حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق
هبوط أسهم كوستكو بعد انخفاض الأرباح الفصلية
أخبار السوق
انخفاض أسهم شركة ثور رغم الأرباح الإيجابية
أخبار السوق
انخفاض اليورو/دولار رغم البيانات الألمانية القوية
أخبار السوق
انخفاض أسعار النفط الخام بعد اختراق مستوى 82 دولار
أخبار السوق
هل ستُدمّر أسعار الفائدة أداء إس آند بي 500؟
أخبار السوق
انخفاض مؤشر إس آند بي رغم تقرير الوظائف الإيجابي
الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق
هبوط أسهم كوستكو بعد انخفاض الأرباح الفصلية
أخبار السوق
انخفاض أسهم شركة ثور رغم الأرباح الإيجابية
أخبار السوق
انخفاض اليورو/دولار رغم البيانات الألمانية القوية
أخبار السوق
انخفاض أسعار النفط الخام بعد اختراق مستوى 82 دولار
أخبار السوق
هل ستُدمّر أسعار الفائدة أداء إس آند بي 500؟
أخبار السوق
انخفاض مؤشر إس آند بي رغم تقرير الوظائف الإيجابي

أخبار السوق

انخفاض سعر الذهب متأثراً بتقييمات المتداولين حول النزاع القائم

الأخبار الهامة لليوم

 دمّرت الصواريخ الروسية قاعدة لتخزين الوقود في منطقة خاركيف الأواكرانية. وتستمر روسيا في مهاجمة أوكرانيا على الرغم من العقوبات المفروضة عليها ما أدى إلى ارتفاع أسعار خام غرب تكساس هذا الصباح.


تقلّص الفائض التجاري الأسترالي بشكل حاد إلى 7.46 مليار دولار أسترالي في فبراير من 11.79 مليار دولار أسترالي في الشهر السابق مما فرض ضغوطاً على زوج العملات AUD/USD.


ارتفع مؤشر مديري المشتريات الكندي إلى 74.2 في مارس من 60.6 في الشهر السابق. على الرغم من ذلك، انخفض الدولار الكندي/ الدولار الأمريكي بشكل طفيف في جلسة تداول الفوركس هذا الصباح ويرجع ذلك أساساً إلى قوة الدولار الأمريكي.


لمحة سريعة: استقرت أسعار الذهب على انخفاض يوم الأربعاء مع تقييم المستثمرين لتداعيات الحرب الروسية الأوكرانية.

 ما حدث: ضغط ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية على المعدن الأصفر يوم الأربعاء.

 مع ذلك، تعرّضت أسعار الذهب للتقلبات بعد صدور محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

 ما أهمية ذلك: استقرت أسعار الذهب على انخفاض بنحو 0.3٪ يوم الثلاثاء بعد أن وصل عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى أعلى مستوى في عامين تقريباً بعد تعليقات من محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي لايل برينارد بشأن خطط البنك المركزي إزاء تخفيض ميزانيته العمومية.

 وأصدر بنك الاحتياطي الفيدرالي محضر اجتماعه في مارس يوم الأربعاء والذي أوضح إجراءات البنك المركزي المقبلة لاحتواء ميزانيته العمومية.

 إذ من المتوقع أن يرفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 0.5 نقطة مئوية في اجتماعاته القادمة في حال استمرار ارتفاع التضخم. وأشار المحضر أيضاً إلى أن البنك المركزي الأمريكي لم يتخذ قراراً بعد ببدء سحب ميزانيته العمومية.

 إلى جانب ذلك، واصلت العوائد تقدمها حيث ارتفع معدل الـ 10 سنوات فوق 2.65٪ يوم الأربعاء. كما حافظ الدولار الأمريكي على زخمه القوي والذي عادة ما يمارس ضغطاً على المعادن والسلع حيث يتم تسعيرها بالعملة الأمريكية في الأسواق المالية العالمية. وإن الارتفاع الحاد في قيمة الدولار الأمريكي يجعل فئات الأصول هذه أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين في الخارج.

 من ناحية أخرى، واصل المتداولون تقييم التوترات المستمرة في أوكرانيا بعد أن فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي المزيد من العقوبات على موسكو.

