حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

أخبار السوق

الدولار الأمريكي يتراجع بفعل البيانات الاقتصادية المتباينة

26 أبريل 2024

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: تراجع الدولار الأمريكي يوم الخميس حيث استوعب المستثمرون آخر التقارير الاقتصادية.

التفاصيل: تباطأ الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الأول بينما تسارع معدل التضخم.

ما أهمية ذلك: أفادت وزارة التجارة بأن الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي نما بمعدل سنوي قدره 1.6٪ خلال الفترة من يناير إلى مارس. وقد جاءت هذه النسبة أقل بكثير من توقعات السوق البالغة 2.4٪، مما يعني تباطؤاً مقارنةً بنسبة 3.4٪ المسجلة في الربع السابق.

وارتفع التضخم الأساسي، الذي يُقاس بمؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي (PCE)، بمعدل سنوي قدره 3.7٪ في الربع الأول. وقد جاء هذا الرقم أعلى من تقديرات السوق البالغة 3.4٪ وأعلى من الزيادة المسجلة خلال الثلاثة أشهر السابقة (2٪).

فيما أظهرت بيانات أخرى صدرت يوم أمس الخميس أن عدد الأشخاص الذين يطالبون بإعانات البطالة انخفض بمقدار يتراوح بين 5000 إلى 207000 في الأسبوع المنتهي في 20 أبريل. وكان هذا الرقم الأدنى في شهرين. اتسع العجز التجاري الأمريكي في السلع ليصل إلى 91.83 مليار دولار في مارس، مسجلاً أكبر فجوة في 11 شهراً، في حين تراجعت مخزونات الجملة بنسبة 0.4٪ في مارس.

من جهة أخرى، خفّض المتداولون تكهناتهم بخفض الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة في سبتمبر بعد صدور تقرير الناتج المحلي الإجمالي والبيانات الأخرى.

إذ انخفض مؤشر الدولار الأمريكي بنحو 0.2٪ ليصل إلى 105.60 يوم الخميس، بعد أن كان قد وصل إلى 106.00 خلال الجلسة.

في حين ارتفعت معظم العملات الرئيسية مقابل الدولار الأمريكي، وانخفض الين الياباني إلى أدنى مستوى جديد له منذ 34 عاماً يوم الخميس. في هذا الصدد، يشعر المستثمرون بالقلق من أن بنك اليابان قد لا يكون متشدداً بما يكفي لدعم الين. فقد انخفض زوج الدولار الأمريكي/ الين الياباني إلى أدنى مستوى له عند (155.31) بعد تقرير الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي، لكنه عكس خسائره ليستقر عند 155.66، مرتفعاً بنحو 0.2٪.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور بيانات حول مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي لشهر مارس، وهو المقياس المفضل للتضخم لدى الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، مع بقاء المعدل أعلى من مستهدف البنك المركزي البالغ 2٪ على نحو مستحكم. من المتوقع أن يتباطأ التغّير السنوي لمؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في الولايات المتحدة، والذي كان قد انخفض إلى 2.78٪ في فبراير، إلى 2.6٪ في مارس.

ستظل البيانات المتعلقة بثقة المستهلك في ميشيغان محور إهتمام. إذ من المتوقع أن تنخفض ثقة المستهلك في جامعة ميشيغان في الولايات المتحدة إلى 77.9 في أبريل، مقارنةً بـ 79.4 في الشهر السابق.

الأسواق اليوم

ستكون الأسهم الأوروبية محط الأنظار اليوم قبل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية الرئيسية.

الملخص: استقرت معظم أسواق الأسهم الأوروبية على انخفاض يوم الخميس، حيث قام المستثمرون بتقييم آخر نتائج أرباح الشركات.

التفاصيل: أصدرت العديد من الشركات، بما في ذلك باركليز ونستله ودويتشه بنك وإيرباص، نتائج أرباحها يوم الخميس. قفز سهم دويتشه بنك بأكثر من 8٪ بعد أن أعلن البنك عن أرباح أقوى من المتوقع للربع الأول. ارتفعت أسهم باركليز بنحو 7٪ بعد أرباح متفائلة للربع الأول.

