01 أبريل, 2021

ارتفاع أسهم ميكرون على وقع الأرباح المتفائلة

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • انخفض مؤشر مديري المشتريات الصناعي العام في الصين إلى 50.6 في مارس/ آذار، من 50.9 قبل شهر. آخر قراءة لم تتوافق مع توقعات السوق من 51.3، والتي مارست ضغوطا على زوج العملات الأجنبية CNY / USD.
  • تحسن مؤشر مديري المشتريات الصناعي في تايلاند إلى 48.8 في مارس، من أدنى مستوى في سبعة أشهر عند 47.2 في الشهر السابق. وعلى الرغم من الارتفاع، لا يزال نشاط المصنع يتقلص للشهر الثالث على التوالي، مما أدى إلى انخفاض تداولات الفوركس هذا الصباح
  • ارتفع مؤشر مديري المشتريات الصناعي في ماليزيا إلى 49.9 في مارس، من 47.7 في الشهر السابق. وقد دعم المؤشر الذي ارتفع إلى أعلى مستوى له منذ يوليو 2020 زوج العملات MYR/USD.
  • تقلصت مبيعات التجزئة في أستراليا بنسبة 0.8٪ في فبراير، بعد نمو بنسبة 0.3٪ قبل شهر، مما أدى إلى انخفاض الدولار الأسترالي/الدولار الأمريكي في تداول الفوركس هذا الصباح.
  • وارتفع مؤشر مديري المشتريات الصناعي في اليابان إلى 52.7 في مارس، من قراءة أولية قدرها 52.0. توسع نشاط المصنع في البلاد الذي توسع للشهر الثاني على التوالي الضغط على زوج العملات USD/JPY.
 

ما يحدث: ارتفعت أسهم شركة ميكرون تكنولوجي في تعاملات موسعة يوم الأربعاء، بعد أن أعلنت الشركة عن نتائج أقوى من المتوقع للربع الثاني

ما حدث: شهدت ميكرون، أكبر مصنع لرقائق الذاكرة في الولايات المتحدة، طلباً قوياً على أشباه الموصلات، مما ساعدها على الإبلاغ عن نتائج استثنائية وإصدار توقعات قوية للربع الحالي.

كشفت الشركة عن إمكانية التوصل إلى اتفاق مع شركة يابانية لأشباه الموصلات لزيادة قدراتها التصنيعية.

كيف كانت النتائج: أعلنت شركة بويز، ومقرها ولاية أيداهو، عن نمو في المبيعات للربع الثاني، مع تجاوز كل المقاييس لتوقعات السوق.

  • ارتفعت الإيرادات بنسبة 30٪ على مدى عام إلى 6.24 مليار دولار، متجاوزة التوقعات البالغة 6.21 مليار دولار.
  • بلغ صافي الدخل، 1.1 بليون دولار، أو 98 سنتا للسهم، متجاوزا توقعات السوق البالغة 95 سنتا للسهم الواحد.

ما يهم: استفاد صانع ذاكرة NAND ورقائق DRAM من الوباء ، مع اتجاهات العمل والتعلم من المنزل مما أدى إلى زيادة الطلب على الرقائق.

أدى النقص العالمي في أشباه الموصلات إلى ارتفاع أسعار شرائح الذاكرة في الربع الأخير. وقال الرئيس التنفيذي لشركة ميكرون سانجاي مهروترا: "يعكس الأداء المالي القوي لشركة ميكرون في الربع الثاني من العام تحسنًا سريعًا في ظروف السوق واستمرار التنفيذ القوي.

وأشار مهروترا إلى أنه مع اختلاف وتيرة طرح اللقاح المشترك لكوفبد-19 بين البلدان، من المرجح أن ينتعش الاقتصاد العالمي على مراحل. وأضاف، ومع ذلك، أن الطلب على رقائق الذاكرة من المرجح أن تظل قوية من خلال 2021 وإلى عام 2022.

وتتوقع ميكرون أن يكون عرض رقائق DRAM أقل من الطلب هذا العام. على الرغم من أن الإدارة قد رفعت توقعات مبيعاتها وأرباحها للربع الحالي ، فإن الشركة تحتاج إلى زيادة العرض للاستفادة بالكامل من الاتجاهات المواتية.