 وانخفض الذهب تسليم يونيو بمقدار 4.40 دولار أو 0.2٪ ليغلق عند 1.923.10 دولار للأونصة في بورصة Comex قبل إصدار محضر اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي. بينما قفزت أسعار المعدن الملاذ الآمن إلى ما يقرب من 1926 دولار في التداول الإلكتروني مباشرة بعد إصدار المحضر، لكنها تراجعت إلى 1921 دولاراً بعد فترة وجيزة.

 تراجعت الفضة بنسبة 0.3٪ لتغلق عند 24.458 دولار للأونصة يوم الأربعاء. وانخفض النحاس في مايو بنسبة 1.2٪ إلى 4.738 دولار للرطل، في حين انخفض البلاتين في يوليو بنسبة 2.1٪ إلى 953.10 دولار للأونصة وتراجع البلاديوم في يونيو 2.3٪ ليستقر عند 2184.70 دولارًا للأونصة.

 ما يجب مراقبته: سيواصل المتداولون مراقبة التطورات في أوكرانيا. كما سيظل ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في بعض المناطق حول العالم مصدر قلق للأسواق المالية العالمية.

الأسواق اليوم

سيكون الجنيه الاسترليني تحت المجهر اليوم قبل صدور تقريرين اقتصاديين من المملكة المتحدة.

 

 الملخص: ظل زوج العملات “الاسترليني/الدولار” قريباً من أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع يوم الأربعاء بعد التعليقات الأخيرة من قبل مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

 التفاصيل: أصدر مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي تعليقات بشأن خططهم لتقليص الميزانية العمومية، والتي سلطت الضوء على الاختلاف المتزايد بين البنوك المركزية الأمريكية والبريطانية في التعامل مع مستويات التضخم المرتفعة.

 وقال محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي لايل برينارد إن البنك المركزي الأمريكي قد يبدأ في خفض ميزانيته العمومية بقوة في وقت مبكر من الشهر المقبل. وقدّم الموقف المتشدد للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي دعماً للدولار. إضافة إلى ذلك، فإن الفرق في تكاليف الاقتراض بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة الذي تم قياسه بالفارق بين عوائد السندات لأجل 5 سنوات أصبح سلبياً يوم الأربعاء حيث وصل الفرق إلى أكثر المستويات سلبية منذ أغسطس 2019.

 ويتوقع خبراء السوق أن يقوم بنك إنكلترا برفع أسعار الفائدة بمقدار 138 نقطة أساس إضافية هذا العام.

 على صعيد البيانات الاقتصادية، جاء مؤشر مديري المشتريات لقطاع التشييد S&P Global / CIPS في المملكة المتحدة دون تغيير عند 59.1 لشهر مارس مما يشير إلى استمرار النمو القوي في نشاط البناء.

 واستقر زوج العملات GBP/USD عند 1.3067 دولار يوم الأربعاء بعد أن انخفض في وقت سابق إلى أضعف مستوى له منذ 16 مارس. أما مقابل اليورو، فقد استقر الجنيه الاسترليني عند 83.38 بنس.

 فيما انخفض مؤشر FTSE 100 في لندن بنسبة 0.3٪ ليستقر عند 7588 يوم الأربعاء بعد تسجيله مكاسب لثلاث جلسات متتالية.

 ما يجب مراقبته: يترقب المتداولون صدور البيانات الاقتصادية حول مؤشر أسعار المنازل وإنتاجية العمالة البريطانية. إذ من المتوقع أن يرتفع متوسط ​​أسعار العقارات في البلاد بنسبة 0.7٪ أخرى في مارس.

 الأسواق الأخرى: أغلقت المؤشرات الأمريكية على انخفاض يوم الأربعاء حيث تراجع مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.42٪ و 0.97٪ و 2.17٪ على التوالي.

مستويات الدعم والمقاومة لليوم

المستويات الفنية اتجاه السوق
USD/CAD – 1.2549 and 1.2566 سلبي
EUR/GBP – 0.8339 and 0.8344 سلبي
Gold – 1922.56 and 1923.76 سلبي
Silver – 24.475 and 24.528 إيجابي
Dow Jones – 34400.96 and 34583.81 إيجابي

نظرة عامة على السوق

ما الذي يجب متابعة اليوم أيضاً

الإنتاج الصناعي الألماني، واحتياطيات النقد الأجنبي في فرنسا، ومبيعات التجزئة في منطقة اليورو وحسابات اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي، ومطالبات البطالة الأولية وتغير مخزون الغاز الطبيعي والائتمان الاستهلاكي في الولايات المتحدة، واحتياطيات النقد الأجنبي لروسيا.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2022


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.