حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

النفط الخام ينخفض لليوم الرابع على التوالي بفعل زيادة الطلب

أخبار السوق

هل تُضيف مايكروسوفت العملاقة مزيداً من النجاح هذا العام؟

أخبار السوق

أسهم انفيديا تتجاوز حاجز 1000 دولار بعد أداء فصلي قوي

أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

النفط الخام ينخفض لليوم الرابع على التوالي بفعل زيادة الطلب

أخبار السوق

هل تُضيف مايكروسوفت العملاقة مزيداً من النجاح هذا العام؟

أخبار السوق

أسهم انفيديا تتجاوز حاجز 1000 دولار بعد أداء فصلي قوي

أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

النفط الخام: ارتفاع قوي ومكاسب أسبوعية أخرى

 

31 يوليو 2023

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: استقر النفط الخام على ارتفاع يوم الجمعة، مُسجّلاً مكاسب لأسبوعٍ آخر.

ما حدث: دعمت تخفيضات الإمدادات التي أعلنتها “أوبك بلس” في وقت سابق هذا الشهر أسعار النفط في تعاملات الأسبوع الماضي.

ما أهمية ذلك: تحوّل متداولو منتجات الطاقة إلى الاتجاه الصعودي وسط توقعات أفضل للطلب يوم الخميس بعد أن أعلنت الولايات المتحدة عن نمو الناتج المحلي الإجمالي بأسرع من المتوقع بنسبة 2.4٪ في الربع الثاني.

كما أدت التوقعات المتزايدة باقتراب الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي من نهاية دورة رفع أسعار الفائدة إلى تعزيز النمو الاقتصادي العالمي وزيادة الطلب على الطاقة.

بينما تعهّد صُنّاع السياسات المالية في الصين بتطبيق المزيد من الإجراءات التحفيزية لتسريع عجلة الانتعاش الاقتصادي، بعد أن توسّع اقتصاد البلاد بوتيرة أضعف من المتوقع في الربع الثاني. وقد نما ثاني أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 6.3٪ في الربع السنوي.

كما قدمت البيانات الصادرة عن بعض الاقتصادات الكبرى في منطقة اليورو يوم الجمعة دعماً لأسعار النفط. إذ نما الناتج المحلي الإجمالي الفرنسي بمعدل أسرع من المتوقع 0.5٪ في الربع الثاني، بينما توسّع الاقتصاد الإسباني بنسبة 0.4٪.

فيما انخفض كلا الخامين القياسيين للنفط بما يصل إلى دولار واحد في التعاملات المبكرة يوم الجمعة، لكنهما عكسا خسائرهما مع تقدم الجلسة. وارتفع خام برنت 75 سنتاً إلى 84.99 دولار للبرميل، بينما أضاف خام غرب تكساس الوسيط 49 سنتاً إلى 80.58 دولاراً للبرميل.

وارتفع الخامان القياسيان النفطيان نحو 5٪ الأسبوع الماضي، مُسجلين مكاسب للأسبوع الخامس على التوالي، مع تخفيضات طوعية للإنتاج من جانب السعودية وروسيا حيث من المتوقع أن تتقلص الإمدادات في النصف الثاني من هذا العام.

ويتجه النفط الآن لتحقيق مكاسب شهرية تزيد عن 13٪.

على صعيد منتجات الطاقة الأخرى، أضاف البنزين بالجملة لتسليم أغسطس سنتاً واحداً ليصل سعر الغالون إلى 2.96 دولار، وارتفع زيت التدفئة لشهر أغسطس 4 سنتات إلى 2.96 دولار للغالون، وارتفع الغاز الطبيعي لشهر سبتمبر 4 سنتات إلى 2.64 دولار لكل 1000 قدم مكعبة يوم الجمعة.

ما يجب مراقبته: سيراقب المتداولون التعليقات من مسؤولي البنك المركزي فيما يتعلق بسياساتهم النقدية. أيضاً ستتابع الأسواق تطوّرات النمو الاقتصادي العالمي.

تنتظر الأسواق إعلانات من “أوبك بلس” بشأن مزيد من التخفيضات في الإنتاج في الأشهر المقبلة. وستظل بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية حول مخزونات النفط الخام يوم الأربعاء موضع تركيز الأسواق.

الأسواق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين نحو الأسهم الأوروبية اليوم قبل صدور بعض التقارير الاقتصادية الرئيسية.

الملخص: اتسم أداء الأسواق الأوروبية بالتفاوت خلال تعاملات الجمعة، حيث اتجه المستثمرون لتقييم وتحليل العديد من تقارير الأرباح وقرارات البنوك المركزية في الأسبوع الماضي.

