حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

هل تحقق انفيديا أداءً قوياً آخر في هذا الربع؟

أخبار السوق

انخفاض أسهم مجموعة علي بابا الصينية بعد تراجع أرباحها

أخبار السوق

بريق الذهب يخبو قبل قرار الفائدة من الاحتياطي الفيدرالي

 

20 مارس 2024

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: انخفضت أسعار الذهب يوم الثلاثاء مع تصاعد قوة الدولار الأمريكي قليلاً.

ماذا حدث: بقي المستثمرون في حالة من التأهب يوم الثلاثاء بانتظار قرار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بشأن سعر الفائدة.

ما أهمية ذلك: ارتفع الذهب إلى مستوى قياسي عند 2194.99 دولاراً للأونصة بتاريخ 8 مارس. وعكس المعدن الأصفر هذا الاتجاه الصعودي وانخفض بنسبة 1٪ تقريباً في تعاملات الأسبوع الماضي بعد صدور بيانات مؤشر أسعار المستهلك ومؤشر أسعار المنتجين الأمريكي الأكثر قوة من المتوقع، وهو الأمر الذي أثار تكهنات بأن الاحتياطي الفيدرالي سيحافظ على أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.

وقد تسارع معدل التضخم السنوي في الولايات المتحدة إلى 3.2% في فبراير من 3.1% في يناير، وجاء أعلى من توقعات السوق التي بلغت 3.1%. كما ارتفع مؤشر أسعار المنتجين الأساسي بنسبة 2% على أساس سنوي في فبراير، وهو أعلى من التقديرات بزيادة بنسبة 1.9%.
في هذا الصدد، فإن ارتفاع معدل التضخم سيُجبر البنك المركزي الأمريكي على إبقاء أسعار الفائدة عند مستويات مرتفعة، مما يؤثر سلباً على الذهب الذي لا ينتج عائداً استثمارياً.

من جهة أخرى، بدأ مجلس الاحتياطي الفيدرالي اجتماعه الذي يستمر يومين أمس الثلاثاء ومن المقرر أن يعلن عن قراره بشأن سعر الفائدة اليوم.

وسجّل الدولار الأمريكي أعلى مستوياته منذ أكثر من أسبوعين يوم الثلاثاء، مما جعل المعادن الثمينة أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين الأجانب. وارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنحو 0.4٪ يوم الثلاثاء.

في المقابل، انخفضت عقود الذهب تسليم أبريل بنحو 4.60 دولار أو ما يعادل 0.2٪ ليستقر سعر الأونصة الواحدة عند 2159.70 دولار.

أمّا بالنسبة لتداولات المعادن الأخرى، انخفضت الفضة تسليم مايو 13 سنتاً لتغلق عند 25.14 دولاراً للأونصة، وانخفض النحاس لشهر مايو 6 سنت ليصل سعر الرطل إلى 4.07 دولار، وانخفض البلاتين إلى 901.1 دولار، أيضاً تراجع سعر البلاديوم حوالي 4٪ ليستقر عند 999.40 دولار.

ما يجب مراقبته: يترقب المستثمرون قرار الاحتياطي الفيدرالي بشأن سعر الفائدة اليوم. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يُبقي البنك المركزي الأمريكي سعر الفائدة ثابتاً دون تغيير. كما سيتابع المستثمرون أيضاً تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول للحصول على بعض الأفكار حول تخفيضات أسعار الفائدة المستقبلية.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يُبقي بنك إنكلترا على أسعار الفائدة ثابتة في اجتماع السياسة النقدية غداً الخميس.

الأسواق اليوم

ستتجه أنظار المستثمرين نحو أسواق الأسهم البريطانية اليوم قبل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية الرئيسية من المملكة المتحدة.

الملخص: استقر مؤشر FTSE 100 في لندن على ارتفاع يوم الثلاثاء بفعل المكاسب التي سجّلتها أسهم شركة Unilever.

التفاصيل: خيّمت أجواء الحذر والترقب على المستثمرين قبل صدور بيانات التضخم الرئيسية من المملكة المتحدة وقرار سعر الفائدة من الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي. ومن المقرر أيضاً أن يصدر بنك انكلترا قرار سعر الفائدة غداً الخميس.

