حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أو

لديك حساب مسبق معنا؟

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

حساب التداول

جديد مع إي دي إس
إس؟ افتح حساب الآن لبدء التداول.

أودع الأموال في حسابك لدى إي دي إس إس

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

الاتجاهات والتحليل
أخبار السوق

ارتفاع الدولار وسط تكهنات خفض الفائدة من البنك الفيدرالي

أخبار السوق

سهم شركة Li Auto يتراجع بعد إعلان نتائج الربع الأول

أخبار السوق

الذهب يُحلّق بسبب تكهنات خفض أسعار الفائدة

أخبار السوق

أهم الأحداث المنتظرة هذا الأسبوع: 20 مايو

أخبار السوق

أسهم وول مارت تسجّل قمة جديدة بعد النتائج الفصلية

أخبار السوق

النفط الخام يرتفع بفعل الإمدادات الأمريكية وبيانات التضخم

أخبار السوق

الذهب يستعيد تألقه مع تراجع الدولار الأمريكي

 

29 أغسطس 2023

أهم العناوين الرئيسية

لمحة سريعة: ارتفعت أسعار الذهب يوم الاثنين، مُسجّلة مكاسب للمرة الأولى في الجلسات الثلاث الماضية.

ماذا حدث: انخفض المعدن الأصفر بشكل حاد يوم الجمعة وسط تكهنات متزايدة بإعلان بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن رفع آخر لأسعار الفائدة.

ما أهمية ذلك: في وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت الولايات المتحدة عن ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك إلى 3.2% في يوليو، من 3% في يونيو. وقد أثار هذا بالفعل بعض التكهنات بشأن استئناف الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سياسة التشديد النقدي. وزادت هذه التكهنات بعد تلميحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول إلى احتمال رفع أسعار الفائدة خلال ندوة جاكسون هول الاقتصادية، مما أدى إلى انخفاض أسعار الذهب بشكل حاد يوم الجمعة.

وقد قام بنك الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة بمقدار 5.25 نقطة أساس منذ مارس 2022. ويضر ارتفاع أسعار الفائدة بالطلب على الذهب.

لكن وعلى الرغم من خسائر يوم الجمعة، تمكّن الذهب من إنهاء الأسبوع بمكاسب بنسبة 1٪، مسجّلاً أول ارتفاع أسبوعي له في أربعة أسابيع، حيث دعمت المخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد العالمي ومشكلات قطاع العقارات في الصين الاستثمارات في الملاذ الآمن.

بينما كان تداول الدولار الأمريكي ثابتاً تقريباً يوم الاثنين، مما قدّم الدعم لأسعار الذهب. وانخفض مؤشر الدولار الأمريكي بشكل طفيف إلى 104.06 يوم الاثنين.

وارتفع سعر الذهب لشهر ديسمبر 6.90 دولار أو 0.4% ليغلق عند 1,946.80 دولار للأونصة، بعد ارتفاعه إلى 1,954.20 دولار في وقت سابق من جلسة يوم الاثنين.

أمّا بالنسبة للمعادن الأخرى، ارتفعت عقود الفضة الآجلة تسليم سبتمبر بمقدار 2 سنتاً إلى 24.25 دولار للأونصة، بينما أضاف النحاس لشهر ديسمبر بنسبة 0.2٪ ليغلق عند 3.79 دولار للرطل. وربح البلاتين في أكتوبر 2.5 بالمئة ليصل إلى 972.20 دولارا للأونصة وصعد البلاديوم في ديسمبر ما يقارب 2.4 بالمئة إلى 1261.90 دولار.

ما يجب مراقبته: سيتابع المتداولون صدور تقرير الوظائف للقطاع غير الزراعي الأمريكي يوم الجمعة المقبل. ومن المتوقع أن يخلق الاقتصاد الأمريكي 180 ألف وظيفة في أغسطس بعد إضافته 187 ألف وظيفة في يوليو. ومن المتوقع أيضاً بقاء معدل البطالة في البلاد دون تغيير عند 3.5% في أغسطس.

الأسواق اليوم

من المتوقع أن تتجه أنظار المستثمرين نحو الأسهم الأوروبية اليوم قبيل صدور مجموعة من التقارير الاقتصادية.

الملخص: بدأت الأسهم الأوروبية تعاملاتها في الأسبوع الأخير من شهر أغسطس بمكاسب يوم الاثنين.

التفاصيل: واصل المستثمرون مراقبة التعليقات الصادرة عن الاجتماع السنوي لندوة “جاكسون هول” مع ترقبهم التقارير الاقتصادية الرئيسية المقبلة في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

على صعيد آخر، ارتفعت القطاعات المرتبطة بالصين، بما في ذلك شركات صناعة السيارات والصناعة بشكل حاد بعد أن أعلنت الحكومة الصينية عن خطط لخفض الرسوم الجمركية بنسبة 0.1٪ على تداولات الأسهم.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، انخفض المعروض النقدي M3 في منطقة اليورو بنسبة 0.4% على أساس سنوي إلى 15.6 تريليون يورو في يوليو، بعد نموه بنسبة 0.6% في الشهر السابق. وكان هذا الرقم أعلى قليلاً من تقديرات السوق التي أشارت إلى قراءة ثابتة. وارتفع الإقراض المصرفي للأُسر بنسبة 1.3% مقارنة بالعام الماضي، ليصل إلى 6.86 تريليون يورو في يوليو، وهو ما يمثل أضعف نمو منذ نوفمبر 2015.