وكان المستثمرون قلقين عندما اصدر ميكرون تحذيرا يتعلق بالجفاف فى تايوان الذى يعتبر الاسوأ منذ 67 عاما . وقد أثر الوضع على إمدادات المياه إلى مصانع DRAM التابعة للشركة في المنطقة. طمأن مهروترا أصحاب المصلحة بالقول: "نحن نسرع جهودنا للحفاظ على المياه، وقد أمننا مصادر بديلة للمياه". في هذا الوقت، ونحن لا نرى تأثير على إنتاج DRAM؛ بيد ان هذا الوضع يتطور الذى نراقبه عن كثب خلال الشهور القليلة القادمة " .

ووجهت الشركة إلى إيرادات قدرها 7.1 بليون دولار، زائد أو ناقص 200 مليون دولار، للربع الحالي، وهو ما يزيد عن التقدير الذي تم التوصل إليه بتوافق الآراء والبالغ 6.85 بليون دولار. وكانت الأرباح المعدلة متوقعة بنحو 1.62 دولار للسهم، زائد أو ناقص 7 سنتات، متجاوزة أيضا توقعات الشارع البالغة 1.34 دولار للسهم.

وفي الوقت نفسه، ذكرت التقارير أن ميكرون ويسترن ديجيتال يكشفان عن صفقة لشركة Kioxia Holdings Corp اليابانية المصنعة لذاكرة الكمبيوتر بقيمة 30 مليار دولار تقريبًا.

كيف استجابت الأسهم: ارتفع سهم ميكرون بنسبة 4.1٪ إلى 91.78 دولار في تداولات ما بعد ساعات العمل، بعد إضافة حوالي 2٪ خلال جلسة التداول العادية. وقد ارتفع السهم بنحو 25٪ خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

ما يجب مشاهدته: يتوقع المستثمرون أن تسجل ميكرون نتائج قوية هذا العام، ولكنها ستراقب كيف تكثف الشركة إنتاجها من الرقائق لتلبية الطلب الأعلى. كما ستراقب الأسواق المحادثات الجارية مع شركة "كيوشيا القابضة"، حيث أن التوصل إلى اتفاق مع ثاني أكبر صانع لرقائق الذاكرة الفلاشية في العالم يمكن أن يوفر دفعة كبيرة لآفاق ميكرون.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

يورو/دولار- 1.1719 و 1.1730

سلبي

باوند/دولار – 1.3779و 1.3787

سلبي

ناسداك 100 – 13,091.44 و 13,091.44

إيجابي

داكس الالماني 30 – 15,014.84 و 15,034.69

إيجابي

خام غرب تكساس– 59.48 و 59.62

سلبي

 

السوق اليوم

ستكون الأسهم الأمريكية محط الاهتمام اليوم، قبل سلة من التقارير الاقتصادية المقرر إصدارها خلال اليوم.

على الرغم من أن الأسهم الأمريكية أغلقت بشكل جيد يوم الأربعاء، إلا أنها سجلت مكاسب لكل من مارس والربع الأول.

اشترى المستثمرون أسهم التكنولوجيا ذات النمو المرتفع يوم الأربعاء، قبل خطة الرئيس جو بايدن للإنفاق على البنية التحتية.

استمرار قلق المستثمرين بشأن زيادة الضرائب على الشركات، سجلت القطاعات الدورية (بما في ذلك المالية والطاقة والصناعة) خسائر يوم الأربعاء. من ناحية أخرى، ارتفع قطاع التكنولوجيا S&P 500، مضيفا 1.5٪.

ارتفعت عوائد السندات هذا العام، وسط طرح سريع للقاح كوفيد 19 وتوقعات بالانتعاش الاقتصادي القوي. ومع ذلك، فقد استقر العائد على سندات الخزانة الأمريكية لآر 10 سنوات عند 1.73٪ تقريباً يوم الأربعاء. وهذا أيضاً دعم أسهم التكنولوجيا.

ارتفعت معنويات المستثمرين من خلال البيانات الاقتصادية، مما يعكس أقوى ارتفاع في كشوف المرتبات الخاصة منذ سبتمبر 2020. وقد وظفت الشركات الخاصة 517 ألف عامل في مارس/آذار، بزيادة كبيرة عن 176 ألف عامل في فبراير/شباط.

