حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

شركة TJX تعلن عن مبيعات وأرباح قوية

أخبار السوق

الدولار/الين يتراجع متأثراً بالبيانات الاقتصادية

أخبار السوق

ارتفاع أسهم Li Auto بعد الأرباح الفصلية القوية

أخبار السوق

الذهب يرتفع بفعل انخفاض الدولار وزيادة المخاوف الجيوسياسية

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 26 فبراير

أخبار السوق

الدولار الأمريكي يتراجع مع هيمنة الأجواء الإيجابية على الأسواق

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

شركة TJX تعلن عن مبيعات وأرباح قوية

أخبار السوق

الدولار/الين يتراجع متأثراً بالبيانات الاقتصادية

أخبار السوق

ارتفاع أسهم Li Auto بعد الأرباح الفصلية القوية

أخبار السوق

الذهب يرتفع بفعل انخفاض الدولار وزيادة المخاوف الجيوسياسية

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 26 فبراير

أخبار السوق

الدولار الأمريكي يتراجع مع هيمنة الأجواء الإيجابية على الأسواق

أخبار السوق

الذهب يتألق أكثر قبل تقرير الوظائف الأمريكي

 

07 ديسمبر 2023

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: ارتفعت أسعار الذهب يوم الأربعاء وسط تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية.

ماذا حدث: تعرّض الدولار الأمريكي لضغوط مما قدم الدعم للأصول الآمنة المنافسة، بما في ذلك الذهب.

ما أهمية ذلك: قفزت أسعار الذهب إلى مستويات قياسية عند 2135.40 دولار يوم الاثنين وسط تكهنات متزايدة بتخفيض أسعار الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي. وتراجع المعدن الأصفر يوم الثلاثاء، وخسر أكثر من 100 دولار بسبب بعض عمليات جني الأرباح والشكوك حول توقيت تخفيضات أسعار الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي.

ويعمل انخفاض أسعار الفائدة على تقليل تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الأصول التي لا تدُر فوائد مثل الذهب، في حين أن الضغط على الدولار الأمريكي يجعل المعدن الأصفر أرخص بالنسبة لحاملي العملات الأجنبية، مما يؤدي إلى زيادة الطلب.

في حين أظهرت البيانات الصادرة في وقت متأخر من يوم الثلاثاء انخفاض فرص العمل في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى لها منذ أكثر من عامين ونصف في أكتوبر، مما يشير إلى أن التشديد النقدي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي قد أثّر بصورة سلبية على الطلب على العمال. وأضافت الشركات الخاصة الأمريكية 103 ألف وظيفة في نوفمبر، أي أقل من تقديرات السوق البالغة 130 ألف وظيفة.

كما دفعت المخاوف الجيوسياسية العالمية أسعار الذهب نحو مسارٍ تصاعدي.و أعطى انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية يوم الأربعاء إلى أدنى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر مزيداً من الدعم للذهب.

من جانبه، انخفض مؤشر الدولار الأمريكي في وقت سابق خلال الجلسة لكنه أغلق على ارتفاع طفيف عند 104.15 يوم الأربعاء.

وارتفع سعر الذهب تسليم فبراير بمقدار 11.60 دولار ليغلق عند 2047.90 دولار للأونصة يوم الأربعاء. ومع ذلك، انخفضت الفضة لتسليم مارس بمقدار 32 سنتاً إلى 24.23 دولار للأونصة، وخسر النحاس لشهر مارس 5 سنت ليصل إلى 3.73 دولاراً للرطل. واستقر البلاتين عند 893.7 دولار، بينما ارتفع البلاديوم إلى 950.70 دولار خلال جلسة الأربعاء.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور تقرير الوظائف للقطاع غير الزراعي الأمريكي (NFP) يوم الجمعة. إذ من المتوقع أن يُضيف الاقتصاد الأمريكي 160 ألف وظيفة جديدة في نوفمبر بعد إضافته 150 ألف وظيفة في أكتوبر. ويتوقع المحللون بقاء معدل البطالة ثابتاً عند 3.9%.

وستواصل الأسواق مراقبة الظروف الجيوسياسية والتي من المتوقع أن تلعب دوراً رئيسياً في حركة أسعار الذهب.

الأسواق اليوم

من المتوقع أن تستحوذ الأسهم الألمانية على اهتمام المتداولين اليوم قبل صدور بيانات الإنتاج الصناعي في البلاد.

