حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

سهم برودكوم يقفز بعد زيادة الأرباح وتقسيم الأسهم

أخبار السوق

هل بدأ سهم أبل اتجاهه الصعودي؟

أخبار السوق

النفط الخام يعكس اتجاهه الهبوطي على خلفية البيانات الأمريكية

أخبار السوق

ارتفاع أسهم أوراكل رغم تراجع الأرباح الفصلية

أخبار السوق

انخفاض زوج اليورو/الدولار بعد نتائج الانتخابات الأوروبية

أخبار السوق

هل ستشهد شركة AMD تحرّكاً سعرياً كبيراً؟

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

سهم برودكوم يقفز بعد زيادة الأرباح وتقسيم الأسهم

أخبار السوق

هل بدأ سهم أبل اتجاهه الصعودي؟

أخبار السوق

النفط الخام يعكس اتجاهه الهبوطي على خلفية البيانات الأمريكية

أخبار السوق

ارتفاع أسهم أوراكل رغم تراجع الأرباح الفصلية

أخبار السوق

انخفاض زوج اليورو/الدولار بعد نتائج الانتخابات الأوروبية

أخبار السوق

هل ستشهد شركة AMD تحرّكاً سعرياً كبيراً؟

القسم التعليمي

دليلك إلى أسواق المال

بيان إخلاء المسؤولية: تعتبر هذه المقالة دليلاً تعليمياً لتداول عقود الفروقات والأسواق المالية ولا ينبغي اعتبارها نصيحة استثمارية. ينطوي التداول بعقود الفروقات على مخاطر عالية. احرص دائماً على فهم كافة المخاطر والمكافآت المحتملة المرتبطة بالتداول قبل إجراء أي صفقة تداول.

مقدمة

أسواق المال هو مصطلح براق أصبح يسيطر على الكثير من الأشخاص الباحثين عن الثراء. لذلك يعتبر فهم هذه الأسواق أمرًا ضروريًا لأي شخص يسعى إلى بناء ثروته، أو إدارة استثماراته، أو فهم المشهد الاقتصادي العالمي. يشمل عالم المال عددًا كبيرًا من الأسواق، ولكل منها تعقيداتها وديناميكياتها. وتتميز الأسواق المالية بأنها ضخمة للغاية ومنتشرة في كل مكان، وجميع محاولات تخيل الحجم الشاسع لهذه الأسواق، سواء كان ذلك عبر حجم تداول الفوركس اليومي الذي يزيد عن 6 تريليون دولار، أو إجمالي القيمة السوقية لبورصة نيويورك البالغة 25 تريليون دولار، أو ما يقرب من 130 تريليون دولار من السندات المستحقة في جميع أنحاء العالم، لن يعبر حقًا عن الحجم الهائل لتدفقات الأموال المختلفة والأصول التي تشكل الأسواق المالية العالمية. لا يشتري متداولو عقود الفروقات أو يبيعون الأصول المالية، وبدلاً من ذلك يدخلون في عقود لتبادل مبلغ نقدي يعادل التغير في سعر السوق لأصل معين.

في هذا الدليل، نبدأ رحلة نغوص فيها عبر التفاصيل الخاصة بأسواق المال، ونسلط الضوء على أنواعها الرئيسية، الغرض منها، من يستخدمها، وكيف يؤثر سلوك مختلف المشاركين في السوق على الأسعار. سواء كنت مستثمرًا متمرسًا أو مبتدئًا في استكشاف عالم التمويل، يهدف هذا الدليل إلى توفير خريطة طريق شاملة، تمكنك من التنقل عبر تعقيدات الأسواق المالية بثقة ووضوح.

 

أنواع الأسواق المالية

هناك العديد من أسواق المال، ولكن إن تحدثنا عن أكبر الأسواق المالية فهو أمر يتحدد بناء على كيفية قياسه. فعلى سبيل المثال يعتبر سوق الفوركس هو الأكبر إلى حد كبير من حيث حجم التداول اليومي، ولكن أسواق الديون  مثلًا بما في ذلك أسواق المال قد تكون هي الأكبر من ناحية القيمة الاسمية. ولكن إذا رغبت في التعرض لجميع الأسواق، فدعنا نخبرك أن  متداولي عقود الفروقات لدى ADSS يتعاملون مع جميع الأسواق، ويفتحون مراكز طويلة وقصيرة عبر عقود الفروقات على العملات المشفرة، عقود الفروقات على الأسهم، بالإضافة إلى عقود الفروقات على الفوركس والسلع. ولكل سوق خصائصه الخاصة، وقد تحتاج الاستراتيجيات إلى تعديلها أو تحسينها لتطبيقها على الأسواق المختلفة. ويمكن عادة تصنيف الأصول على أنها ذات مخاطر أو بلا مخاطر. حيث تتميز الأصول ذات المخاطر بالأداء الجيد خلال فترات النمو الاقتصادي، ولكنها تعاني من التقلبات، في حين أن أداء الأصول البعيدة عن المخاطرة يكون أفضل خلال فترات الركود، ويشار إليها أحيانًا بالملاذ الآمن.