وارتفع مؤشر ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.89% ليستقر عند 455.41، وسط انتعاش حاد في أسهم التكنولوجيا. كما أضافت أسهم البنوك أكثر من 1٪ يوم الاثنين.

وارتفع مؤشر داكس 40 الألماني بنسبة 1.03% إلى 15792.61، بينما ارتفع مؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 1.32% ليستقر عند 7324.71. وارتفع مؤشر IBEX 35 الإسباني بنسبة 1.62%، وقفز مؤشر FTSE MIB الإيطالي بنسبة 1.19%.

من جهة أخرى، بقيت الأسواق في المملكة المتحدة مُغلقة بسبب عطلة رسمية عامة.

ما يجب مراقبته: ينتظر المستثمرون صدور التقارير الاقتصادية عن مؤشر مناخ المستهلك الألماني GfK ومؤشر ثقة المستهلك في فرنسا ومبيعات التجزئة في إسبانيا اليوم. ومن المتوقع أن يتحسن مؤشر مناخ المستهلك GfK في ألمانيا، والذي ارتفع إلى -24.4 في أغسطس، إلى -23 في سبتمبر.

الأسواق الأخرى: أغلقت مؤشرات التداول الأمريكية على ارتفاع يوم الاثنين، مع صعود مؤشر داو جونز وإس آند بي 500 وناسداك 100 بنسبة 0.62% و0.63% و0.74% على التوالي.

أخبار مهمة أخرى

لن يحضر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قمة مجموعة العشرين المزمع عقدها في الهند الشهر المقبل وسيرسل وزير خارجيته عوضاً عنه. من جانبه، تراجع مؤشر الدولار الأمريكي هذا الصباح.


ارتفع معدل البطالة في اليابان إلى 2.7% في يوليو، من 2.5% قبل شهر. ومع ذلك، ارتفع زوج “الين الياباني/الدولار الأمريكي” في تداولات الفوركس صباح اليوم.


انخفضت قيمة القروض المستحقة في البرازيل بنسبة 0.2% لتصل إلى 5.4 تريليون ريال برازيلي في يوليو، مما أدى إلى انخفاض الريال البرازيلي أمام الدولار الأمريكي بشكل طفيف في جلسة تداول العملات هذا الصباح.

الإصدارات الاقتصادية اليوم 

مؤشر الثقة الاقتصادية والميزان التجاري في تركيا. وفي الولايات المتحدة لدينا مؤشر Redbook ومؤشر S&P CoreLogic Case-Shiller لأسعار المنازل في 20 مدينة وتقرير الوظائف الشاغرة JOLTs ومؤشر ثقة المستهلك CB ومؤشر إيرادات الخدمات الفيدرالية في دالاس والنشاط التجاري العام لبنك الاحتياطي الفيدرالي في دالاس بالإضافة إلى تغيّر مخزون النفط الخام من معهد البترول الأمريكي.


الموقع بواسطة Pink Green
© ADSS 2024


ينطوي الاستثمار في عقود الفروقات على درجة عالية من المخاطر إذ قد تتعرض لخسارة أموالك بسبب استخدام الرافعة المالية خاصةً في الأسواق سريعة الحركة، حيث يمكن أن تؤدي أي حركة صغيرة نسبياً في السعر إلى حركة أكبر نسبياً في قيمة استثمارك، ويمكن أن يترتب على ذلك خسائر تتجاوز الأموال الموجودة في حسابك. لذا يجب عليك التفكير ملياً في كيفية عمل عقود الفروقات وطلب المشورة المستقلة إذا لزم الأمر.

إي دي إس سيكيوريتيز ذ.م.م (“إي دي إس إس”) هي شركة مرخصة ومُنظّمة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل كوسيط تداول لعقود المشتقات التي تعمل خارج البورصة والأسواق الفورية للعملات الأجنبية. إي دي إس إس هي شركة ذات مسؤولية محدودة تأسست بموجب القانون المعمول به في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي شركة مسجلة لدى دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي (رقم 1190047) ويقع مقر عملها الرئيسي في الطابق الثامن، برج سي آي، شارع الكورنيش، صندوق بريد: 93894، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة.

إن المعلومات المقدمة في هذا الموقع الإلكتروني ليست موجّهة إلى المقيمين في أي دولة معينة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وهي ليست مخصصة للتوزيع أو الاستخدام من جانب أي شخص في أي دولة يكون فيها التوزيع أو الاستخدام مخالفاً للقوانين أو اللوائح المحلية.

لا تقدم إي دي إس إس خدمات استشارية بل خدمات تنفيذية فقط. قد تقوم إي دي إس إس بنشر تعليقات عامة حول السوق من وقتٍ لآخر. في هذا الصدد، لا تُشكّل المواد المنشورة نصيحة استثمارية أو طلب أو توصية لك للدخول في تعاملات في أي أداة مالية. لا تتحمل إي دي إس إس أي مسؤولية عن أي استخدام للمحتوى المقدم أو أي عواقب لهذا الاستخدام. لم يتم تقديم أي تعهد أو ضمان بشأن اكتمال هذه المعلومات. وأي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.