إلى جانب ذلك، كان أداء مؤشر FTSE 100 البريطاني أقل من أداء نظرائه في الولايات المتحدة وأوروبا منذ بداية العام حتى الآن، في ظل أجواء عدم اليقين بشأن تخفيضات أسعار الفائدة من قبل البنوك المركزية الكبرى.

هذا وقد ارتفعت أسهم شركة Unilever بأكثر من 3% يوم الثلاثاء، حيث أعلنت المجموعة عن خطط لفصل قسم الآيس كريم التابع لها وإلغاء 7500 وظيفة. وأدت المكاسب التي حققها سهم الشركة إلى ارتفاع مؤشر قطاع الرعاية الشخصية بنسبة 0.9%.

ومع ذلك، انخفض سهم Crest Nicholson بأكثر من 4٪ بعد أن أعلنت الشركة إنها ستقوم ببناء عدد أقل من المنازل بنسبة 11٪ في السنة المالية 2024. وأدى الضغط على أسهم شركة بناء المنازل إلى انخفاض مؤشر بناء المنازل بنحو 1.4٪ يوم الثلاثاء. كما تراجعت أسهم AstraZeneca بعد أن أعلنت شركة الصناعات الدوائية عن خطط للاستحواذ على Fusion Pharma مقابل 2 مليار دولار نقدًا.

في هذا السياق، ارتفع مؤشر FTSE 100 بنسبة 0.2% ليغلق عند 7738.30، في حين انخفض مؤشر FTSE 250 بنسبة 0.28% ليستقر عند 19432.81 يوم الثلاثاء. وفي الوقت نفسه، انخفض زوج العملات “الجنيه الاسترليني/الدولار” بحوالي 0.05% ليصل إلى 1.2723.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور التقارير الاقتصادية حول معدل التضخم وتضخم أسعار المنتجين ومؤشر أسعار التجزئة من المملكة المتحدة اليوم. ومن المتوقع أن يتباطأ التضخم في المملكة المتحدة إلى 3.5% في فبراير بعد تراجعه إلى 4% في يناير.

وتشير التقديرات إلى ارتفاع أسعار الشركات المُصنّعة في المملكة المتحدة بنسبة 0.1٪ في فبراير. ويتوقع المحللون أن يتباطأ مؤشر أسعار التجزئة البريطاني إلى 4.5% على أساس سنوي في فبراير، من 4.9% في الشهر السابق.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأمريكية تعاملاتها مساء الثلاثاء بصورة إيجابية حيث ارتفع مؤشر داو جونز وستاندرد آند بورز 500 وناسداك 100 بنسبة 0.83% و0.56% و0.26% على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

حافظ بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) على أسعار الإقراض ثابتة عند سعر التثبيت في مارس. وعلى الرغم من أن هذه الخطوة كانت متوقعة بشكل واسع، إلّا أنها دعمت أداء اليوان أمام الدولار الأمريكي.


تقلّص عجز الحساب الجاري في نيوزيلندا إلى 7.837 مليار دولار نيوزيلندي في الربع الرابع من 9.8 مليار دولار نيوزيلندي في الفترة نفسها من العام الماضي، مما دفع زوج “الدولار النيوزيلندي/الدولار الأمريكي” إلى الصعود في التعاملات الآسيوية المبكرة لهذا اليوم.


أعلن معهد البترول الأمريكي انخفاض مخزونات النفط الخام الأمريكية بمقدار 1.519 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 15 مارس. وكان الانكماش أقل بكثير من الانخفاض المسجّل بـ 5.521 مليون برميل في الأسبوع السابق مما أدى إلى انخفاض أسعار خام غرب تكساس الوسيط هذا الصباح.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

أسعار المنتجين في ألمانيا، والإنتاج الصناعي في إيطاليا، وناتج قطاع البناء ومؤشر ثقة المستهلك في منطقة اليورو . أمّا في الولايات المتحدة لدينا تطبيقات الرهن العقاري ومخزونات النفط الخام وتغير مخزونات البنزين ومخزونات نواتج التقطير.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.