التفاصيل: قام البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس برفع أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس كما كان متوقعاً على نطاق واسع. كما أعلن الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن رفعه لمعدلات الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس الأسبوع الماضي، بينما أبقى بنك اليابان على سعر الفائدة القياسي قصير الأجل عند -0.1٪ يوم الجمعة.

وأصدرت الاقتصادات الرئيسية في منطقة اليورو عدة تقارير يوم الجمعة. إذ توقف نمو الاقتصاد الألماني خلال الربع الثاني، بينما كانت الأسواق تتوقع نمواً بنسبة 0.1٪. فيما حقق الاقتصاد الإسباني نمواً بنسبة 0.4٪، كما نما الناتج المحلي الإجمالي الفرنسي بنسبة 0.5٪. أيضاً تراجع تضخم أسعار المستهلكين في فرنسا إلى 4.3٪ على أساس سنوي في يوليو من 4.5٪ قبل شهر.

من جانب آخر، ارتفعت أسهم AstraZeneca بشكل حاد بعد أن أعلنت الشركة عن مبيعات وأرباح إيجابية. فيما انخفض سهم Sanofi بنحو 2.9٪ بعد أن أعلنت شركة الأدوية الفرنسية عن مبيعات مخيّبة للآمال.

من جانبه، انخفض مؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 0.2٪ ليغلق عند 470.78 يوم الجمعة بعد أن استقر عند أقوى مستوى له في حوالي العام والنصف يوم الخميس. واستقرت معظم القطاعات في المنطقة السلبية.

وعلى الرغم من إغلاقه في المنطقة الحمراء يوم الجمعة، سجّل المؤشر الأوروبي القياسي مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي، مع تقدم أسهم شركات التكنولوجيا والتعدين.

بالإضافة إلى ذلك، ارتفع مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.02٪ إلى 7694.27، بينما ارتفع مؤشر DAX 40 الألماني وكاك 40 الفرنسي بنسبة 0.39٪ و 0.15٪ على التوالي يوم الجمعة.

ما هي التوقعات: سيراقب المستثمرون اليوم نمو الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو وإعلانات معدلات التضخم. وتشير التقديرات إلى نمو اقتصاد منطقة اليورو بنسبة 0.3٪ في الربع الثاني. ويتوقع المحللون تراجع تضخم أسعار المستهلكين إلى 5.2٪ في يوليو من 5.5٪ في الشهر السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت التعاملات الأمريكية تعاملاتها يوم الجمعة الماضي على ارتفاع، حيث شهدنا ارتفاعاً لمؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.50٪ و 0.99٪ و 1.85٪ على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

يبدو أن حرب الطائرات المُسيرة بدأت بالتصاعد في النزاع الروسي الأوكراني، إذ أسقطت روسيا ثلاث طائرات أوكرانية بدون طيار كانت تُحلّق فوق سماء العاصمة موسكو. ودفعت هذه الأخبار مؤشر الدولار الأمريكي للصعود صباح اليوم.


انخفض مؤشر مديري المشتريات غير التصنيعي من NBS الصيني إلى 51.5 في يوليو من 53.2 في الشهر السابق، مما أدى إلى انخفاض زوج “اليوان/الدولار” في جلسة تداول الفوركس هذا الصباح.


ارتفع ائتمان القطاع الخاص في أستراليا بنسبة 0.2٪ في يونيو، مما قدم الدعم لزوج العملات “الدولار الاسترالي/الدولار الأمريكي”.


ارتفع الإنتاج الصناعي الياباني بنسبة 2.0٪ في يونيو، لكن جاء دون توقعات السوق بنمو بنسبة 2.4٪، مما أدى إلى انخفاض الين الياباني أمام الدولار الأمريكي في التعاملات الآسيوية المبكرة هذا الصباح.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

الناتج المحلي الإجمالي للمملكة العربية السعودية ومبيعات التجزئة وأسعار الواردات في ألمانيا، ومعدل التضخم ونمو الناتج المحلي الإجمالي الإيطالي، الحساب الجاري لإسبانيا، وإقراض الرهن العقاري وموافقات الائتمان والرهن العقاري للمستهلكين في المملكة المتحدة. أما في الولايات المتحدة لدينا مؤشر مقاييس الأعمال في شيكاغو ومؤشر دالاس للتصنيع الفيدرالي، بالإضافة إلى مؤشر CoreLogic لقيمة المنازل الأسترالية.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.