08 يناير, 2021

وول ستريت تسجل ارتفاعات قياسية قبل تقرير الوظائف الأمريكي

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفع إنفاق الأسر اليابانية بنسبة 1.1٪ على أساس سنوي في نوفمبر، الأمر الذي دفع مؤشر نيكي 225 للارتفاع صباح اليوم.
  • يتجه الذهب لتسجيل مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي، حيث من المتوقع أن تمهد سيطرة الحزب الديمقراطي على الكونغرس الطريق لمزيد من الإنفاق المالي.
  • تعرضت أسواق الأسهم الصينية لضغوط وسط مخاوف من حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد حيث أعلنت السلطات إغلاق مدينة شيجياتشوانغ، الواقعة بالقرب من بكين. فيما انخفض مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.4٪ هذا الصباح.
 

لمحة سريعة: استقرت أسهم وول ستريت عند مستويات مرتفعة جديدة يوم الخميس بعد أن صادق الكونغرس الأمريكي على فوز الرئيس جو بايدن بمنصب الرئيس القادم للبلاد.

التفاصيل: تجاهلت الأسواق احتجاجات أنصار الرئيس دونالد ترامب واقتحامهم لمبنى الكابيتول في العاصمة واشنطن يوم الأربعاء. فيما تحسنت المعنويات بعد إعلان ترامب بانتقال منظم للسلطة في 20 يناير.

من جانب آخر، سيكون تقرير الوظائف الأمريكي للقطاع الخاص (NFP) الأكثر أهمية اليوم، بعد بيانات ADP الضعيفة أمس والتي أظهرت انخفاضاً في جداول الرواتب الخاصة لشهر ديسمبر.

ما أهمية ذلك: اقتحم أنصار ترامب مجمع الكابيتول الأمريكي يوم الأربعاء، حيث بدأ المشرعون العملية الرسمية لفرز الأصوات لإعلان فوز جو بايدن.

واستأنف الكونغرس العملية بعد تأمين مجمع الكابيتول وأعلن لاحقاً فوز بايدن على ترامب في الانتخابات الرئاسية. بعد التأكيد، طمأن ترامب الشعب الأمريكي بـ "انتقال مُنظم في 20 يناير".

بينما واصلت الأسواق التركيز على احتمالات الحصول على مزيد من المساعدات المالية، حيث حقق الديمقراطيون تقدماً في انتخابات الإعادة في مجلس الشيوخ في جورجيا، والتي تمنح الحزب الديمقراطي السيطرة الكاملة على كلا المجلسين.

وارتفعت معنويات المستثمرين بشكل أكبر من خلال البيانات الاقتصادية المشجعة الصادرة يوم الخميس.

وقفز مؤشر داو جونز 211.73 نقطة ليغلق عند 31.041.13 مسجلاً ارتفاعات جديدة يوم الخميس. وارتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 1.5٪ ليصل إلى 3803.79، محققاً أكبر مكاسب في يوم واحد من حيث النقاط والنسبة المئوية منذ 24 نوفمبر 2020. واخترق المؤشر حاجز 3800 لأول مرة في التاريخ.

من جانبه، ارتفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة هائلة بلغت 2.6٪ لينهي يوم التداول عند 13067.48 مع إضافة أسهم ألفابيت ومايكروسوفت اكثر من 2٪ ، وارتفع سهم شركة آبل بأكثر من 3٪. كما سجل المؤشر المحمّل بالتكنولوجيا أول إغلاق له على الإطلاق فوق 13000 يوم الخميس. أيضاً قفزت أسهم تيسلا بحوالي 8٪ يوم الخميس، بعد أن قام المحللون في RBC Capital Markets بترقية السهم إلى تصنيف أداء القطاع.

ما يجب مراقبته: سيراقب المستثمرون تقرير الوظائف المقرر إصداره اليوم. وتشير التقديرات بأن يضيف الاقتصاد الأمريكي 71000 وظيفة فقط في ديسمبر. ومن المتوقع ارتفاع معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى 6.8٪ من مستوى 6.7٪ في نوفمبر.

