08 يونيو, 2020

تقرير الوظائف الأمريكي يدفع ناسداك 100 إلى مستويات قياسية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • اليابان تسجل انخفاضاً أقل من المتوقع في الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول.
  • ارتفاع أعداد الإصابات بالفيروس التاجي فوق 7 مليون حول العالم، مع أكثر من 400,000 حالة وفاة.
  • الصين تسجل أكبر فائض تجاري لها منذ يناير 1981 حيث ارتفع فائض البلاد إلى 62.93 مليار دولار في مايو متجاوزاً تقديرات السوق عند 39 مليار دولار.
  • اتفاق أوبك وحلفاؤها على تمديد تخفيضات الإنتاج لشهر آخر.
 

لمحة سريعة: ارتفع مؤشر ناسداك 100 إلى أعلى مستوى قياسي خلال يوم الجمعة بعد صدور تقرير الوظائف الأمريكي والذي جاء بنتائج قوية لشهر مايو.

ماذا حدث: ارتفعت الأسهم الأمريكية يوم الجمعة بعد أن فاجأت بيانات الوظائف جميع المستثمرين بأقوى المكاسب الشهرية للوظائف وانخفاضاً لافتاً في معدل البطالة.

وجاءت أرقام الوظائف لشهر مايو كإشارة واعدة بعودة الاقتصاد الأمريكي إلى الاستقرار بعد الأضرار الجسيمة التي ألحقتها عمليات الإغلاق الواسعة المتعلقة بالوباء. وكان مؤشر ناسداك 100 أول مؤشر رئيسي يستجيب ويرتفع إلى مستوى قياسي جديد، ويمحي جميع خسائره السابقة الناجمة عن عمليات البيع بسبب كوفيد-19.

لكن بنفس الوقت أثار تقرير الوظائف القوي بعض المخاوف إزاء احتمال خفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي دعمه مع تعافي الاقتصاد.

ما أهمية ذلك: تحطمت أسهم بورصة وول ستريت وغاصت في منطقة البيع في مارس، عندما بدأ تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة. ومع بدء إعادة فتح الاقتصاد، يأمل المستثمرون في انتعاش ثابت في نشاط الأعمال.

وتعززت هذه الآمال بشكل أكبر من خلال تقرير وزارة العمل الأمريكية الذي أظهر بأن الاقتصاد الأمريكي أضاف 2.5 مليون وظيفة في شهر مايو، مقابل توقعات خسارة 8.3 مليون وظيفة. كما انخفض معدل البطالة إلى 13.3٪ في الشهر، أي بأفضل بكثير من التوقعات بارتفاع إلى 19.5٪.

في هذا السياق، قفز مؤشر ناسداك 100 بنسبة 2.1٪ ليستقر عند 9814.08 يوم الجمعة بعد ارتفاعه إلى أعلى مستوياته خلال اليوم عند 9842.49. وأنهى المؤشر الجلسة بعيداً فقط حوالي 3.1 نقطة عن أعلى إغلاق له على الإطلاق.

كما ارتفع مؤشر اس آند بي 500 بواقع 2.6٪ وصولاً إلى 3193.93، في حين ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 3.2٪ إلى 27110.98 يوم الجمعة.

من جانب آخر، تحسن أداء الدولار الأمريكي مسجلاً بعض الزخم الإيجابي بعد خسائره الأخيرة. وتمكن الدولار من استرداد بعض الخسائر مقابل اليورو يوم الجمعة ليغلق الجلسة عند 1.1291 في نيويورك، بعد انخفاضه دون 1.1300 في الجلسة الآسيوية.

