05 يوليو, 2021

الاسترليني يسجل ارتفاعات قوية بعد هبوطه لأدنى مستوياته في شهرين

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفض مؤشر مديري المشتريات للخدمات العامة Caixin في الصين إلى أدنى مستوى في 14 شهراً عند 50.3 في يونيو، من 55.1 قبل شهر. على الرغم من تراجع المؤشر، إلا أن قطاع الخدمات ظل في منطقة التوسع، مما قدم الدعم لزوج العملات الأجنبية CNY / USD.
  • ارتفع مؤشر مديري المشتريات المركب الياباني إلى 48.9 في يونيو، من القراءة النهائية عند 48.8 في الشهر السابق. وأدى الانكماش على أعمال القطاع الخاص للشهر الثاني على التوالي إلى انخفاض الين الياباني / الدولار في جلسة تداول الفوركس هذا الصباح.
  • نمت مبيعات التجزئة الأسترالية بنسبة 0.4٪ في يونيو، بعد القراءة الأولية بنسبة 0.1٪. وكان هذا هو الشهر الثالث على التوالي من نمو مبيعات التجزئة وأدى إلى مكاسب في مؤشر S&P / ASX 200.
 

لمحة سريعة: تداول الجنيه الاسترليني على ارتفاع ملموس يوم الجمعة، بعد أن سجل أدنى مستوى له في شهرين مقابل الدولار الأمريكي.

ما حدث: أدت التصريحات الحذرة من أندرو بيلي محافظ بنك إنكلترا إلى هبوط الجنيه الإسترليني إلى أضعف مستوياته منذ 16 أبريل في التعاملات المبكرة يوم الجمعة.

لكن سرعان ما ارتد زوج العملات "الجنيه الاسترليني / الدولار" بشكل حاد في يوم التداول الأخير من الأسبوع، بعد أن أصدرت الولايات المتحدة تقرير الوظائف غير الزراعية المهم للغاية لشهر يونيو.

ما أهمية ذلك: حقق الجنيه الاسترليني أسوأ أداء بين عملات مجموعة العشر الأسبوع الماضي، حيث حافظ البنك المركزي في البلاد على إجراءات التحفيز حتى مع التحذير من أن التضخم قد يتجاوز 3٪. فيما حاول بنك إنكلترا طمأنة الأسواق بالقول إن ارتفاع التضخم فوق المستوى المستهدف عند 2٪ سيكون مؤقتاً.

وقال أندرو بيلي محافظ بنك إنكلترا خلال خطابه الذي ألقاه يوم الخميس أن صنّاع السياسة في البنك المركزي لا ينبغي أن يبالغوا في رد فعلهم تجاه الارتفاع المؤقت في التضخم. وأضاف بيلي أن النمو المتسارع للاقتصاد بسبب تخفيف عمليات الإغلاق قد يتلاشى قريباً مما يخفف من معدلات التضخم.

وقد أرسلت تعليقات بيلي زوج العملات "الجنيه الإسترليني / الدولار الأمريكي" إلى قاع جديد عند 1.3734 خلال جلسة يوم الجمعة. فيما تعافى الاسترليني بعد ذلك بحدة بعد أن أصدرت الولايات المتحدة تقرير الوظائف الأمريكي للقطاع الخاص NFP حيث تعرض الدولار للضغط بسبب مخاوف التضخم، خاصة بعد صدور أرقام إيجابية والتي قدمت الدعم لزوج العملات المذكور.

أما يوم الجمعة، فقد استقر زوج العملات على ارتفاع بنسبة 0.5٪ عند 1.3830 يوم الجمعة. كما أغلق "الاسترليني/اليورو" هو الآخر على ارتفاع بنسبة 0.3٪.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون بيانات عن الخدمات ومؤشرات مديري المشتريات المركبة من بريطانيا. ومن المتوقع أن ينخفض ​​مؤشر مديري المشتريات لخدمات IHS Markit / CIPS إلى 61.7 في يونيو من 62.9 في الشهر السابق.

