حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

هل تُضيف مايكروسوفت العملاقة مزيداً من النجاح هذا العام؟

أخبار السوق

أسهم انفيديا تتجاوز حاجز 1000 دولار بعد أداء فصلي قوي

أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

هل تُضيف مايكروسوفت العملاقة مزيداً من النجاح هذا العام؟

أخبار السوق

أسهم انفيديا تتجاوز حاجز 1000 دولار بعد أداء فصلي قوي

أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

الأسهم الأمريكية: انخفاض ملموس بعد تقرير الوظائف غير الزراعي

 

07 أغسطس 2023

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: أغلقت الأسهم الأمريكية تعاملاتها يوم الجمعة بصورة سلبية في أعقاب صدور تقرير بيانات الوظائف للقطاع غير الزراعي الأمريكي (NFP) لشهر يوليو.

ما حدث: وجاءت بيانات NFP الصادرة يوم الجمعة أقل من التوقعات، فيما أثّرت تقارير الأرباح المُخيّبة للآمال من شركة آبل على الأداء المُجمل لوول ستريت.

ما أهمية ذلك: اتسمت تعاملات التداول يوم الجمعة بالطابع المُتقلب. إذ ارتفعت الأسهم الأمريكية خلال التعاملات المُبكرة، لكنها عادت وقلّصت مكاسبها في وقت لاحق من الجلسة.

فيما أعلنت وزارة العمل الأمريكية إضافة 187 ألف وظيفة جديدة في الاقتصاد الأمريكي لشهر يوليو، وهو أعلى من 185 ألف وظيفة مُضافة في يونيو. ومع ذلك، جاء هذا الرقم أقل من تقديرات السوق بإضافة 200 ألف وظيفة.

وارتفع متوسط الأجور في الساعة بنسبة 0.4٪ لشهر يوليو، دون تغيير مقارنةً بالشهر السابق، لكنه تجاوز تقديرات السوق.

على صعيد مختلف، انخفضت أسهم آبل بحوالي 4.8٪ يوم الجمعة، وهو ما يمثل أكبر انخفاض يومي بالنسبة المئوية منذ 29 سبتمبر 2022. فيما انعكس الأداء السلبي لأسهم آبل سلباً على مؤشر S&P 500 ودفعه للانخفاض بنحو 16 نقطة، حيث أعلن صانع آيفون عن نتائجه للربع الأخير متوقعاً استمرار الانخفاض في المبيعات.

بينما قدمت النتائج الإيجابية لشركة أمازون بعض الدعم للمؤشر القياسي، بعد أن أعلن عملاق التجارة الإلكتروني عن نتائج ربع سنوية متفائلة وتوقعات قوية للربع الثالث. وكان لارتفاع سهم أمازون تأثيراً إيجابياً على مؤشر S&P حيث ارتفع الأخير بمقدار 11 نقطة.

من جانبه، انخفض مؤشر داو جونز 150.27 نقطة أو 0.43٪ ليغلق عند 35.065.62 يوم الجمعة، وتراجع مؤشر S&P 500 بنسبة 0.53٪ ليستقر عند 4478.03، وتباطأ مؤشر ناسداك 100 بنسبة 0.51٪ ليغلق عند 15274.92.

وفي الأسبوع الماضي، تكبّدت المؤشرات الثلاثة الرئيسية خسائر ملموسة حيث سجّل مؤشر S&P 500 أكبر انخفاض أسبوعي بالنسبة المئوية منذ مارس، حيث هرع المستثمرون لجني الأرباح بعد صعود المؤشر لخمسة أشهر متتالية. وعلى مدار الأسبوع، انخفض مؤشر داو جونز بنسبة 1.1٪ ، بينما خسر مؤشر إس آند بي 2.3٪.

ما يجب مراقبته: في ظل غياب أي تقارير اقتصادية رئيسية يوم الاثنين، سينتظر المستثمرون بيانات الميزان التجاري ومخزونات الجملة يوم الثلاثاء. إذ من المتوقع أن يتقلّص العجز التجاري الأمريكي إلى 65.1 مليار دولار في يونيو بعد انكماشه 69 مليار دولار في مايو. كما يتوقع المحللون انخفاض مخزونات البيع بالجملة في الولايات المتحدة بنسبة 0.3٪ في يونيو.

