1٪ يوم الجمعة. وارتفعت الفضة لشهر يوليو بنسبة 0.4٪ لتصل إلى 28.02 دولار للأونصة، مسجلة بذلك أقوى تسوية منذ يوم الأربعاء الأسبوع الماضي.

في معادن أخرى، استقر النحاس في يوليو دون تغيير عند 4.53 دولار للرطل. وارتفع البلاتين في يوليو بنسبة 0.9٪ إلى 1174.80 دولار للأونصة ، بينما أغلق البلاديوم في سبتمبر عند 2837.70 دولارًا للأوقية، بانخفاض 0.2٪.

ما يجب مراقبته: ستراقب الأسواق تقرير التضخم الأمريكي المقرر صدوره يوم الخميس. وسيواصل المتداولون مراقبة تحركات الدولار الأمريكي وعوائد السندات.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/الاسترليني: 0.8599 و 0.8602

إيجابي

المؤشر الفرنسي 6545.93 و 6554.89

إيجابي

المؤشر الألماني: 15680 و 15702

إيجابي

الذهب: 1898.14 و 1900.34

إيجابي

الفضة: 27.902 و 27.951

سلبي

 

السوق اليوم

ستكون الأسهم الأوروبية محط اهتمام المستثمرين اليوم قبل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية من منطقة اليورو.

الملخص: استقرت الأسهم الأوروبية على ارتفاع يوم الاثنين، رغم المخاوف السائدة إزاء ارتفاع التضخم.

التفاصيل: توصلت دول مجموعة السبع مؤخراً إلى اتفاق بشأن الضرائب العالمية واستمر المستثمرون في مراقبة تأثيرها على الأعمال التجارية.

وتم تداول أسهم البنوك في منطقة اليورو على ارتفاع يوم الاثنين، قبل اجتماع البنك المركزي الأوروبي المقرر عقده يوم الخميس. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يحافظ صانعو السياسة الأوروبيين على موقفهم السلبي.

بينما يترقب المستثمرون العالميون بمخاوف شديدة أرقام التضخم الأمريكية يوم الخميس. إذ ارتفع مؤشر أسعار المستهلك الأمريكي (CPI) إلى 4.2٪ في أبريل، وهو أسرع ارتفاع منذ عام 2008. وإذا أظهرت البيانات القادمة ارتفاعاً آخر في الأسعار في مايو، فقد يرد المستثمرون بالتخلص من الأصول ذات المخاطر العالية مثل الأسهم الأوروبية.

من جهتها، أبلغت ألمانيا عن انخفاض غير متوقع في الطلبات الصناعية لشهر أبريل بسبب انخفاض الطلب المحلي وسط اضطرابات سلسلة التوريد. وانخفض مؤشر داكس 30 الألماني بنسبة 0.1 ٪ يوم الاثنين.

في غضون ذلك، ارتفع مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا بنحو 0.2٪ يوم الاثنين مع أداء ممتاز لأسهم السيارات.

أيضاً ارتفع مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.12٪، كما ارتفع مؤشر 40 الفرنسي بنسبة 0.43٪ يوم الإثنين.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون بيانات عن التغير في الوظائف ومعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي والمشاعر الاقتصادية من منطقة اليورو. ومن المتوقع أن ينخفض ​​عدد العاملين بنسبة 0.3٪ في الربع الأول، مقابل نمو بنسبة 0.4٪ في الفترة السابقة. أيضاً تشير التقديرات إلى انكماش اقتصاد منطقة اليورو بنسبة 1.8٪ في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، وهو الربع الخامس على التوالي من الانكماش.

أسواق أخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية متباينة يوم الاثنين، حيث انخفض مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 بنسبة 0.36٪ و 0.08٪ على التوالي، بينما ارتفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 0.23٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.2182، -0.07%

داوجونز: 34586 ، -0.09%

برنت: 70.89 دولار، -0.8%

الاسترليني/الدولار: 1.4162، -0.11%

أس آند بي 500: 4,228، -0.06%

خام غرب تكساس: 68.64 دولار، -0.9%

الدولار/الين: 109.40، 0.13%

ناسداك: 13839، 0.25%

الذهب: 1899 دولار، 0.1%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الإنتاج الصناعي الألماني ومؤشر ZEW الألماني، وميزان التجارة والحساب الجاري في فرنسا، ومبيعات التجزئة في إيطاليا، وفي الولايات المتحدة لدينا مؤشر NFIB للتفاؤل للأعمال الصغيرة والميزان التجاري وأسعار الواردات والصادرات ومؤشر Redbook ومخزونات النفط الخام، بالإضافة إلى الميزان التجاري الكندي والإنتاج الصناعي في الأرجنتين.