 

الأسهم

تتداول الأسهم في البورصات، وهي فئة الأصول الأكثر أهمية بالنسبة للمستثمر العادي. بالمقارنة مع جميع انواع الاصول الأخرى، تميل الأسهم كفئة نحو النمو على المدى الطويل، مع نمو أسواق الأسهم العالمية دائمًا على مدى أطر زمنية متعددة العقود. على المدى القصير، نجد أن الأسهم تشتهر بالانخفاضات المفاجئة، التي غالبا ما تدفع الأسواق بشكل عام إلى حالة من الذعر وأحيانا تدفع الاقتصادات بأكملها إلى الركود. يمكن تداول عقود الفروقات على الأسهم سواء على أسهم الشركات الفردية أو السوق ككل باستخدام المؤشرات، التي تتبع الأداء العام لسوق الأوراق المالية أو المنطقة الجغرافية. تتأثر أسعار الأسهم  ببيئة الأعمال العامة، والعوامل الخاصة بالشركة، ومعنويات المستثمرين. كقاعدة عامة، تمثل الأسهم مخاطرة كلاسيكية على انواع الاصول، حيث يخصص المستثمرون المحبون للمخاطرة المزيد من محافظهم الاستثمارية للأسهم.

 

سوق الفوركس

سوق الفوركس  هو أكبر سوق من حيث حجم التداول اليومي، وهو محبوب بشكل خاص من قبل المتداولين اليوميين المعتمدين على التحليل الفني. وتُقسم العملات الأكثر تداولًا إلى فئات مختلفة حسب نوع العملة، وتُعرف بالعملات الاحتياطية، حيث يعتبر الدولار الأكثر أهمية يليه اليورو ثم الين الياباني. وبشكل عام، فإن عملات الاقتصادات الكبيرة أقل تقلبًا، في حين تشهد عملات الأسواق الناشئة الصغيرة تحركات أكبر في الأسعار وانخفاض السيولة. أسعار العملات دائما نسبية، وتتأثر بشكل أساسي بالعوامل الجيوسياسية والتجارية. ولعل ما يحدد بشكل أساسي سواء كانت هذه العملة ذات مخاطر أو بلا مخاطر هو خصائص الاقتصاد الأساسي للبلد المرتبط بها، وإجراءات سلطاتها المصرفية. بشكل عام يمكن القول أن العملات الرئيسية هي أصول بعيدة عن المخاطرة، في حين أن عملات الأسواق الناشئة معرضة للمخاطرة دائمًا، ولكن يمكن لأخبار السوق السلبية أن تسبب تقلبات في أي سوق.

صناديق المؤشرات المتداولة في البورصة والمؤشرات

تعتبر صناديق المؤشرات المتداولة في البورصة والمؤشرات في بعض الأحيان مجموعة فرعية من سوق الأسهم، لكن متداولي عقود الفروقات لدى ADSS يتعاملون معها كعقود منفصلة. الصندوق المتداول في البورصة هو عبارة عن ورقة مالية تجمع مبلغًا من عدة مستثمرين بهدف شراء سلة من الأسهم، بالضبط مثل صناديق الاستثمار المشتركة، ولكن باستثناء أن صناديق المؤشرات المتداولة تتداول مباشرة في البورصات ويمكن شراؤها وبيعها مثل الأسهم. تسمح عقود الفروقات على المؤشرات وعقود الفروقات على صناديق الاستثمار المتداولة لمتداولي عقود الفروقات بالمشاركة في حركة سعر الصناديق المتداولة دون الحصول على ملكية الأصل الأساسي؛ غالبًا ما تكون المؤشرات أقل تقلبًا من الأسهم الفردية لأنها أقل تأثراً بالعوامل الخاصة بالأعمال، مثل سوء الإدارة.

 

سوق السلع

سوق السلع هو من أسواق المال والتي يتم فيها شراء وبيع المواد الخام أو المنتجات الزراعية الأولية. ويمكن أن تتراوح هذه السلع من الحبوب مثل القمح والذرة، إلى الموارد الطبيعية مثل النفط والذهب، وحتى الماشية ومنتجات اللحوم. في الأساس، أي شيء يعتبر سلعة أساسية قابلة للتبديل مع سلع أخرى من نفس النوع ويتم إنتاجه واستهلاكه بكميات كبيرة يمكن تداوله في سوق السلع الأساسية.

