24 يونيو, 2021

انخفاض مخزونات الخام يدفع النفط لتجاوز أعلى مستوياته في عامين

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • اتسع عجز الحساب الجاري الأمريكي إلى 195.7 مليار دولار في الربع الأول من 175.1 مليار دولار في الفترة السابقة، مما أدى إلى انخفاض مؤشر داو جونز بأكثر من 70 نقطة يوم الأربعاء.
  • تراجعت مبيعات التجزئة الكندية بنسبة 5.7٪ في أبريل، وهو أعلى من تقديرات السوق عند 5٪. وكان هذا أول تراجع في تجارة التجزئة في ثلاثة أشهر مما مارس ضغوطاً على زوج العملات CAD / USD.
 

ما يحدث: ارتفعت أسعار النفط الخام يوم الأربعاء مسجلة أعلى مستوى لها منذ أواخر عام 2018.

التفاصيل: تحسنت معنويات المستثمرين تجاه النفط بعد البيانات الأخيرة التي أظهرت تراجعاً في مخزونات الخام الأمريكية للجلسة الخامسة على التوالي في الأسبوع المنتهي في 18 يونيو.

كما صعد خام برنت إلى 76 دولاراً للبرميل يوم الأربعاء، وسط تخفيف القيود المرتبطة بفيروس كورونا.

ما أهمية ذلك: ارتفعت أسعار النفط الخام بحوالي 50٪ منذ بداية العام حتى الآن، مدعومة بالتفاؤل بحدوث انتعاش حاد في الطلب على الطاقة بسبب زيادة وتيرة التطعيمات في الولايات المتحدة وأوروبا.

كما ساعدت تخفيضات الإمدادات من قبل أوبك+ في تحقيق مكاسب قياسية لأسعار النفط خلال العام. في الآونة الأخيرة، تلقى النفط الدعم جراء انخفاض العملة الأمريكية، حيث يؤدي ضعف الدولار لجعل النفط بشكل عام أرخص لحاملي العملات الأخرى.

أيضاً ارتفعت معنويات المستثمرين بشكل أكبر من خلال تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الصادر يوم الأربعاء ، والذي أظهر انخفاضاً في مخزونات النفط الخام بمقدار 7.614 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 18 يونيو. وكان هذا الانخفاض أعلى بكثير من توقعات السوق البالغة 3.9 مليون برميل فقط. كما أنه يمثل أكبر انخفاض منذ الأسبوع الأخير من أبريل.

كما تعززت أسعار النفط بفعل أنباء ارتفاع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الأمريكي إلى 62.6 في يونيو من 62.1 في الشهر السابق.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.3٪ ليغلق عند 73.08 دولارًا للبرميل يوم الأربعاء. وارتفع العقد إلى 74.25 دولارًا للبرميل في التعاملات اليومية ، وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018. وارتفع خام برنت 0.5٪ ليستقر عند 75.19 دولارًا للبرميل ، بعد أن سجل أعلى مستوى في الجلسة عند 76.02 دولارًا ، وهو أيضًا أقوى سعر منذ أكتوبر 2018.

ما يجب مراقبته: سيراقب المتداولون نتائج اجتماع أوبك+ المقرر عقده في 1 يوليو. وتشعر الأسواق بالقلق بشأن قرار المجموعة بالتخفيف التدريجي من قيود العرض بعد ارتفاع الطلب على الطاقة.

كما تنتظر الأسواق تقرير إدارة معلومات الطاقة بشأن مخزونات الغاز الطبيعي، والتي ارتفعت بمقدار 16 مليار قدم مكعب في الأسبوع المنتهي في 11 يونيو.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

اليورو/دولار: 1.1920 و 1.1928

سلبي

اليورو/الاسترليني: 0.8539 و 0.8541

إيجابي

خام غرب تكساس: 73.06 و 73.18

سلبي

الغاز الطبيعي: 3.312 و 3.314

إيجابي

فوتسي 100: 7080 و 7099

إيجابي

 

السوق اليوم

سيكون التركيز على الأسهم البريطانية اليوم قبل قرار سعر الفائدة المرتقب من بنك إنكلترا.

الملخص: أغلقت الأسهم البريطانية تعاملاتها يوم الأربعاء على انخفاض ملموس وسط مخاوف مستمرة بشأن ارتفاع التضخم.

التفاصيل: تعرضت الأسهم البريطانية لضغوط قوية، على الرغم من صدور بيانات قوية لمؤشر مديري المشتريات من البلاد.

وعلى الرغم من انخفاض مؤشر مديري المشتريات المركب IHS Markit / CIPS في المملكة المتحدة إلى 61.7 في يونيو، من المستوى القياسي لشهر مايو عند 62.9، إلا أن القراءة الأخيرة أشارت إلى أحد أقوى التوسعات في نشاط الأعمال في القطاع الخاص منذ عام 1998.

كما تم تسجيل نمو قوي في الإنتاج في كل من قطاعي التصنيع والخدمات، مدفوعاً بإعادة فتح الاقتصاد بعد تخفيف قيود كوفيد-19. إذ انخفض مؤشر مديري المشتريات الخدمي في المملكة المتحدة بشكل طفيف إلى 61.7 في يونيو، من 62.9 في الشهر السابق، بينما انخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي إلى 64.2، من أعلى مستوى قياسي بلغ 65.6 في مايو. على الرغم من الانخفاضات الهامشية، أشارت كلا القراءات إلى نمو قوي خلال الشهر.

من جهة أخرى، تتطلع الأسواق إلى حل قضية إيرلندا الشمالبية بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي من أجل تجنب الحرب التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. كما لا يزال المستثمرون قلقين بشأن ارتفاع الضغوط التضخمية.

وأنهى مؤشر FTSE 100 في لندن ارتفاعاً دام جلستين ليغلق بالقرب من حاجز 7100 يوم الأربعاء.

ما يجب مراقبته: تنتظر الأسواق قرار سعر الفائدة من بنك إنكلترا. وبعد الحفاظ على أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماعه في مايو، أعلن البنك المركزي عن تباطؤ في وتيرة شراء السندات. من المتوقع أن يُعلّق بنك إنكلترا أسعار الفائدة مرة أخرى وسيراقب المستثمرون المزيد من الإعلانات المتعلقة بشراء السندات.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على انخفاض يوم الأربعاء، حيث انخفض مؤشر داو جونز وإس آند بي بنسبة 0.21٪ و 0.11٪ على التوالي، بينما ارتفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 0.03٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1925، -0.02%

داوجونز: 33862 ، 0.31%

برنت: 74.43 دولار، -0.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3961، -0.01%

أس آند بي 500: 4,242، 0.24%

خام غرب تكساس: 73.07 دولار، -0.1%

الدولار/الين: 111.03، 0.07%

ناسداك: 14297، 0.24%

الذهب: 1776 دولار، -0.4%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مؤشر مناخ التصنيع ومؤشر مناخ الأعمال في فرنسا، والناتج المحلي الإجمالي لإسبانيا، واجتماع المجلس العام للبنك المركزي الأوروبي، ومبيعات الصناعات التحويلية ومتوسط الأرباح الأسبوعية ومبيعات الجملة الكندية، أما في الولايات المتحدة لدينا طلبات السلع المعمرة ومطالبات البطالة الأولية والسلع الميزان التجاري ومخزونات البيع بالجملة ومعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي ومؤشر الإنتاج الصناعي لبنك كانساس سيتي الفيدرالي.