حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

ارتفاع أسهم ألفابت بعد الإعلان عن نتائجها الفصلية

 

26 يوليو 2023

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: ارتفعت أسهم ألفابت “الشركة الأم لغوغل” في تعاملات الثلاثاء بعد الإعلان عن نتائج الربع الثاني.

ما حدث: أعلن عملاق التكنولوجيا عن أرباح أقوى من المتوقع للربع الثاني وسط انتعاش في الإعلانات.

كيف جاءت النتائج: أبلغت الشركة التي يقع مقرها في مدينة “ماونتن فيو” بولاية كاليفورنيا عن نمو أحادي الرقم في المبيعات في الفترة من أبريل إلى يونيو.

  • ارتفعت الإيرادات بنسبة 7٪ على أساس سنوي لتصل إلى 74.604 مليار دولار، متجاوزة التوقعات البالغة 65.42 مليار دولار.
  • ارتفعت الأرباح بنسبة 19٪ على أساس سنوي إلى 1.44 دولار للسهم، متجاوزة توقعات وول ستريت البالغة 1.20 دولار للسهم.

ما أهمية ذلك: تستثمر العديد من شركات التكنولوجيا الكبرى بكثافة في الذكاء الاصطناعي. إذ أعلنت ألفابت عن منتجات الذكاء الاصطناعي في مؤتمرها السنوي لمُطوّري I/O في مايو. وقالت الشركة أيضاً إنها تعمل على تجديد محرك بحث Google ليشمل الذكاء الاصطناعي.

وتتطلع ألفابت إلى دمج الذكاء الاصطناعي التوليدي في منتجات الشركة الأخرى، بما في ذلك Gmail و Google Photos. ومع ذلك، لا يزال نشاط إعلانات الشركة من بين المساهمين الأساسيين في نتائجها الإجمالية.

وارتفعت عائدات البحث بنسبة 4.8٪ إلى 42.628 مليار دولار، في حين قفزت عائدات Google Cloud بنسبة 28٪ إلى 8.1 مليار دولار. وزادت عائدات إعلانات YouTube بنسبة 4.4٪ لتصل إلى 7.665 مليار دولار، بينما ارتفعت عائدات إعلانات Google بنسبة 3٪ لتصل إلى 58.14 مليار دولار في الربع الثاني.

كما قامت Google بإعادة شراء 14.97 مليار دولار من أسهمها في الربع الأخير.

كيف استجابت الأسهم: ارتفعت أسهم ألفابت بنسبة 6.1٪ لتغلق عند 129.63 دولاراً في تعاملات موسّعة يوم الثلاثاء بعد إصدار الأرباح الفصلية. وأضاف السهم حوالي 25٪ خلال الأشهر الستة الماضية.

ما يجب متابعته: سيراقب المستثمرون إطلاق الشركة لمنتجات الذكاء الاصطناعي وإضافة هذه التقنية الحديثة إلى منتجاتها الحالية.

الأسواق اليوم

ستكون الأسهم الأوروبية موضع تركيز المستثمرين اليوم قبل مجموعة من التقارير الاقتصادية من منطقة اليورو.

الملخص: استقرت معظم الأسهم الأوروبية على ارتفاع يوم الثلاثاء وسط ارتفاع أسهم شركات التعدين على أمل ارتفاع الطلب من الصين.

التفاصيل: ارتفعت الأسهم الأوروبية وسجّلت أسهم التعدين أفضل جلسة لها منذ أكثر من ثمانية أشهر يوم الثلاثاء، بعد التزام الحكومة الصينية بتكثيف الدعم للاقتصاد المتباطئ في البلاد.

مع ذلك، خيّمت أجواء الحذر والترقب على الأسواق قبل قرارات السياسة النقدية من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي هذا الأسبوع. إذ سيُعلن الاحتياطي الفيدرالي عن قراره اليوم وتتوقع الأسواق على نطاق واسع رفعاً لسعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس.