وقت لاحق من اليوم، أعلن الرئيس جو بايدن عن خطته للبنية التحتية، التي تبلغ قيمتها أكثر من 2 تريليون دولار. وفي حين أن هذه أنباء طيبة بالنسبة لبعض الأسهم، فإن الميزانية تمول من خلال الضرائب ومن المتوقع أن تزيد معدل ضريبة الشركات إلى 28 في المائة.

وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.4٪ ليستقر عند 3972.89 يوم الأربعاء، بعد أن أضاف 0.9٪ ليصل إلى مستوى قياسي جديد خلال اليوم. وارتفع مؤشر ناسداك 100 المثقل بالتكنولوجيا بنسبة 1.51٪ إلى 13091.44، مع ارتفاع أسهم شركات آبل وفيسبوك ومايكروسوفت. بيد ان مؤشر داو جونز خالف هذا الاتجاه حيث انخفض 85.41 نقطة ليقفل عند 32981.55 نقطة .

سجل مؤشرا "داو جونز" و"ستاندرد آند بورز 500" مكاسب بنسبة 6.6٪ و4.3٪ على التوالي، خلال الشهر، أقوى مكاسب شهرية منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2020. وأضافوا خلال هذا الربع 7.8٪ و5.8٪ على التوالي. ومع ذلك، كان مؤشر ناسداك 100 هو الأداء الضعيف نسبياً، مع بقاء أسهم التكنولوجيا الكبرى تحت الضغط وسط ارتفاع عوائد السندات.

ما يجب مشاهدته: تنتظر الأسواق بيانات حول المطالبات الأولية العاطلين عن العمل ، مؤشر مديري المشتريات الصناعي ، والإنفاق على البناء وتصنيع ISM PMI من الولايات المتحدة. ومن المتوقع ان ينخفض عدد الامريكيين الذين يقدمون طلبات للحصول على استحقاقات البطالة ، التى انخفضت الى 684 الفا فى الاسبوع المنتهى فى 20 مارس ، الى 680 الفا فى الاسبوع الاخير . ومن المتوقع أن يتحسن مؤشر مديري المشتريات الصناعي IHS Markit إلى 59 في مارس، من 58.6 في فبراير، في حين من المتوقع أن يرتفع مؤشر مديري المشتريات الصناعي لـ ISM إلى 61.3، من 60.8 في الشهر السابق. ويتوقع المحللون أن ينخفض الإنفاق على البناء بنسبة 1٪ في فبراير/ شباط، بعد ارتفاع بنسبة 1.7٪ في الشهر السابق.

لا تزال حالات ارتفاع الإصابة بـ "كوفيد-19" واحدة من أهم المخاوف بالنسبة للأسواق، حيث ارتفع إجمالي الإصابات في الولايات المتحدة إلى 30.4 مليون حالة.

الاسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأوروبية على انخفاض يوم الأربعاء، حيث انخفض مؤشر فوتسي 100 ومؤشر داكس الألماني 30 والفرنسي 40 وSTOXX Europe 600 بنسبة 0.86٪ و0.01٪ و0.34٪ و0.24٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

يورو/دولار (1.1728, -0.03%)

داو جونز ($32,850, -0.15%)

برنت ($63.03, 0.5%)

باوند/دولار (1.3787, 0.03%)

اس اند بي500 ($3,966, -0.04%)

نفط خام تكساس ($59.41, 0.4%)

دولار/ين (110.58, -0.12%)

ناسداك ($13,111, 0.16%)

الذهب ($1,714, -0.1%)

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

مبيعات التجزئة في ألمانيا ومؤشر مديري المشتريات، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في روسيا، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في تركيا واحتياطيات النقد الأجنبي، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في إسبانيا ومبيعات السيارات الجديدة، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في إيطاليا، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في فرنسا، وتسجيلات السيارات الجديدة، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في منطقة اليورو، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في المملكة المتحدة، مؤشر مديري المشتريات الصناعي في جنوب أفريقيا وإجمالي مبيعات السيارات، الإنتاج الصناعي في البرازيل، ميزان التجارة والتصنيع مؤشر مديري المشتريات، مؤشر مديري المشتريات في الهند ، لتصاريح البناء وتصنيع مؤشر مديري المشتريات في كندا، وناتج المحلي الإجمالي الروسي، فضلا عن مخزونات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة EIA ومنصات النفط الخام بيكر هيوز.