حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

أخبار السوق

الجنيه الإسترليني/الدولار يسجّل مكاسب بعد قرار بنك إنكلترا

 

26 مارس 2024

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: ارتفع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي يوم الاثنين عقب قرارات بنك إنكلترا في الأسبوع الماضي.

ما الذي حدث: راقب المتداولون تعليقات صُناع السياسة النقدية في البنك المركزي للحصول على معلومات حول توقيت أول تخفيضات في أسعار الفائدة.

على الرغم من انخفاض زوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي بشكل حاد بعد قرار بنك إنكلترا الأخير في الأسبوع الماضي، إلّا أن زوج العملات ارتفع يوم الاثنين.

ما أهمية ذلك: خسر زوج العملات أعلاه ما يقرب من 1٪ في الأسبوع الماضي بعد أن حافظ بنك إنكلترا على أسعار الفائدة دون تغيير عند 5.25٪. بينما أبقى المحافظ أندرو بيلي على نبرة متساهلة، قائلاً إن “الأمور تسير في الاتجاه الصحيح” فيما يتعلق بأسعار الفائدة هذا العام.

من جهة أخرى، تباطأ التضخم في المملكة المتحدة من ذروة تزيد عن 11٪ في عام 2022 إلى 3.4٪ خلال الاثني عشر شهراً الماضية حتى فبراير من هذا العام. ومع تراجع التضخم، تتوقع الأسواق بشكل واسع أن يُخفّض بنك إنكلترا أسعار الفائدة في يونيو.

أظهرت البيانات الصادرة يوم الاثنين أن ميزان مبيعات التجزئة الشهرية في المملكة المتحدة من CBI (اتحاد الصناعة البريطانية) قد ارتفع إلى قراءة +2 في مارس، مقارنة بـ -7 قبل شهر.

وقد قدمت احتمالات إبقاء الاحتياطي الفيدرالي على أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول دفعةً للسندات الأمريكية ودعماً للدولار الأمريكي. في حين انخفض مؤشر الدولار الأمريكي إلى 104.23 يوم الاثنين، بعد أن أضاف مكاسب بحوالي 1٪ في الأسبوع الماضي.

وارتفع زوج الاسترليني/الدولار إلى 1.2635 يوم الاثنين بعد أن سجّل أدنى مستوى له في شهر واحد عند 1.2576 يوم الجمعة. بينما ظل زوج اليورو/ الجنيه الاسترليني ثابتاً تقريباً عند 85.78 يوم الاثنين بعد وصوله لأعلى مستوى له في شهرين عند 86.02 يوم الجمعة.

وقد انخفض مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.17٪ ليغلق عند 7917.57، في حين انخفض مؤشر FTSE 250 بنسبة 0.56٪ ليستقر عند 19613.53 يوم الاثنين.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور التقارير الاقتصادية حول الحساب الجاري ومعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي من المملكة المتحدة يوم الخميس. ومن المتوقع أن يتفاقم عجز الحساب الجاري في المملكة المتحدة ليصل إلى 21.4 مليار جنيه إسترليني في الربع الأخير للعام.

ويتوقع المحللون أن ينكمش الاقتصاد البريطاني بنسبة 0.2٪ على أساس سنوي في الربع الأخير بعد نمو بنسبة 0.2٪ في الفترة السابقة.

الأسواق اليوم

ستكون الأسهم الأمريكية موضع اهتمام المستثمرين اليوم قبل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية الرئيسية.

الملخص: بدأت أسواق الأسهم الأمريكية هذا الأسبوع (المختصر بسبب العطلة) بأجواء يُشوبها الترقب والحذر قبل صدور بيانات التضخم المقرر الإعلان عنها في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

التفاصيل: أُغلقت جميع مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية الثلاثة تعاملات الاثنين في المنطقة الحمراء، حيث سجّل مؤشر داو جونز أكبر نسبة خسارة مئوية.

في حين أبقى الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على أسعار الفائدة ثابتة دون تغيير الأسبوع الماضي، بينما أشار إلى ثلاثة تخفيضات في أسعار الفائدة هذا العام. ويتطلع المستثمرون إلى صدور بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي (PCE) يوم الجمعة للحصول على مزيد من الإشارات والتوقعات حول تخفيضات أسعار الفائدة المستقبلية. وستظل أسواق الأسهم الأمريكية مغلقة في ذلك اليوم بسبب عطلة الجمعة العظيمة.

في هذا الصدد، يتوقع المحللون أن تُظهر بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي ارتفاع الأسعار بنسبة 0.4٪ في فبراير بعد ارتفاعها بنسبة 0.3٪ في يناير. ومع ذلك، من المتوقع أن يتراجع تضخم الأسعار الأساسية إلى 0.3٪ في فبراير، مقابل 0.4٪ في الشهر السابق.

إلى جانب ذلك، انخفض مؤشر داو جونز للأسهم المرموقة (أسهم من الدرجة الأولى) حوالي 162.26 نقطة، أي ما نسبته 0.41٪ ليغلق عند 39313.64، أيضاً تراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.31٪ ليستقر عند 5218.19، وخسر مؤشر ناسداك 100 حوالي 0.34٪ ليصل إلى 18277.06 يوم الاثنين.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور البيانات الاقتصادية حول طلبات السلع المعمرة ومؤشر أسعار المنازل ومؤشر ريتشموند الصناعي الفيدرالي من الولايات المتحدة اليوم. ومن المتوقع أن ترتفع الطلبات الجديدة للسلع المعمرة المُصنّعة في الولايات المتحدة بنسبة 1.1٪ في فبراير.

كما يتوقع المحللون أن ينخفض مؤشر أسعار المنازل S&P CoreLogic Case-Shiller 20-city بنسبة 0.1٪ في يناير، بعد انخفاضه بنسبة 0.3٪ في ديسمبر. ومن المرجح أن يتحسن مؤشر قطاع الصناعات التحويلية المركب في قطاع المنطقة الخامسة الأمريكية إلى -4 في مارس بعد أن كان عند -5 في فبراير.

الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأوروبية على تباين يوم الاثنين، حيث ارتفع مؤشر DAX 40 ومؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 0.30٪ و 0.04٪ على التوالي، وانخفض مؤشر FTSE 100 و CAC 40 بنسبة 0.17٪ و 0.01٪ على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

تم إغلاق ما لا يقل عن سبع مصافي في روسيا بسبب هجمات الطائرات بدون طيار التي تشّنها أوكرانيا في الربع الأول من العام، مما أدى إلى خسارة روسيا 7٪ من إجمالي طاقتها لتكرير النفط. وقد دفعت هذه الأخبار إلى ارتفاع أسعار خام غرب تكساس الوسيط هذا الصباح.


انخفضت مبيعات المنازل الجديدة في الولايات المتحدة بنسبة 0.3٪ بمعدل سنوي بلغ 662,000 وحدة في فبراير بشكل يخالف التوقعات، مما أدى إلى انخفاض مؤشر داو جونز بأكثر من 150 نقطة يوم الاثنين.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

الميزان التجاري في المملكة العربية السعودية، ومؤشر مناخ المستهلك GfK في ألمانيا، ومبيعات الجملة في كندا. أمّا في الولايات المتحدة لدينا مؤشر Redbook ومؤشر أسعار المنازل FHFA ومؤشر نشاط الأعمال العام للبنك الاحتياطي الفيدرالي في دالاس وتغيّر مخزون النفط الخام.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.