27 يوليو, 2020

انخفاض أسهم هانيويل الأمريكية رغم الأرقام الفصلية الإيجابية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • استقرار نشاط القطاع الخاص في الولايات المتحدة خلال شهر يوليو.
  • إغلاق النفط الخام على ارتفاع يوم الجمعة، مما زاد الآمال في انتعاش اقتصادي أسرع.
  • انخفاض مؤشر الدولار للأسبوع الخامس على التوالي، منخفضاً بنسبة 1.7٪ وسط مخاوف بشأن تباطؤ الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة.
  • صعود أسعار الذهب للأسبوع السادس على التوالي، واستقرارها بالقرب من أعلى مستوياتها على الإطلاق يوم الجمعة.
  • ارتفاع الين الياباني إلى أعلى مستوياته في أربعة أشهر مقابل الدولار هذا الصباح.
 

لمحة سريعة: تراجعت أسهم شركة Honeywell International يوم الجمعة على الرغم من إعلان الشركة عن نتائج فصلية تجاوزت التوقعات للربع الثاني.

التفاصيل: باعتبارها من أكبر الشركات الأمريكية في مجال التقنيات الالكترونية والتصنيع، يحرص المستثمرون على متابعة نتائج شركة Honeywell كمقياس هام للأداء العام للاقتصاد الصناعي الأمريكي.

وعلى الرغم من أن نتائج الربع الثاني قد تجاوزت التوقعات، إلا أن أداء الشركة تضرر بشدة جراء قيود السفر المتعلقة بوباء كورونا، حيث تمتلك الشركة حضوراً كبيراً في قطاع الطيران. كما ساهمت مخاوف المستثمرين الأخرى في انخفاض أسهم الشركة يوم الجمعة.

كيف كانت النتائج: أبلغت شركة Honeywell عن انخفاض في كل من المبيعات والأرباح للربع الثاني، لكنها تجاوزت التوقعات لكلا المقياسين.

  • انخفضت المبيعات بنسبة 19٪ إلى 7.48 مليار دولار. لكنها جاءت أعلى من تقديرات السوق عند 7.29 مليار دولار.
  • بلغ صافي الدخل 1.08 مليار دولار، أو 1.53 دولار للسهم، أي بانخفاض من 1.54 مليار دولار، أو 2.10 دولار للسهم، في نفس الربع من العام الماضي.
  • باستثناء البنود غير المتكررة، انخفضت الأرباح بواقع 40٪ لتصل إلى 1.26 دولار للسهم ؛ لكنها كانت أفضل من تقديرات السوق عند 1.21 دولار للسهم.

ما أهمية هذه النتائج: شهدت شركة Honeywell تراجعاً حاداً في الطلب على قطع غيار الطائرات، حيث بقيت الطائرات مركونة في أرض المطارات خلال أزمة الوباء. وفي الولايات المتحدة، سافر حوالي 25 مليون شخص فقط في رحلات تجارية في الربع الثاني، أي بانخفاض بنسبة 90٪ من 221 مليون مسافر في نفس الربع من عام 2019. كما لجأت العديد من شركات الطيران إلى إيقاف آلاف الطائرات عن الخدمة بعد الأضرار الفادحة التي لحقت بهذه الصناعة بسبب قيود السفر المفروضة عالمياً.

إلى جانب ذلك، سجلت شركة Honeywell انخفاضاً حاداً بنسبة 27٪ في مبيعات الطائرات. أيضاً تراجعت المبيعات في وحدة تكنولوجيا البناء في الشركة بنسبة 17٪، مع عمليات الإغلاق وأوامر البقاء في المنزل.

بينما حققت وحدة البيع بالتجزئة أداءً أفضل، حيث نمت المبيعات بنسبة 1٪ نظراً لأن عمليات الإغلاق واسعة النطاق أدت إلى زيادة في الطلبات عبر الإنترنت وعمليات الاستلام من منافذ البيع.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة في محاولة لطمأنة المستثمرين: "سيكون تركيزنا على المبيعات وتخفيض التكلفة وتحسين رأس المال العامل، مع التركيز أيضاً على محفظتنا المتنوعة وميزانيتنا القوية، وهو ما سيُمكّن شركتنا من التكيف والإنجاز خلال فترة الانكماش الاقتصادي."

