حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

أخبار السوق

انخفاض الاسترليني/دولار بعد بيانات اقتصادية ضعيفة

 

03 يناير 2024

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: سجّل الجنيه الاسترليني خسائر مقابل الدولار الأمريكي يوم الثلاثاء بعد ارتفاعه بنحو 6% في عام 2023.

ماذا حدث: ساهمت قوة مؤشر الدولار الأمريكي يوم أمس في الضغط على الجنيه الاسترليني.

ما أهمية ذلك: ارتفع زوج العملات “الجنيه الاسترليني/الدولار الأمريكي” إلى أعلى مستوى له خلال خمسة أشهر تقريباً عند 1.2825 في أواخر ديسمبر وسط ضعف الدولار الأمريكي. وارتفع الجنيه الإسترليني بنسبة 6٪ تقريباً مقابل الدولار الأمريكي في عام 2023 بفضل البيانات الاقتصادية التي جاءت أفضل مما كان يُخشى مع احتمالات إبقاء بنك إنكلترا على أسعار الفائدة أعلى لفترة أطول.

لكن انعكس هذا الاتجاه في يوم التداول الأول من العام الجديد، حيث أثار تقرير التضخم الأخير في المملكة المتحدة تكهنات بأن بنك إنكلترا بدأ في خفض أسعار الفائدة في وقت أبكر مما كان متوقعاً في السابق. ولا يزال بنك إنكلترا، الذي بدأ رفع أسعار الفائدة قبل البنوك المركزية الكبرى الأخرى، يتخلف عن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي في خفض أسعار الفائدة.

وأبقى بنك إنكلترا أسعار الفائدة القياسية بعد 14 رفعاً لأسعار الفائدة على التوالي لمكافحة التضخم المرتفع. وقد قامت الأسواق الآن بتسعير خفض أسعار الفائدة بالكامل بمقدار 25 نقطة أساس في مايو وتخفيضات بنحو 140 نقطة أساس في عام 2024.

كما انخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي S&P Global في المملكة المتحدة إلى 46.2 في ديسمبر، من القراءة الأولية البالغة 46.4. ويمثل هذا الشهر السابع عشر على التوالي الذي يظل فيه قطاع التصنيع في البلاد في منطقة الانكماش.

وانخفض زوج العملات GBP/USD بحوالي 0.9% ليصل إلى 1.2619 يوم الثلاثاء. مع ذلك، أضاف زوج العملات GBP/EUR حوالي 0.1% إلى 86.72.

وانخفض زوج العملات GBP/USD بحوالي 0.9% ليصل إلى 1.2619 يوم الثلاثاء. مع ذلك، أضاف زوج العملات GBP/EUR حوالي 0.1% إلى 86.72.

في حين استقر مؤشر FTSE 100 على انخفاض بنسبة 0.15% عند 7721.52 في يوم التداول الأول من العام بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له في سبعة أشهر في الجلسة السابقة.

ما يجب مراقبته: مع عدم وجود تقارير اقتصادية رئيسية من المملكة المتحدة اليوم، سيركّز المستثمرون على البيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة.

كما ستظل البيانات المتعلقة بمؤشر مديري المشتريات للخدمات ومؤشر مديري المشتريات المركب وعرض النقود M4، المقرر صدورها يوم الخميس، موضع التركيز أيضاً.

الأسواق اليوم

سيكون التركيز على الأسهم الأمريكية اليوم قبل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية الرئيسية.

الملخص: أغلقت معظم الأسهم الأمريكية على انخفاض في يوم التداول الأول من العام الجديد.

التفاصيل: أغلقت مؤشرات الأسهم في وول ستريت عام 2023 بشكل قوي، حيث أنهى أنهى مؤشر S&P 500 العام بتسعة أسابيع متتالية من المكاسب. وأدى تراجع التضخم وإشارة الاحتياطي الفيدرالي إلى تخفيض أسعار الفائدة في عام 2024 إلى زيادة معنويات المستثمرين تجاه المخاطرة.

وكانت أسهم التكنولوجيا من بين الأسهم الأفضل أداءً العام الماضي، الأمر الذي رفع مؤشر ناسداك 100 بنسبة 54٪ تقريباً، وهو أقوى أداء سنوي له منذ عام 1999. وقفزت أسهم Nvidia بنسبة 239٪ وارتفع سهم أبل بنسبة 48٪ في عام 2023. وحقق مؤشر داو جونز مكاسب بنسبة 13.7% في عام 2023، مُسجلاً أيضاً مستوى قياسياً خلال العام.

وأنهى عائد سندات الخزانة لأجل 10 سنوات عام 2023 بأقل من 3.9%. إذ اقترب العائد على السندات لأجل 10 سنوات من علامة 4٪ مرة أخرى يوم الثلاثاء، مما أدى إلى جني بعض الأرباح بعد عام 2023 القوي.

من جانب آخر، انخفضت أسهم شركة أبل بنحو 3.6% يوم الثلاثاء، بعد أن خفّض المحللون في باركليز تصنيفهم من الدرجة المتساوية إلى الدرجة المنخفضة. كما تراجع سهم شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية على الرغم من إعلان الشركة عن أرقام تسليم قوية للربع الرابع.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، انخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي S&P Global إلى 47.9 في ديسمبر، من قراءة أولية بلغت 48.2.

فيما انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 0.57% ليستقر عند 4742.83 يوم الثلاثاء، وانخفض مؤشر ناسداك 100 بنسبة 1.68% ليغلق عند 16543.94 يوم الثلاثاء. وخالف مؤشر داو جونز الاتجاه السائد وارتفع 25.50 نقطة أو 0.07% ليغلق عند 37715.04 نقطة.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور البيانات الاقتصادية حول مؤشر مديري المشتريات التصنيعي وفرص العمل من الولايات المتحدة اليوم. إذ يتوقع المحللون أن يرتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ISM إلى 47.3 في ديسمبر من 46.7 في نوفمبر.

سيظل إصدار محضر الاجتماع الأخير لبنك الاحتياطي الفيدرالي موضع التركيز اليوم أيضاً.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية بشكل متفاوت يوم الثلاثاء، مع انخفاض مؤشر CAC 40 ومؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 0.16% و0.11% على التوالي. بينما ارتفع مؤشر DAX 40 بنسبة 0.11%.

أخبار مهمة أخرى

ارتفع مؤشر قيمة المنازل CoreLogic الأسترالي بنسبة 0.4% في ديسمبر، متراجعاً من ارتفاع بنسبة 0.6% في الشهر السابق، مما مارس ضغطاً على زوج العملات AUD/USD.


انخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي S&P Global في كندا إلى 45.4 في ديسمبر، من 47.7 قبل شهر. إذ يمثل هذا الرقم انكماشاً للشهر الثامن على التوالي في قطاع التصنيع في البلاد وأدى إلى انخفاض زوج “الدولار الكندي/الدولار الأمريكي” في جلسة تداول الفوركس هذا الصباح.


ارتفع الإنفاق على البناء في الولايات المتحدة بنسبة 0.4% إلى معدل سنوي قدره 2050.1 مليار دولار في نوفمبر. وجاء هذا أيضاً أقل من توقعات السوق بزيادة بنسبة 0.6٪ وأدى إلى انخفاض الدولار الأمريكي هذا الصباح.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

معدل البطالة في ألمانيا، ومؤشر Redbook الأمريكي ومؤشر تسريح الوظائف وطلبات الرهن العقاري في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى مؤشر مديري المشتريات التصنيعي في سنغافورة.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.