وستتطلع الأسواق إلى انتقال سلس للسلطة في 20 يناير، والذي من المرجح أن يؤدي إلى المزيد من المساعدات المالية للاقتصاد الذي يعاني من أزمة الوباء المتواصلة.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الكندي: 1.2679 و 1.2688

إيجابي

الدولار/الفرنك السويسري: 0.8849 و 0.8859

سلبي

إس آند بي 500: 3802 و 3810

إيجابي

ناسداك 100: 12927 و 12956

سلبي

خام غرب تكساس: 51.04 و 51.21

سلبي

 

السوق اليوم

سيكون الدولار الكندي في دائرة التركيز اليوم قبل صدور تقرير الوظائف الكندي.

الملخص: تراجع الدولار الكندي أمام الدولار الأمريكي يوم الخميس، حيث تراجعت العملة من أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات تقريباً في الجلسة السابقة.

التفاصيل: تعافى الدولار الأمريكي خلال جلسة الأمس إلى أعلى مستوى له في أسبوع، حيث دعم المتداولون اليورو لجني الأرباح.

في غضون ذلك، تقلص العجز التجاري الكندي إلى 3.3 مليار دولار كندي في نوفمبر، مقابل فجوة منقحة قدرها 3.7 مليار دولار كندي في أكتوبر، مع ارتفاع الصادرات وتراجع الواردات، وفقاً للإحصاءات الكندية.

فيما تلقى النفط الخام، أحد أهم الصادرات الكندية، الدعم بفعل تراجع المخزونات الأمريكية والقرار السعودي غير المتوقع لخفض الإنتاج.

هذا وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.4٪ لتصل إلى 50.83 دولار للبرميل يوم الخميس، بينما ارتفعت عوائد السندات الأمريكية أيضًا على خلفية احتمالات الحصول على مزيد من المساعدة المالية من الكونغرس الذي بات تحت سيطرة الحزب الديمقراطي.

ووسط تفشي موجة أخرى من فيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد، أعلنت مقاطعة كيبيك يوم الأربعاء عن خطط لفرض حظر تجول اعتباراً من السبت لاحتواء العدوى.

من جهته، تداول زوج العملات "الدولار الكندي/الأمريكي" على انخفاض بنسبة 0.1٪ إلى 1.2682 يوم الخميس، بعد أن وصل إلى أعلى مستوياته عند 1.2626 منذ أبريل 2018.

بينما ارتفعت عائدات السندات الحكومية الكندية، بالتوازي مع ارتفاع السندات ذات الـ 10 سنوات بمقدار 3.3 نقطة أساس إلى 0.791٪ يوم الخميس.

ما يجب مراقبته: ستركز الأسواق على بيانات الوظائف الكندية المقرر إصدارها اليوم، والتي من المتوقع أن تقدم نظرة ثاقبة على صحة الاقتصاد.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية على ارتفاع يوم الخميس، حيث تقدم مؤشر FTSE 100 و DAX 30 الألماني و 40 الفرنسي بنسبة 0.22٪ و 0.55٪ و 0.70٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.2264 ، -0.05%

داوجونز: 31060 ، 0.38

برنت: 54.65 دولار، 0.5%

الاسترليني/الدولار: 1.3560، -0.03%

أس آند بي 500: 3810، 0.39%

خام غرب تكساس: 51.10 دولار، 0.5%

الدولار/الين: 103.83، 0.00%

ناسداك: 12961، 0.25%

الذهب: 1912 دولار، -0.1%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

الميزان التجاري والإنتاج الصناعي والحساب الجاري في ألمانيا وفرنسا، ومؤشر أسعار المنازل في المملكة المتحدة، ومعدل البطالة في منطقة اليورو، ومعدل البطالة في إيطاليا وإسبانيا. بالإضافة إلى تقرير بيكر هيوز عن منصات النفط الخام الأمريكية.