أيضاً سيركز المستثمرون على أعداد الإصابات بفيروس كوفيد-19 في المملكة المتحدة، لا سيما مع تزايد الإصابات الجديدة بسبب الانتشار السريع لمتغير دلتا. كما تنتظر الأسواق محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة المقرر صدوره هذا الأسبوع.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الاسترليني/الدولار: 1.3822 و 1.3826

سلبي

اليورو/الاسترليني: 0.8574 و 0.8577

إيجابي

الفضة: 26.588 و 26.605

إيجابي

ناسداك 100: 14714 و 14738

سلبي

نيكي 225: 28591 و 28628

سلبي

 

السوق اليوم

ستكون البيتكوين محط اهتمام المستثمرين اليوم، لا سيما مع اقتراب العملة الرقمية من مستوى المقاومة 35000 دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع.

الملخص: استردت العملات الرقمية عافيتها خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد أن ظلت ثابتة تقريباً خلال تعاملات الجمعة.

التفاصيل: في أبريل الماضي ارتفعت البيتكوين، وهي أكبر عملة رقمية في العالم من حيث القيمة السوقية، إلى مستوى قياسي تجاوز 64000 دولار، بعد زيادة الاهتمام المؤسسي وعمليات الشراء من قبل شركات مختلفة مثل تسلا.

منذ ذلك الحين، خسرت عملة البيتكوين ما يقرب من نصف قيمتها السعرية، ويرجع ذلك أساساً إلى المخاوف التنظيمية. حتى في الوقت الذي كثفت فيه الصين حملتها الصارمة على العملات الرقمية، ارتفعت معنويات السوق بعد الأنباء عن تخفيف الحكومة الهندية نبرتها إزاء العملات الرقمية حيث أصبحت الأخيرة خياراً استثمارياً مطلوباً في شبه القارة الهندية، على خلفية أجواء عدم اليقين المتعلقة بالفيروس.

إلى جانب ذلك، تجدد الاهتمام في عطلة نهاية الأسبوع من جانب الأفراد أصحاب الثروات الكبيرة، بعد تقارير المحللين المختلفة التي تحدثت عن احتمال انخفاض البيتكوين إلى أدنى مستوياتها ثم العودة إلى الارتفاع لتصل إلى 50000 دولار على المدى القريب.

هذا وقد ارتفعت العملة الرقمية بالقرب من مستوى 35000 دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع. على الرغم من التراجع الأخير في العملات الرقمية، لا تزال البيتكوين تضيف حوالي 20٪ سنوياً حتى الآن.

ما يجب مراقبته: سيستمر المستثمرون في مراقبة التغريدات على موقع تويتر من المؤثرين، وخاصة من الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا إيلون ماسك. هذا وتشير تقارير المحللين إلى أن الاتجاه الصعودي في البيتكوين قد يقدم مزيداً من الدعم للعملات الرقمية.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة، حيث ارتفع مؤشر داوجونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.44٪ و 0.75٪ و 1.15٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1858، -0.06%

داوجونز: 34620 ، -0.16%

برنت: 76.10 دولار، -0.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3825، -0.04%

أس آند بي 500: 4,337، -0.14%

خام غرب تكساس: 75.06 دولار، -0.1%

الدولار/الين: 111.09، 0.06%

ناسداك: 14705، -0.06%

الذهب: 1788 دولار، 0.3%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الإنتاج الصناعي ومؤشر مديري المشتريات الخدمي ومؤشر مديري المشتريات المركب في فرنسا، ومؤشر ثقة المستهلك الإسباني، ومؤشر مديري المشتريات الخدمي ومؤشر مديري المشتريات المركب في إسبانيا وإيطاليا وألمانيا ومنطقة اليورو والمملكة المتحدة والبرازيل بالإضافة إلى مؤشر مسح توقعات الأعمال في كندا.