ما تجدر متابعته: تتداول العقود الآجلة لمؤشر الأسهم على ارتفاع هذا الصباح، ما يعني افتتاح إيجابي في وول ستريت. ومع عدم وجود بيانات رئيسية مقررة للإصدار اليوم، سيظل اجتماع السياسة النقدية للاحتياطي الفيدرالي موضع تركيز المستثمرين. وستراقب الاسواق أيضاً البيانات الأسبوعية حول مطالبات البطالة ومعنويات المستهلكين وأسعار المستهلكين خلال الأسبوع.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الاستراليني/الفرنك: 1.2219 و 1.2231

إيجابي

الاسترليني/الدولار: 1.2698 و 1.2712

إيجابي

مؤشر نيكي 225: 23046 و 23103

إيجابي

الدولار/البيسو المكسيكي: 21.5489 و 21.5720

إيجابي

الذهب: 1688 و 1690

إيجابي

 

السوق اليوم

سيكون الدولار الكندي ضمن دائرة اهتمام المتداولين صباح اليوم خاصة مع ارتفاع العملة إلى أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر مقابل الدولار الأمريكي.

الملخص: ارتفع الدولار الكندي مقابل الدولار الأمريكي يوم الجمعة بعد أن أبلغت كندا عن بيانات وظائف قوية، وهو ما عزز معنويات المستثمرين بشأن الانتعاش الاقتصادي. وتقدم الدولار الكندي بأكثر من 2٪ في الأسبوع مقابل نظيره الأمريكي.

التفاصيل: أضاف الاقتصاد الكندي 290 ألف وظيفة الشهر الماضي، ما بعث ارتياحاً في الأسواق على عكس التوقعات التي كانت تشير إلى انخفاض في الوظائف بمقدار 500 ألف وظيفة.

على الرغم من ارتفاع معدل البطالة في البلاد إلى 13.7٪ في مايو بعد أن كان عند مستوى 13٪ في أبريل، إلا أن ذلك كان أقل من توقعات المحللين عند 15٪. كما ارتفع مؤشر مديري المشتريات Ivey الكندي إلى 39.1 في مايو من مستوى قياسي منخفض بلغ 22.8 في أبريل.

بينما كشفت الولايات المتحدة، أكبر شريك تجاري لكندا، عن مكاسب غير متوقعة في تقرير الوظائف الأمريكي لشهر مايو.

واستندت المكاسب في سوق العملات أيضاً على ارتفاع أسعار النفط الذي يعتبر أهم الصادرات الكندية. كما قفزت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 5.7٪ إلى 39.55 دولار للبرميل في بورصة نيويورك يوم الجمعة.

بالإضافة إلى ذلك، ارتفع الدولار الكندي بنسبة 0.5٪ إلى 1.3431 مقابل الدولار الأمريكي. وتراجع أداء زوج العملات "الدولار الأمريكي/الكندي" بنسبة 0.01٪ عند 1.3423 خلال تعاملات الفوركس الآسيوية المبكرة.

من جانب آخر، ارتفعت عائدات سندات الحكومة الكندية، حيث ارتفعت عائدات الـ 10 سنوات 5.7 نقطة أساس إلى 0.736٪.

ما تجدر متابعته: ينتظر المتداولون تقرير مؤشر إنشاء المنازل الجديدة في كندا اليوم. وسيتطلع المستثمرون أيضاً إلى الإعلانات من البنك الكندي المركزي، وسط تكهنات بأن المركزي سيخفض دعمه بعد بيانات الوظائف القوية. كما سيبقى وباء كوفيد-19 في بؤرة التركيز، حيث أكدت البلاد أكثر من 97,170 إصابة وبلغ عدد الوفيات حوالي 7870 حالة.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية على ارتفاع ملموس يوم الجمعة، مع تقدم مؤشرات فوتسي 100 والفرنسي 40 والألماني 30 بنسبة 2.25٪ و 3.71٪ و 3.36٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1292، 0.07%

داوجونز: 27121، 0.18%

برنت: 42.81 دولار ، 1.2%

الاسترليني/الدولار: 1.2703 ، 0.31%

أس آند بي 500: 3194، 0.21%

خام غرب تكساس: 39.87 دولار، 0.8%

الدولار/الين: 109.49، -0.09%

ناسداك: 9847 دولار ، 0.39%

الذهب: 1690 دولار، 0.4%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الإنتاج الصناعي الألماني، ومؤشر ثقة الأعمال SACCI في جنوب إفريقيا، وإجمالي مبيعات السيارات في روسيا وكذلك توقعات تضخم المستهلكين في الولايات المتحدة.