18 أغسطس, 2021

وول مارت ترفع توقعاتها بعد أرباح فصلية قوية

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • ارتفع مؤشر أسعار الأجور في أستراليا بنسبة 1.7٪ في الربع الثاني، مما أدى إلى ارتفاع الدولار الأسترالي / الدولار الأمريكي في جلسة تداول الفوركس صباح اليوم.
  • سجلت اليابان فائضاً تجارياً قدره 441.02 مليار ين في يوليو، مقابل 14.76 مليار ين في عجز في العام الماضي. وارتفعت الصادرات بنسبة 37٪ لتصل إلى 7356 مليار ين مما أدى إلى ارتفاع مؤشر نيكاي 225 هذا الصباح.
  • أعلن معهد البترول الأمريكي عن انخفاض مخزونات النفط الخام الأمريكية بمقدار 1.163 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 13 أغسطس، بعد انخفاض قدره 0.816 مليون برميل في الأسبوع السابق. رغم ذلك، ظلت أسعار خام غرب تكساس الوسيط ثابتة تقريباً.
 

لمحة سريعة: أعلنت شركة وول مارت الأمريكية عن نتائج إيجابية للربع الثاني يوم الثلاثاء ورفعت توقعاتها للعام الجاري.

التفاصيل: حقق بائع التجزئة العملاق ارتفاعاً في الطلب في الربع الأخير، حيث غادر العملاء منازلهم لغرض التسوق وشراء الملابس ومنتجات العودة إلى المدرسة.

لكن في نفس الوقت، أبلغت وول مارت عن تباطؤ في بعض المقاييس الرئيسية، مما أثار مخاوف بشأن قدرتها على مواصلة الزخم الصعودي في الفترة المقبلة.

كيف كانت النتائج: أبلغت شركة التجزئة التي يقع مقرها في بينتونفيل في ولاية أركنساس عن نمو في المبيعات للربع الثاني، مع تجاوز تقديرات وول ستريت.

  • نما إجمالي الإيرادات الفصلية بنسبة 2.4٪ إلى 141.05 مليار دولار، متجاوزاً تقديرات المحللين عند 137.17 مليار دولار.
  • جاءت الأرباح المعدلة عند 1.78 دولار للسهم، متجاوزة بسهولة تقديرات السوق عند 1.57 دولار للسهم الواحد.

ما أهمية ذلك: سجلت وول مارت نمواً في مبيعات البقالة في الربع الأخير، وارتفع عدد أعضاء Sam’s Club إلى مستوى جديد. كما أبلغت الشركة عن نمو أفضل من المتوقع في مبيعات المتاجر بسبب زيادة المتسوقين تحضيراً للعودة إلى المدارس. كما تم دعم النتائج الأخيرة لبائع التجزئة من خلال إجراءات التحفيز والإعفاءات الضريبية المقدمة للأطفال التي منحتها الحكومة الأمريكية.

وقد نمت مبيعات متاجر وول مارت نفسها باستثناء الوقود بنسبة 5.2٪ في الربع الثاني، متجاوزة توقعات السوق عند 3.7٪.

بالنسبة للسنة المالية 2022، رفعت الإدارة توجيهات مبيعات المتاجر نفسها في الولايات المتحدة من النمو المنخفض السابق المكون من رقم واحد إلى نمو يتراوح بين 5٪ و 6٪. كما توقعت وول مارت أرباح السنة المالية المقبلة بين 6.20 دولار و 6.35 دولار للسهم الواحد، وهو ما يزيد عن تقدير السوق عند 6.02 دولار للسهم الواحد.

كيف استجابت الأسهم: أغلقت أسهم وول مارت تقريباً بشكل ثابت عند 150.70 دولار يوم الثلاثاء بعد إصدار النتائج الفصلية. وأضاف السهم حوالي 3٪ منذ بداية العام حتى الآن، وهو أقل بكثير من مكاسب مؤشر S&P 500 بنسبة 20٪.