وستراقب الأسواق باهتمام موسم الأرباح المستمر حالياً. فقد ارتفع سهم Unilever بنحو 4.7٪ يوم الثلاثاء بعد أن أعلنت الشركة عن نمو مبيعات أساسي أفضل من المتوقع. وارتفعت أسهم شركة أديداس 3.8 بالمئة بفضل توقعاتها المتفائلة.

وتشير تقديرات السوق إلى تقلص أرباح الشركات المدرجة في مؤشر STOXX 600 الأوروبي بنسبة 8.1٪ في الربع الثاني.

على صعيد البيانات الاقتصادية، انخفض مسح IFO لمناخ الأعمال الألماني للشهر الثالث على التوالي إلى قراءة 87.3 في يوليو. وكان هذا هو أضعف مستوى منذ نوفمبر 2022.

بينما ارتفع مؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 0.48٪ ليستقر عند 467.92 يوم الثلاثاء، مسجّلاً مكاسب للجلسة السادسة على التوالي. وارتفعت أسهم التعدين بنحو 4.2٪، متصدرة المكاسب.

أيضاً ارتفع مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.17٪ ليغلق عند 7691.80، مسجّلاً أقوى مستوى له في شهرين. ارتفع مؤشر DAX 40 الألماني بنسبة 0.13٪ إلى 16211.59، بينما تراجع مؤشر CAC 40 الفرنسي بنسبة 0.16٪ ليستقر عند 7،415.45.

ما هي التوقعات: ينتظر المتداولون التقارير الاقتصادية حول نمو الائتمان الأسري والقروض الممنوحة للشركات غير المالية وعرض النقود M3 من منطقة اليورو اليوم. ومن المتوقع أن ترتفع قيمة القروض في منطقة اليورو بنسبة 1.7٪ في يونيو.

كما يتوقع المحللون ارتفاع الإقراض المصرفي للشركات في منطقة اليورو بنسبة 3.6٪ على أساس سنوي في يونيو، بعد زيادة بنسبة 4٪ في الشهر السابق. فيما نما عرض النقود M3 في الاتحاد الأوروبي بنسبة 1.4٪ على أساس سنوي إلى 16.02 تريليون يورو في مايو، ومن المتوقع أن يرتفع أكثر بنسبة 1.1٪ في يونيو.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأمريكية تعاملاتها أمس الثلاثاء على ارتفاع، حيث ارتفع مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.08٪ و 0.28٪ و 0.73٪ على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

على الرغم من تكثيف روسيا لهجومها بالطائرات المُسيّرة على العاصمة الأوكرانية لليوم السادس على التوالي، استطاعت كييف تدمير كل الطائرات قبل وقوع أي أضرار كبيرة. من جهته، ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي كملاذ آمن صباح اليوم.


انخفض معدل التضخم السنوي في أستراليا إلى 6.0٪ في الربع الثاني من 7.0٪ في الربع السابق. وكان الرقم أيضاً أفضل من توقعات السوق عند 6.2٪ مما قدم الدعم لزوج العملات AUD/USD.


أعلن معهد البترول الأمريكي ارتفاعاً في مخزونات الخام الأمريكية بمقدار 1.319 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 21 يوليو بعد انخفاض قدره 0.797 مليون برميل في الأسبوع السابق، مما أدى إلى انخفاض العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط هذا الصباح.


انخفض مؤشر أسعار المنازل في الولايات المتحدة S&P CoreLogic Case-Shiller بنسبة 1.7٪ على أساس سنوي في مايو. وكان هذا أفضل من تقديرات السوق بانخفاض 2.2٪، ما دفع مؤشر ناسداك 100 لتسجيل مكاسب بأكثر من 100 نقطة أمس الثلاثاء.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

مؤشر ثقة المستهلك ومطالبات البطالة الأولية في فرنسا، وتطبيقات الرهن العقاري ومبيعات المنازل الجديدة ومخزونات النفط الخام وتصاريح البناء في الولايات المتحدة، وكذلك الإنتاج الصناعي في روسيا.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.