وانخفضت أسهم Adyen بأكثر من 18٪ يوم الخميس، بعد أن سجلت الشركة الهولندية مبيعات أقل من المتوقع للربع الأول. وارتفعت أسهم سانوفي بأكثر من 4٪، مسجلةً بذلك أرباحاً وأرقام مبيعات أفضل من المتوقع في الربع الأول.

في حين أظهرت البيانات الاقتصادية الصادرة يوم الخميس ارتفاع مؤشر GfK لمناخ المستهلك في ألمانيا إلى -24.2 متجهاً إلى مايو، مقابل -27.3 في الفترة السابقة.

انخفض مؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 0.64٪ ليستقر عند 502.38 يوم الخميس، مع إغلاق معظم تداولات القطاعات بشكل سلبي. وكانت أسهم القطاع الصناعي من بين الأسوأ أداءً، في حين خالفت أسهم قطاع الرعاية الصحية الاتجاه العام للسوق، مضيفةً 0.2٪ خلال الجلسة.

بينما ارتفعت أسهم التعدين، بعد أن كشفت Anglo American أنها تلقت عرض استحواذ على جميع الأسهم من مجموعة BHP.

إلى جانب ذلك، ارتفع مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.48٪ ليغلق عند 8078.86، في حين خسر مؤشر DAX 40 الألماني ومؤشر CAC 40 الفرنسي 0.95٪ و 0.93٪ على التوالي.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور البيانات الاقتصادية حول القروض المقدمة للشركات غير المالية ونمو الإئتمان الأسري والمعروض النقدي M3 من منطقة اليورو اليوم. من المتوقع أن يرتفع إقراض الشركات في منطقة اليورو، والذي ارتفع بنسبة 0.4٪ على أساس سنوي ليصل إلى 5.13 تريليون يورو في فبراير، بنسبة 0.2٪ في مارس.

يتوقع المحللون أن يزداد الإقراض المصرفي للأسر في منطقة اليورو بنسبة 0.3٪ على أساس سنوي في مارس، في حين من المتوقع أن ينمو مقياس M3 للمعروض النقدي بنسبة 0.5٪ على أساس سنوي في مارس، بعد زيادة نسبتها 0.4٪ في الشهر السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأمريكية على انخفاض يوم الخميس، حيث انخفض مؤشر داو جونز وستاندرد آند بورز 500 وناسداك 100 بنسبة 0.98٪ و 0.46٪ و 0.55٪ على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

تدرس الولايات المتحدة تزويد أوكرانيا بحزمة أسلحة جديدة قيمتها 6 مليارات دولار في حربها مع روسيا. ودفعت هذه الأخبار زوج الدولار الأمريكي/ الروبل الروسي إلى الارتفاع في جلسة تداول الفوركس هذا الصباح.


ارتفع مؤشر أسعار المنتجين النهائي للطلب في أستراليا بنسبة 0.9٪ في الربع الأول، ليعكس بذلك نفس الوتيرة كما في الربع السابق، مما قدم الدعم لزوج الدولار الأسترالي/الدولار الأمريكي.


ارتفع متوسط المكاسب الأسبوعية للموظفين العاملين بغير القطاع الزراعي في كندا بنسبة 4.5٪ على أساس سنوي في فبراير، مما أدى إلى ارتفاع زوج الدولار الكندي/الدولار الأمريكي في تعاملات الفوركس الصباحية.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

مؤشر ثقة المستهلك في فرنسا، معدل البطالة ومبيعات التجزئة في إسبانيا، معدل البطالة وثقة الأعمال ونمو الأجور ومبيعات التجزئة والناتج المحلي الإجمالي لروسيا وقرار سعر الفائدة من بنك روسيا، ومقياس الأعمال CFIB الكندي ومبيعات الجملة وقيمة الميزانية الحكومية في كندا، واحتياطي النقد الأجنبي في الهند، وتضخم أسعار المستهلك في منتصف الشهر والوظائف غير الزراعية في البرازيل، والميزان التجاري ومعدل البطالة في المكسيك، والإنفاق الشخصي والدخل الشخصي ومنصات بيكر هيوز للنفط الخام ومنصات بيكر هيوز الإجمالية في الولايات المتحدة، فضلاً عن إجمالي احتياطي النقد الأجنبي في تركيا.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.