كيف استجابت الأسهم: تراجعت أسهم Honeywell بنسبة 2.8٪ لتغلق عند 149.43 دولار يوم الجمعة بعد صدور نتائجها الفصلية. وحقق سهم الشركة مكاسب بحوالي ٪ خلال الشهر الماضي وانخفض بنحو 16٪ حتى الآن.

ما تجدر متابعته: مع انتعاش الطلب على السفر بشكل طفيف في أعقاب تخفيف القيود من قبل بلدان مختلفة، يتوقع المستثمرون أن تنتعش أعمال شركة Honeywell في وقت قريب. ومع ذلك، هناك مخاوف بشأن فترة التعافي التي ستتستغرق وقتاً أطول بكثير مما كان متوقعاً، نظراً لتصاعد أعداد الإصابات في الولايات المتحدة وعودة فرض إجراءات تقييد الحركة في بعض الولايات.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الفرنك: 0.9186 و 0.9201

سلبي

اليورو/الاسترليني: 0.9111 و 0.9117

سلبي

الدولار/الين: 75.27 و 75.38

إيجابي

نيكي 225: 22591 و 22656

سلبي

كاك 40: 4949 و 4961

إيجابي

 

السوق اليوم

من المتوقع أن تستحوذ الأسهم الأوروبية على اهتمام المتداولين اليوم بعد إغلاق تعاملاتها الأسبوعية على انخفاض ملموس.

السياق: أغلقت الأسهم الأوروبية تعاملاتها يوم الجمعة بصورة سلبية، مسجلة أكبر انخفاض يومي لها في شهر واحد وسط استمرار تصاعد حدة التوترات بين واشنطن وبكين. وفشلت البيانات الاقتصادية الإيجابية من منطقة اليورو في رفع معنويات السوق بشكل عام.

التفاصيل: بعد قرار إدارة ترامب بإغلاق القنصلية الصينية في هيوستن في وقت سابق من الأسبوع الماضي، ردت بكين بإغلاق القنصلية الأمريكية في مدينة تشنغدو الصينية.

بينما بقيت معنويات السوق ضعيفة على الرغم من إعلان قادة الاتحاد الأوروبي عن صندوق تعافي بقيمة 750 مليار يورو خلال الأسبوع. وتجاهل المستثمرون أيضاً البيانات الاقتصادية الإيجابية من منطقة اليورو يوم الجمعة، حيث شهدنا ارتفاع مؤشر مديري المشتريات لقطاع التصنيع الألماني لشهر يوليو، متجنباً الوقوع في الانكماش للمرة الأولى في تسعة عشر شهراً. كما عاد النشاط التجاري لمنطقة اليورو إلى منطقة النمو.

أيضاً انخفض مؤشر ستوكس 600 لعموم أوروبا بنحو 1.7٪ يوم الجمعة. وسجل المؤشر خسائر أسبوعية للمرة الأولى منذ أربعة أسابيع متراجعاً بنسبة 1.5٪. كما انخفض مؤشر داكس 30 الألماني بنحو 2٪ ، وانخفض مؤشر كاك 40 الفرنسي بواقع 1.5%.

وعلى الرغم من نمو مبيعات التجزئة البريطانية بشكل أفضل من المتوقع لشهر يونيو، إلا أن مؤشر فوتسي 100 تراجع إلى أدنى مستوياته في أسبوعين، بنسبة 1.4٪ يوم الجمعة.

ما تجدر متابعته: يترقب المستثمرون مجموعة من البيانات الاقتصادية من منطقة اليورو، بما في ذلك معدل نمو الائتمان الأسري والقروض للقطاع الخاص والعرض النقدي M3.

أسواق أخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على انخفاض يوم الجمعة، مع تراجع مؤشر داو جونز واس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.68٪ و 0.62٪ و 0.94٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1692 ، 0.31%

داوجونز: 26429، 0.41%

برنت: 43.57 دولار ، 0.5%

الاسترليني/الدولار: 1.2827، 0.25%

أس آند بي 500: 3216، -0.37%

خام غرب تكساس: 41.14 دولار، -0.4%

الدولار/الين: 105.62، -0.45%

ناسداك: 10502 دولار ، 0.41%

الذهب: 1917 دولار، 0.1%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر Ifo الألماني لمناخ الأعمال ومطالبات البطالة الأولية وبيانات العاطلين عن العمل في فرنسا، بالإضافة إلى طلبيات السلع المعمرة الأمريكية ومؤشر دالاس الصناعي الفيدرالي.