الأسواق اليوم

قد يستقطب الدولار الكندي اليوم اهتمام المستثمرين بعد إغلاقه بصورة منخفضة يوم الجمعة.

الملخص: انخفض زوج العملات CAD/USD يوم الجمعة حيث استوعب المستثمرون بيانات الوظائف لشهر يوليو.

التفاصيل: انخفض زوج “الدولار الكندي/الدولار الأمريكي” إلى أدنى مستوياته خلال شهرين تقريباً يوم الجمعة، حيث أدت إشارات التراجع في سوق العمل إلى خفض احتمالات رفع أسعار الفائدة من قبل البنك المركزي الكندي.

وقد خسر الاقتصاد الكندي 6400 وظيفة في يوليو، مقارنة بتوقعات السوق بإضافة 21100 وظيفة. وكان الرقم أيضاً أقل بشكل ملحوظ من 59،900 وظيفة إضافية في الشهر السابق. وارتفع معدل البطالة إلى 5.5٪ من 5.4٪ في الشهر السابق.

وفي الوقت نفسه، انخفض مؤشر مديري المشتريات آيفي الكندي إلى 48.6 في يوليو من 50.2 في الشهر السابق وجاء أقل بكثير من تقديرات السوق عند 52.7.

أيضاً فشل ارتفاع أسعار النفط الخام، أحد الصادرات الكندية الرئيسية، في توفير الدعم للدولار الكندي يوم الجمعة. فيما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 1.6٪ لتبلغ عند التسوية 82.82 دولاراً للبرميل.

من جانبه، انخفض “الدولار الكندي/الدولار الأمريكي” بنحو 0.13٪ إلى 1.3372 يوم الجمعة بعد أن وصل إلى أدنى مستوى له منذ 7 يونيو عند 1.3393. على مدار الأسبوع، خسر زوج العملات حوالي 0.9٪ ، مُسجّلاً انخفاضه الأسبوعي الثالث على التوالي.

في حين ارتفعت الأسهم الكندية يوم الجمعة بعد تكبدها لخسائر لمدة ثلاثة أيا ، مع إضافة مؤشر S &P/TSX المركب 0.57٪ ليستقر عند 20236.04.

ما هي التوقعات: ينتظر المتداولون البيانات الاقتصادية عن الميزان التجاري الكندي يوم الثلاثاء. وقد سجّلت كندا عجزاً تجارياً قدره 3.44 مليار دولار كندي في مايو، ومن المتوقع أن تُسجّل فائضاً قدره 0.41 مليار دولار كندي في يونيو. ويتوقع المحللون ارتفاع الصادرات الكندية إلى 64.7 مليار دولار كندي في يونيو من 61.5 مليار دولار كندي في مايو، بينما من المتوقع أن تنخفض الواردات إلى 64.3 مليار دولار كندي من 64.97 مليار دولار في الشهر السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية تعاملاتها يوم الجمعة، حيث ارتفع مؤشر FTSE 100 و DAX 40 و CAC 40 و STOXX Europe 600 بنسبة 0.47٪ و 0.37٪ و 0.75٪ و 0.29٪ على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

شنّت روسيا هجوماً مكثفاً بالصواريخ والطائرات المُسيّرة على أوكرانيا، بعد أن ضربت طائرات مُسيّرة أوكرانية ناقلةً روسية في البحر الأسود. ودفعت هذه الأخبار مؤشر الدولار الأمريكي للصعود هذا الصباح.


ارتفعت إعلانات الوظائف في أستراليا بنسبة 0.4٪ في يوليو، متجاوزة توقعات السوق بنمو بنسبة 0.1٪، مما قدم الدعم لزوج العملات AUD/USD.


ارتفعت الأصول الاحتياطية اليابانية بشكل طفيف إلى 1.254 تريليون دولار في يوليو 2023، من 1.247 تريليون دولار في الشهر السابق، مما أدى إلى انخفاض الين الياباني أمام الدولار الأمريكي في جلسة تداول الفوركس صباح اليوم.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

الإنتاج الصناعي الألماني، ومؤشر أسعار المنازل في المملكة المتحدة، واحتياطي النقد الأجنبي الفرنسي، ومؤشر ثقة المستهلك الإسباني، واحتياطيات النقد الأجنبي في الصين، وكذلك معدل الائتمان الاستهلاكي في مانهايم الأمريكية.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.