تعد أسواق السلع الأساسية من أكثر الأسواق تنوعًا، بدءًا من البورصات الصارمة كما هو الحال في بورصة لندن للمعادن، إلى عقود المشتقات المتداولة دون أي امتلاك للأصول الأساسية. وتتميز حركة أسعار السلع بالتعقيد حيث تؤثر الدورة الفائقة للسلع على بعض السلع الصناعية والزراعية في دورة متعددة العقود. ومن أجل فهم كيف سيتم تداول عقود الفروقات على سلعة معينة، من الضروري معرفة القليل عن المنتج الأساسي، مثل مقدار استخراجه، ومن هم أكبر المنتجين، وما هو تاريخ سعره. سيساعدك هذا على تكوين وجهة نظر حول اتجاه السعر المحتمل على المدى الطويل واحتمال حدوث أي صدمات مفاجئة، مما سيساعد في توجيه تداولك على المدى القصير. تلعب عقود الفروقات دورًا مهمًا في تداول السلع، نظرًا لأن العديد من السلع يتم تداولها حصريًا في عقود آجلة عالية القيمة، وهو ما يتجاوز القوة الشرائية لمعظم المتداولين اليوميين. من حيث خصائص الأسعار، كقاعدة عامة، تعتبر السلع من انواع الاصول ذات المخاطر، مع استثناء مهم للذهب  وبدرجة أقل الفضة.

 

المشاركون في السوق

إذا كنت تريد أن تعرف كيف يعمل السوق، فأنت بحاجة إلى معرفة من يتداول فيه. يتراوح المشاركون في السوق من متداولي عقود الفروقات بالتجزئة إلى مديري الاستثمار العملاقين والحكومات الوطنية، والمشاركين لديهم احتياجات مختلفة تمامًا في السوق ووسائل مختلفة للقيام بذلك. في الأسواق التي يسود فيها الاستثمار طويل الأجل، من المحتمل أن يكون هناك ضغط شراء إيجابي على المدى الطويل، حيث يقوم المستثمرون بشراء الأصول المالية لأغراض زيادة رأس المال. في أسواق مثل الفوركس، يعد المتداولون على المدى القصير أكثر أهمية، ولذلك نتوقع أن نرى سيولة أكبر، وأحجام يومية أعلى، واستخدامًا أكبر للاستراتيجيات الفنية من قبل المتداولين. نظرًا لأن الاستراتيجيات الفنية تعزز نفسها بنفسها – أي إذا اعتقد الجميع أنهم رأوا إشارة بيع، فسوف تتحقق – تتم مكافأة التداول الفني بشكل أفضل في الأسواق التي يكون فيها أكثر شيوعًا، لذا فإن معرفة الأماكن التي ينشط فيها المتداولون اليوميون هي معلومات مفيدة. وعلى العكس من ذلك، فإن الأسواق مثل بعض السلع الصناعية حيث يتركز النشاط في نشاط التحوط من قبل المنتجين والمستخدمين النهائيين قد تتصرف بطرق تبدو غريبة بالنسبة للمحلل الفني البحت. تتطلب هذه الأسواق فهمًا للاقتصاد والعمليات التجارية وراء استخراج السلعة وشحنها ومعالجتها.

ختامًا، فإن الخوض في عالم أسواق المال المعقد يوفر الفرص والتحديات للمستثمرين والشركات والاقتصادات على حد سواء. حيث تعتبر الأسواق المالية بمثابة القلب النابض للاقتصاد العالمي، ومع استمرار الأسواق في التطور والتكيف مع الظروف الاقتصادية المتغيرة والتقدم التكنولوجي، يعد البقاء على اطلاع والقدرة على التكيف واستمرار التعلم أمرًا أساسيًا. ومن خلال مواكبة تطورات السوق، والاستفادة من الموارد المتاحة، يمكن للأفراد التنقل في المشهد المتغير باستمرار للأسواق المالية بوضوح ومرونة. سواء كان الشخص متداولًا متمرسًا، أو مستثمرًا جديدًا، أو يسعى ببساطة إلى فهم تعقيدات العالم المالي، فإن هذا الدليل يهدف إلى توفير أساس متين يمكن بناء المعرفة والثقة عليه.

أسئلة شائعة

ما هو الوسيط؟

الوسيط في أسواق المال والتداول هو عبارة عن شركة تسهل شراء وبيع الأصول المالية نيابة عن العملاء. يعمل الوسيط بشكل أساسي بين المشترين والبائعين في مختلف الأسواق المالية، من أجل تنفيذ الصفقات وفقًا لتعليمات عملائهم. ومن وتبرز ADSS وسط شركات الوساطة في سوق دبي المالي باعتبارها وسيط عقود فروقات الفوركس الأفضل التي تساعدك على اكتشاف الأسواق المالية وإيجاد أفضل فرص التداول.

ما هو الفرق بين الاسهم الممتازة والعادية؟

في عالم الأسواق المالية تبرز الأسهم باعتبارها الأصول الأكثر شعبية بين المتداولين والمستثمرين. ولكن هناك نوعين أساسيين بين الأسهم وهما الاسهم الممتازة والعادية، ولعل الفارق الأهم بينهما هو أن الأسهم الممتازة تمنح حاملها العديد من المزايا والحقوق الإضافية أكثر من تلك التي تمنحها الأسهم العادية مثل الأرباح الثابتة غير المتغيرة والحق في المطالبة بالأصول عند التصفية.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.