ما يجب مراقبته: سيواصل المستثمرون مراقبة اضطرابات سلسلة التوريد وانتشار متغير دلتا. وعلى الرغم من انخفاض النفقات المتعلقة بالوباء، تشهد وول مارت زيادة في تكاليف العمالة والنقل. أيضاً ستراقب الأسواق ما إذا كانت الشركة قادرة على إدارة هذه التكاليف مع ارتفاع أسعار المنتجات أو في حال تراجع صافي أرباحها.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الدولار/الفرنك: 0.9136 و 0.9144

سلبي

الدولار/الدولار الكندي: 1.2605 و 1.2632

سلبي

خام غرب تكساس: 66.24 و 66.41

إيجابي

الغاز الطبيعي: 3.831 و 3.834

إيجابي

داوجونز: 35289 و 35368

إيجابي

 

السوق اليوم

سيكون التركيز اليوم على الأسهم الأمريكية قبل صدور محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

الملخص: تراجعت الأسهم الأمريكية يوم الثلاثاء، حيث أنهى مؤشرا داو جونز وإس آند بي 500 سلسلة مكاسبهما التي دامت خمس جلسات.

التفاصيل: أصدرت الولايات المتحدة تقارير اقتصادية متباينة يوم الثلاثاء مما أثار المخاوف من حدوث انتعاش اقتصادي غير منتظم.

على الرغم من انخفاض مبيعات التجزئة بنسبة 1.1٪ في يوليو، بعد نمو بنسبة 0.7٪ في يونيو، أظهر تقرير آخر ارتفاعاً أعلى من المتوقع في الإنتاج الصناعي. وانخفض مؤشر سوق الإسكان NAHB إلى 75 في أغسطس، بينما نمت مخزونات الأعمال بنسبة 0.8٪ في يونيو.

كما أدت التقارير الاقتصادية الضعيفة الواردة من الصين الصادرة يوم الاثنين وارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى إضعاف معنويات السوق.

إلى جانب ذلك، أثّرت مبيعات المتاجر المخيبة للآمال في الولايات المتحدة التي أبلغت عنها شركة Home Depot على معنويات المستثمرين بشكل عام حيث هوت أسهم الشركة بنسبة 4.3٪ بعد صدور النتائج. كما أغلقت أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى بما في ذلك غوغل وآبل وأمازون ومايكروسوفت وفيسبوك على انخفاض يوم الثلاثاء.

واستقر مؤشرا داو وإس آند بي 500 الرائدين عند مستويات عالية جديدة يوم الاثنين. كما ساهمت بعض عمليات جني الأرباح في زيادة الخسائر التي سُجلت يوم الثلاثاء. وتراجع مؤشر داو جونز 282.12 نقطة ليغلق عند 35343.28، فيما انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 0.7٪ إلى 4448.08، وتراجع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 0.91٪ ليستقر عند 15.002.83.

ما يجب مراقبته: ينتظر المتداولون صدور محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، والذي من المتوقع أن يقدم نظرة ثاقبة على خطط البنك المركزي حول سياسته النقدية وشراء الأصول.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأوروبية بصورة متباينة يوم الثلاثاء، حيث ارتفع مؤشرا فوتسي 100 وستوكس 600 الأوروبي بنسبة 0.38٪ و 0.07٪ على التوالي، بينما انخفض مؤشرا داكس الألماني وكاك الفرنسي بنسبة 0.02٪ و 0.28٪.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1720، 0.10%

داوجونز: 35253 ، -0.02%

برنت: 99.65 دولار، -0.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3754، 0.10%

أس آند بي 500: 4,445، 0.03%

خام غرب تكساس: 66.56 دولار، 0%

الدولار/الين: 109.57، -0.01%

ناسداك: 14998، 0.01%

الذهب: 1792 دولار، 0.2%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

معدل التضخم وتضخم أسعار التجزئة وأسعار المنتجين في المملكة المتحدة، ومعدل التضخم في منطقة اليورو، وتطبيقات الرهن العقاري ومخزونات النفط الخام في أمريكا، ومعدل التضخم في كندا، وكذلك أسعار المنتجين في روسيا.