الملخص: ارتفع المؤشر الألماني إلى مستوى قياسي يوم الأربعاء، حيث قام المستثمرون بتقييم البيانات الاقتصادية الأخيرة.

التفاصيل: أدى الموقف الحذر الذي اتخذته عضوة المجلس التنفيذي للبنك المركزي الأوروبي، إيزابيل شنابل، إلى تأجيج التكهنات بتخفيض أسعار الفائدة العام المقبل وقدم الدعم لأسواق الأسهم الأوروبية.

إذ أظهرت البيانات الصادرة يوم الأربعاء انخفاضاً غير متوقع في الطلبيات الصناعية الألمانية في أكتوبر، مما عزز التكهنات بتخفيض أسعار الفائدة من قبل البنك المركزي الأوروبي في عام 2024.

فيما انخفضت طلبيات المصانع في ألمانيا بنسبة 3.7% على أساس شهري في أكتوبر، مقارنةً بزيادة قدرها 0.7% في سبتمبر. وجاء هذا الرقم أيضاً أقل بكثير من تقديرات السوق البالغة 0.2٪. وفي الوقت نفسه، انخفض مؤشر مديري المشتريات للبناء HCOB في ألمانيا إلى 36.2 في نوفمبر، وهي أدنى قراءة منذ أبريل 2020، ونزولاً من 38.3 في أكتوبر.

كما أدى انخفاض عائدات السندات الحكومية في منطقة اليورو إلى زيادة عمليات شراء الأسهم الألمانية يوم الأربعاء.

وعلى صعيد الشركات، قفزت أسهم TUI بأكثر من 15% يوم الأربعاء، بعد أن توقعت شركة السياحة الألمانية ارتفاعاً بنسبة 25% في أرباحها التشغيلية هذا العام. وارتفعت أسهم مجموعة Ocado بنحو 2.3% بعد أن قام محللو جي بي مورغان بترقية تصنيفهم من سلبي إلى حيادي.

من جانبه ارتفع مؤشر داكس 40 الألماني بنسبة 0.75٪ إلى مستوى قياسي جديد عند 16656.44 يوم الأربعاء. وارتفع مؤشر ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.52% ليستقر عند 470.06.

ما يجب مراقبته: يترقب المستثمرون صدور بيانات الإنتاج الصناعي من ألمانيا اليوم. إذ انكمش الإنتاج الصناعي في البلاد بنسبة 1.4% في سبتمبر، لكن من المتوقع أن ينمو بنسبة 0.4% في أكتوبر.

وستظل البيانات المتعلقة بنمو الناتج المحلي الإجمالي وتغير التوظيف في منطقة اليورو محل التركيز اليوم.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأمريكية تعاملات الأربعاء على انخفاض طفيف حيث تراجع مؤشر داو جونز وستاندرد آند بورز 500 وناسداك 100 بنسبة 0.19% و0.39% و0.56% على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

سجّلت أستراليا فائضاً تجارياً على السلع بقيمة 7.13 مليار دولار أسترالي في أكتوبر، أي أقل من تقديرات السوق البالغة 7.5 مليار دولار أسترالي، مما أدى إلى انخفاض زوج AUD/USD في جلسة تداول العملات هذا الصباح.


ارتفعت أصول الاحتياطي الأجنبي في اليابان إلى 1.270 تريليون دولار في نوفمبر، من 1.238 تريليون دولار في الشهر السابق. وهذا هو أعلى مستوى منذ أغسطس 2022 مما قدم الدعم لزوج العملات JPY/USD.


أعلنت إدارة معلومات الطاقة انخفاض مخزونات الخام الأمريكية بـ 4.632 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الأول من ديسمبر 2023، أي أكثر من تقديرات السوق بانخفاض قدره 1.354 مليون برميل. وأدت هذه الأخبار إلى ارتفاع أسعار خام غرب تكساس الوسيط صباح اليوم.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي في المملكة العربية السعودية، ومؤشر أسعار المنازل في المملكة المتحدة، والميزان التجاري في فرنسا. أمّا في الولايات المتحدة لدينا مؤشر تخفيضات الوظائف وإعانات البطالة الأولية ومخزونات الجملة وتغيّر مخزونات الغاز الطبيعي. بالإضافة إلى قيمة تراخيص البناء في كندا واحتياطيات الصين من النقد الأجنبي.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.