07 أغسطس, 2020

هل سيقدم تقرير الوظائف الأمريكي بعض الدعم للدولار الضعيف؟

الكلمات

الأخبار الهامة لليوم

  • زيادة الإنتاج الصناعي الألماني في شهر يونيو، ما دعم زوج العملات اليورو/الدولار هذا الصباح.
  • ارتفاع مؤشر اليابان للمؤشرات الاقتصادية الرئيسية إلى 86.0 في يونيو من 78.4 في مايو.
  • تراجع الواردات الصينية بنسبة 1.4٪ في يوليو، بعد نموها بنسبة 2.7٪ في يونيو.
  • انخفاض أسعار النفط الخام هذا الصباح، مع عودة المخاوف من الموجة الثانية من العدوى وغياب الأخبار حول حزمة التحفيز الجديدة للحكومة الأمريكية.
 

ماذا يحدث: اقترب الدولار الأمريكي من أدنى مستوياته في عامين قبل صدور تقرير الوظائف الأمريكي المرتقب اليوم.

التفاصيل: تعرّض الدولار الأمريكي لمأزق في الآوانة الأخيرة حيث هوى بحدة أمام جميع العملات الرئيسية.

لطالما كانت بيانات الأجور للقطاع الخاص (NFP) هي المُحرّك الرئيسي للأسواق العالمية. وفي الواقع، يبحث المستثمرون عن محرك أساسي لإثارة بعض الزخم في حركة الدولار، وهو ما يدفعهم لمتابعة نتائج تقرير NFP عن كثب، على أمل أن يتمكن التقرير من انتشال الدولار وكبح الانخفاض المتسارع للعملة الأمريكية.

ما أهمية ذلك: لقد تم التركيز على ضعف الدولار، حيث انخفض مؤشر الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى له في عامين. بينما تتداول العملات الرئيسية المنافسة للدولار بالقرب من أعلى مستوياتها في عدة أشهر، مع إعلان الحكومات عن حزم تحفيز لرفع اقتصاداتها.

وفي الوقت نفسه، استسلم الدولار الأمريكي للضغوط مع الارتفاع المستمر في حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد وعدم وجود تطورات إيجابية بشأن خطة التحفيز الجديد.

وقد حاول الدولار الأمريكي الارتداد مقابل اليورو والجنيه الاسترليني والدولار الأسترالي الشهر الماضي. ومع ذلك ، لم يدم الصعود لفترة طويلة، وتخلى الدولار الأمريكي عن جميع مكاسبه.

ما هي التوقعات من تقرير NFP: بالإضافة إلى تعطيل الوباء لمختلف جوانب المشهد الاقتصادي، يعاني سوق العمل أيضاً من العديد من العقبات والتحديات ولا يمكن التنبؤ به.

في هذا السياق، هناك أربعة مؤشرات رئيسية تساعد في توقع نتائج تقرير NFP الشهري - مؤشر مديري المشتريات غير التصنيعي ISM، ومؤشر مديري المشتريات التصنيعي، وبيانات التوظيف ADP وبيانات مطالبات البطالة الأولية. وجاءت الأرقام الأخيرة لهذه المؤشرات الأربعة متباينة. إذ كانت طلبات إعانة البطالة ومؤشر مديري المشتريات غير التصنيعي إيجابية، بينما كان التقريران الآخران مخيبان للآمال.

من المتوقع أن تنخفض الوظائف الجديدة في يوليو، ولكن من المرجح أيضاً انخفاض ​​معدل البطالة.

  • من المتوقع أن يضيف الاقتصاد الأمريكي 1.58 مليون وظيفة في يوليو، بينما أضاف 4.8 مليون وظيفة في يونيو.
  • من المتوقع أن ينخفض ​​معدل البطالة الأمريكي إلى 10.5٪ في يوليو، مقارنة بقراءة يونيو عند 11.1٪.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية

اتجاه السوق   

الغاز الطبيعي: 2.145 و 2150

إيجابي

اليورو/الدولار: 1.1840 و 1.1849

سلبي

الاسترليني/الدولار: 1.3118 و 1.3132

سلبي

الدولار الاسترالي/الدولار: 0.7202 و 0.7208

سلبي

الذهب: 2058.71 و 2063.31

إيجابي

 

السوق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين نحو الذهب اليوم، خاصة بعد أن واصل المعدن الأصفر ارتفاعه للجلسة الخامسة على التوالي.

الملخص: ارتفعت العقود الآجلة للذهب يوم الخميس، حيث يتجه المعدن النفيس الآن نحو الحاجز التالي عند 2100 دولار للأونصة. في الوقت نفسه، يترقب المستثمرون صدور تقرير الوظائف الأمريكي مساء اليوم.

التفاصيل: ارتفع الطلب على المعادن الثمينة بشكل لافت مؤخراً مع توجيه وباء كورونا ضربة كبيرة للاقتصادات العالمية وهروع المستثمرين نحو خيارات الملاذ الآمن.

وارتفع الذهب والفضة إلى مستويات قياسية جديدة. بينما تشهد الأوراق المالية المرتبطة بهذه السلع أيضاً موجة إقبال قوية.

وسجل الذهب مكاسب ملموسة يوم الخميس مع استمرار مناقشات المُشرّعين الأمريكيين بشأن حزمة التعافي الجديدة من تداعيات الجائحة.

من ناحية أخرى، تحسنت مطالبات البطالة الأسبوعية بشكل طفيف، مع انخفاض الطلبات الجديدة للحصول على إعانات البطالة إلى 1.19 مليون في الأسبوع الأخير، مقابل 1.44 مليون في الأسبوع السابق.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب لتسليم ديسمبر بنسبة 1٪ لتسجل إغلاقاً قياسياً آخر عند 2،069.40 دولار يوم الخميس، محققة مكاسب لليوم الخامس على التوالي.

أيضاً قفزت الفضة لشهر سبتمبر 5.6٪ لتستقر عند 28.40 دولار أمس، بعد ارتفاعها بنسبة 3.3٪ يوم الأربعاء. وأغلق المعدن الأبيض الجلسة السابقة عند أعلى مستوى له منذ 2013.

ما يجب متابعته: مع توقعات أرقام متباينة من تقرير الوظائف الأمريكي لشهر يوليو، من المرجح أن يظل الذهب مدعوماً اليوم. وقد ارتفعت عقود الذهب الآجلة بنسبة 0.2٪ إلى 2073 دولار في الجلسة الأوروبية.

أسواق أخرى: تم تداول المؤشرات الأوروبية على انخفاض طفيف صباح اليوم حيث تراجع مؤشر فوتسي 100 والمؤشر الفرنسي 40 والألماني داكس 30 بنسبة 0.1٪ و 0.4٪ و 0.1٪ على التوالي.

نظرة عامة على السوق

اليورو/الدولار: 1.1843 ، -0.29%

داوجونز: 27218 ، 0.25-%

برنت: 45.07 دولار ، -0.1%

الاسترليني/الدولار: 1.3124، -0.17%

أس آند بي 500: 3334، -0.30%

خام غرب تكساس: 41.91 دولار، -0.1%

الدولار/الين: 105.56، 0.01%

ناسداك: 11212 دولار ، -0.44%

الذهب: 2073 دولار، 0.2%

 
 

ما الذي يجب متابعته اليوم أيضاً

معدل التضخم في المكسيك، ومعدل التضخم في البرازيل، وتغير التوظيف ومعدل البطالة في كندا، وكذلك مخزونات الجملة الأمريكية.